المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الناس ثلاثة



ابراهيم ابومحمد
10-Dec-2007, 02:38 AM
قال الإمام الغزالي رحمه الله تعالى في كتابه العظيم (بداية الهداية)
الناس ثلاثة :
احدهم مثله مثل الغذاء لايستغنى عنه .
والآخر مثله مثل الدواء يحتاج إليه في وقت دون وقت
والآخر مثله مثل الداء ، لايحتاج إليه قط ولكن العبد قد يبتلى به ، وهو الذي لاأنس فيه ولا نفع ، فتجب مداراته إلى الخلاص منه ، وفي مشاهدته فائدة عظيمة إن وُفِقْتَ لها ؛ وهو أن تشاهد منه خبائث أحواله وأفعاله ما تستقبحه فتجتنبه..
فالسعيد من وعظ بغيره ..
والمؤمن مرآة المؤمن..
وقيل لعيسى عليه السلام من أدبك ؟
قال ما أدبني أحد ؛؛؛
ولكني رأيت جهل الجاهل فاجتنبته ...

أبوعمار
10-Dec-2007, 01:40 PM
بارك الله فيك أخ طالب علم على هذه الاختيارات الموفقة وزادك الله فضلا وعلما

وقد نسب الإمام الغزالي رضي الله عنه هذا القول الى الخليفة المأمون في كتابه :
إحياء علوم الدين

وفي هذا المعنى يقول الشاعر:



الناس شتى إذا ما أنت ذقتهم = لا يستوون كما لا يستوي الشجر
هذا له ثمر حلو مذاقته = وذاك ليس له طعم و لا ثمر

أبوأيمن
10-Dec-2007, 01:49 PM
خذ من خليلك ماصفـا ودع الذي فيه الكدر
فالعمر أقصر من معا تبة الخليل على الغِيَر

وذكر الإمام الغزالي في الإحياء أيضاً أقسام الناس فقال :
واعلم أن الناس ثلاثة :
رجل تنتفع بصحبته . ورجل تقدر على أن تنفعه ولاتتضرر به ولكن لاتنتفع به . ورجل لاتقدر أيضاً على أن تنفعه وتتضرر به وهو الأحمق أو السيئ الخلق فهذا الثالث يجب أن تجتنبه . وأما الثاني فلاتجتنبه لأنك تنتفع في الآخرة بشفاعته وبدعائه وبثوابك على القيام به .
وقد أوحى الله تعالى إلى موسى عليه السلام : إن أطعتني فما أكثر إخوانك أي إن واسيتهم واحتملت منهم ولم تحسدهم .
وقال بعضهم : صحبت الناس خمسين سنة فما وقع بيني وبينهم خلاف فإني كنت معهم على نفسي ومن كانت هذه شيمته كثر إخوانه .

ابراهيم ابومحمد
12-Dec-2007, 03:35 AM
الأخولن الفاضلان الكريمان

ابو عمار

ابو ايمن شكرا لمروركما الكريم

ودمتما في تو فيق الله