تهنئة الشيخ عصام عمر معاز وذلك لنيله شهادة الدكتوراه     قصيدة لشاعر طيبة محمد ضياء الدين الصابوني رحمه الله    في رثاء أستاذنا الشيخ عبد البر عباس رحمه الله    كلمة عن العارف بالله الشيخ محمد النبهان رضي الله عنه بصوت الشيخ محمد العمر من دمشق عام 1974م    كلمة عن السيد النبهان رضي الله عنه للشيخ محمود الحوت عام 1979م    العرب وأحاديث الفتن والملاحم     رياض الحسن مالرباك ظمأى     في مولد النبي صلى الله عليه وسلم قصيدة للشيخ عمر كرنو    قصيدة ولد الضياء بقلم الشيخ عبد الهادي بدلة    كلمة للشيخ محمد منير حداد بمناسبة المولد النبوي الشريف     نجوى وذكرى وشكوى    نجوى وشكوى     كلمة الشيخ المصري عبد الفتاح الشيخ وذلك بمناسبة المولد النبوي الشريف في الكلتاوية عام 1979م     أهل العبا "آل بيت الرسول "     إعجاز الصورة القرآنية     في دجى الليل لاح نور    علم الصورة    لغة قريش وفارسها    حلب الجميلة      قبــس من الصحــــــراء    
آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    رجال عبروا فيها   أصحاب الشهادات العليا من خريجي الكلتاوية
تهنئة الشيخ عصام عمر معاز وذلك لنيله شهادة الدكتوراه



مرات القراءة:467    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

 

بسم الله الرحمن الرحيم

تعريف بالباحث

الاسم والشهرة: عصام عمر معاز.

مكان وتاريخ الولادة: حي الفرافرة بجوار المدرسة الشعبانية_ حلب_ سوريا، 25/5/1985 م.

المؤهلات العلمية:

1_ الثانوية الشرعية من دار نهضة العلوم الشرعية "الكلتاوية" حرسها الله، وزادها من فضله أضعافًا، عام 2002 م.

2_ ليسانس شريعة من كلية الشريعة والقانون، قسم الشريعة الإسلامية، جامعة الأزهر، عام 2006 م.

3_ الماجستير من جامعة الأزهر، كلية الشريعة والقانون، قسم الفقه المقارن، عام 2015 م.

4_ الدكتوراه من جامعة الأزهر، كلية الشريعة والقانون، قسم الفقه المقارن، عام 2018 م.

من شيوخه في الكلتاوية:

الدكتور محمود ناصر حوت حفظه الله.

الشيخ عبد البر عباس رحمه الله.

الشيخ عبد الجواد عاشق حفظه الله.

الشيخ بلال حمزة حفظه الله.

الشيخ محمد أمين مشاعل رحمه الله.

الشيخ صالح بشير حفظه الله.

الشيخ عبد المنعم سالم حفظه الله.

الشيخ حسين كنو رحمه الله.

من شيوخه وأساتذته خارج الكلتاوية:

1_ الدكتور المحدث محمد زهير بن ناصر الناصر الحلبي (المشرف على أعمال الباحثين بمركز خدمة السنة والسيرة النبوية بالمدينة المنورة).

2_ الأستاذ الدكتور المحدث نور الدين محمد عتر الحلبي (رئيس قسم علوم القرآن والسنة في كلية الشريعة بجامعة دمشق).

3_ العلامة المحدث المفسر محمد إبراهيم عبد الباعث الكتاني الإسكندراني.

4_ الأستاذ الدكتور أحمد معبد عبد الكريم المصري (أستاذ الحديث بكلية أصول الدين، جامعة الأزهر).

5_ الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد (مفتي الديار المصرية السابق وأستاذ أصول الفقه بكلية الشريعة والقانون، جامعة الأزهر).

6_ الأستاذ الدكتور محمد محمد أبو موسى المصري (أستاذ البلاغة بكلية اللغة العربية، جامعة الأزهر).

7_ الأستاذ الدكتور فتحي حجازي المصري (أستاذ البلاغة بكلية اللغة العربية، جامعة الأزهر).

8_ الشيخ عبد الغني قنبري الحلبي الجامع للقراءات للعشر (إمام جامع العثمانية).

