المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إلى من والداه على قيد الحياة



د.أبوأسامة
24-Apr-2008, 08:27 PM
إلى من والداه على قيد الحياة

تحدث أحد الآباء ..

أنه قبل خمسين عاماً حج مع والده .. بصحبة قافلة على الجمال ..

وعندما تجاوزوا منطقة عفيف .. و قبل الوصول إلي ظلم .. رغب الأب - أكرمكم الله - أن يقضي حاجته..

فأنزله الابن من البعير .. و مضى الأب إلي حاجته ..

وقال للإبن : انطلق مع القافلة أنت و سوف ألحق بكم ..

مضى الإبن .. وبعد برهة من الزمن التفت ووجد أن القافلة بعدت عن والده فعاد جارياً على قدميه ليحمل والده على كتفه .. ثم أنطلق يجري به ..

يقول الابن : و بينما هو كذلك أحسست برطوبة تنزل على وجهي و تبين لي أنها دموع والدي ..

فقلت لأبي : و الله أنك أخف علي كتفي من الريشة

فقال الأب : ليس لهذا بكيت .. و لكن في هذا المكان حملت أنا والدي

http://cards.motken.com/cards/waldian.jpg

فياض العبسو
25-Apr-2008, 01:12 AM
بروا آباءكم تبركم أبناؤكم ... وكما تدين تدان ...
فالجزاء من جنس العمل ...
رب اغفر لي ولوالدي
رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب
رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا وللمؤمنين والمؤمنات
ولا تزد الظالمين إلا تبارا
ولا تزد الظالمين إلا ضلالا
ولا تزد الظالمين إلا خسارا
جزى الله عنا والدينا خير الجزاء ...

هل تعلمون أيها الإخوة الكرام أن في مثل هذا اليوم 23/4 /2006م
توفي والدي الكريم رحمه الله تعالى ورحم أمواتكم وأموات المسلمين أجمعين ...
تعالوا نهدي ونهب إلى أرواحهم ثواب سورة الفاتحة ...

أسامة
25-Apr-2008, 01:44 PM
أخ فياض أعظم الله أجركم وأحسن عزاءكم رحم الله أباك ,واسكنه فسيح جنته وتقبل منا تعازينا المتأخرة كوننا لم نكن منضمين لأسرة المنتدى أثناء وفاته
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(رغم أنف ثم رغم ألأنف ثم رغم أنف من أدرك أبويه عند الكبر أو أحدهما فلم يدخللاه الجنة)
تذكير في مكانه من الأخ أبو أسامة بالوادين وحقوقهما

أبوأيمن
25-Apr-2008, 01:47 PM
قال الله تعالى : ( وأن اشكر لي ولوالديك ولقد أكد الله الوصية بالوالدين في كتابه، وجعل ذلك من أصول البر، التي اتفقت عليها الأديان جميعًا، فوصف الله يحيى بقوله: (وبرًا بوالديه، ولم يكن جبارًا شقيًا) وكذلك وصف عيسى على لسانه في المهد: (وبرًا بوالدتي ولم يجعلني جبارًا شقيًا) وكذلك جاء القرآن فجعل الأمر ببر الوالدين بعد عبادة الله وحده

فياض العبسو
25-Apr-2008, 04:44 PM
أشكرك أخي أسامة على تعازيك الحارة ...
كان قصدي أن من محاسن الصدف كما يقولون ...
بتقدير الله تعالى ... أن أنزل الأخ الدكتور أبو أسامة هذا الموضوع ...
في الذكرى السنوية الثانية لوفاة الوالد رحمه الله تعالى ورحم أمواتكم وأموات المسلمين ...
طبعا من دون تنسيق بيني وبينه ... وإلا فكلنا لم نكن منضمين إلى هذا المنتدى الجميل ...
وبالأحرى لم يكن هذا المنتدى قد أسس بعد ... وشكراً لكم .

omradel
26-Apr-2008, 02:39 PM
الفاتحة الى روح والدك والى أرواح موتى المسلمين
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين اياك نعبد واياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين

رحم الله والدك واسكنه فسيح جناته

اذا لم يثمر والدك في حياته الا انت يا شيخ فياض فهذا يكفيه لأن يكون له شفيعا يوم القيامة

(او ولد صالح يدعوا له )

ولا نزكي على الله أحد

فياض العبسو
26-Apr-2008, 06:15 PM
بارك الله فيكم أخي عمر ... هذا لطف منك ... وحسن ظن بأخيك العاجز الضعيف ...
غفر الله لنا ولكم ورحم موتانا وموتاكم وموتى المسلمين .