9_ الشيخ المحدث المعمر أحمد علي السُّوْرَتي الهندي.

عمله:

يدرس حالياً الفقه الشافعي بالجامع اﻷزهر من كتاب منهاج الطالبين وعمدة المفتين للإمام النووي رضي الله عنه

بسم الله الرحمن الرحيم

رسالة الدكتوراه

عنوان الرسالة:   "الضمان الناشئ عن إتلاف المنافع دراسة فقهية مقارنة".

تاريخ المناقشة:   20/2/2018 م _ 5/6/1439 هـ.

قرار اللجنة:   منح الباحث عصام عمر معاز درجة الدكتوراه في الفقه المقارن، من كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر.

الإشراف

الأستاذ الدكتور: (محمد حسني إبراهيم سليم) أستاذ الفقه المقارن المتفرغ بالكلية مشرفًا شرعيًا.

الأستاذ الدكتور: (محمد علي عتمان الفقي) أستاذ القانون المدني المتفرغ بالكلية مشرفًا قانونيًا.

الأستاذ الدكتور: (أسامة السيد عبد السميع) أستاذ الفقه المقارن بالكلية مشرفًا شرعيًا مشاركًا.

أعضاء لجنة المناقشة والحكم

الأستاذ الدكتور: (محمد حسني إبراهيم سليم) أستاذ الفقه المقارن المتفرغ بالكلية مشرفًا شرعيًا.

الأستاذ الدكتور: (محمد عبد المنعم حبشي) أستاذ الشريعة الإسلامية ورئيس قسمها بكلية الحقوق بجامعة عين شمس مناقشًا شرعيًا.

الأستاذ الدكتور: (عبد الله مبروك النجار) أستاذ القانون المدني المتفرغ بالكلية مناقشًا قانونيًا.

الأستاذ الدكتور: (محمد علي عتمان الفقي) أستاذ القانون المدني المتفرغ بالكلية مشرفًا قانونيًا.

الأستاذ الدكتور: (أسامة السيد عبد السميع) أستاذ الفقه المقارن بالكلية مشرفًا شرعيًا مشاركًا.

ملخص الرسالة

يقوم موضوع الرسالة على دراسة أمرٍ وثيقِ الصلة باستقرار حياة الناس، وهو "الضمان الناشئ عن إتلاف المنافع دراسة فقهية مقارنة"، فإنه من المعلوم أن العدوان على المنافع لم يَعُد محصورًا في مجموعة من الصور التي تكفَّلت كتبُ التراث الفقهي ببيان الأحكام فيها، فكانت دراسةُ هذا الموضوع ومحاولةُ الوصول إلى حكم الشرع فيما جدَّ له من الصور إبرازًا لجانبٍ من جوانب المرونة التي اتَّسم بها الفقه الإسلامي، وقد تضمن البحث في هذا الموضوع الوقوفَ على مدلول الضمان وأدلةِ مشروعيته ومقاصدها، وموقعِ الضمان من الخطاب الشرعي، والأسبابِ الموجبة للضمان في الفقه الإسلامي، وحقيقةِ الإتلاف وشروطِ الضمان الناشئ عنه، وبيانِ حقيقة المنفعة، ومدى ماليتها، وأشكال العدوان عليها، وحكمِ الضمان في كلٍّ منها، مع بيان كيفية التضمين عند الإكراه على إتلاف المنافع، سواءٌ أكانت منافع أبدان أم منافع أعيان.

بعد ذلك جرى البحث في بيان أثر الضمان وهو "التعويض"، من حيث مفهومُه، وأنواعُه، والمسالكُ المعتبرة لتقديره، لينتهي بنا المطاف إلى بيان المواضع التي لا توجب الضمان اتفاقًا بين الفقهاء أو مع خلاف بعضهم، ثم بيانِ مفهوم التقادم ومدى تأثيره على استحقاق التعويض.

وأرجو من المولى المنعِم أن يتقبل هذا العمل بقبولٍ حسن، وأن ينبته نباتًا حسنًا، ربنا افتح بخير، واختم بخير، واجعل عاقبة أمورنا إلى خير، وصلى الله العظيم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلَّم، والحمد لله رب العالمين.