المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أختاه كوني مثل أم سليم



أبوأيمن
17-Jul-2008, 09:13 PM
إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه على هذا التوجيه النبوي سار صدر الإسلام الأول ولنتدبر حال أم سليم ماذا فعلت!

خطب أبو طلحة أم سليم قبل أن يسلم ، قالت : ما مثلك يرد ولكنك رجل كافر ، وأنا امرأة مسلمة فإن تسلم فذلك مهري لا أسألك غيره.

فأسلم وتزوجها .

وفي رواية قالت له : ألست تعلم أن إلهك الذي تعبده خشبة تنبت من الأرض نجرها حبشي بني فلان ؟ قال : بلى قالت : أفلا تستحي أن تعبد خشبة من نبات الأرض نجرها حبشي بني فلان؟ إن أنت أسلمت لم أرد منك صداقاً غيره .

قال : حتى أنظر في أمري .

فذهب ثم جاء فقال : أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله .

فقالت لابنها : يا أنس : زوج أبا طلحة .

وفي رواية قال ثابت : فما سمعنا بمهر قط كان أكرم من مهر أم سليم فما هو؟ إنه الإسلام .

وفي رواية قال لها : يارميصاء وأين الصفراء والبيضاء - يعني الذهب والفضة؟

فقالت : لا أريد صفراء ولا بيضاء ، لا أريد غير الإسلام ، لا أرضى مهراً سواه!

فقال : ومن أين لي بالإسلام؟

قالت : دونك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، اذهب إليه وأعلن إسلامك أمامه .

فانطلق أبو طلحة ، فلما رآه رسول الله صلى الله عليه وسلم مقبلاً قال : "أتاكم أبوطلحة غرة الإسلام بين عينيه" .

ثم أخبره خبره مع أم سليم فزوجه رسول الله صلى الله عليه وسلم على ما اشترطت من المهر .

فيا ابنة الإسلام لايغب عن بالك التوجيه النبوي في اختيار الزوج ولا تخدعك المظاهر ولا تغرك

زهرة الحياة الدنيا!

ولكل أب وأخ نقول : اتق الله في أمر من تحت يدك واحذر خيانة الأمانة بتزويج رجل لا يتوفر فيه الشرطان

الأساسيان : الدين والخلق !

فياض العبسو
18-Jul-2008, 09:02 PM
بارك الله فيك أخي أبا أيمن ، على هذه اللفتة الطيبة ... فالزوج المسلم المؤمن صاحب الدين والخلق ،
فهو الرأسمال ، وهو أفضل مهر يقدم للمرأة ، حيث يحسن عشرتها وصحبتها ... ويغار عليها ، ويصونها ... فالزوجة المسلمة ، جوهرة مكنونة ، تحتاج من يصونها ويرعاها ... فالمهر شرعه الإسلام ، هدية تكريم للزوجة.
ولا يحق لأحد أن يتصرف فيه ، إلا بإذنها وطيب نفس منها ... وليس ثمنا للمرأة ، أو تعطى لمن يدفع أكثر ، فهذه إهانة كبيرة للمرأة ، لأنها لا تقدر بثمن ... فالأساس هو الدين والخلق ، لا المال والجاه والسلطان ...
فالمال يفنى ، والدين باق ...
وقالوا في الأمثال العامية:
يا اللي ماخذة القرد على مالو ، يروح المال ويظل القرد على حالو ...
ورحم الله أم سليم ورضي عنها ... لقد رسمت وخطت لبنات جنسها ، الطريق الصحيح ... في حسن الاختيار .
كما كانت أنموذجا في طاعة الزوج ، والصبر ، والجهاد ... ومحبة الله تعالى ، ومحبة رسوله صلى الله عليه وسلم .

روح الإسلام
10-Aug-2008, 08:21 PM
وورد في الحديث المتفق عليه عن سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم جاءته امرأة فقالت: يا رسول الله إني قد وهبت نفسي لك، فقامت قياماً طويلاً، فقام رجل فقال: يا رسول الله زوجنيها إن لم يكن لك بها حاجة؟ فقال صلى الله عليه وسلم: هل عندك من شيء تصدقها إياه؟ فقال: ما عندي إلا إزاري، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: إن أعطيتها إزارك جلست لا إزار لك، فالتمس شيئاً، فقال: ما أجد شيئاً، فقال: التمس ولو خاتماً من حديد، فالتمس فلم يجد شيئاً، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: هل معك من القرآن شيء؟ قال: نعم، سورة كذا وكذا يسميها، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: قد زوجتكما بما معك من القرآن. وفي رواية: قد ملكتكما بما معك من القرآن
هذا هو الهدي النبوي السامي جزاكم الله خيراً

أم عبد العزيز
30-Dec-2008, 01:41 AM
رضي الله عن أم سليم ، و صحابة رسول الله أجمعين ، وإني لأعرف امرأة مصرية تزوجت من سنتين فقط خطبها حافظ للقرآن الكريم على القراءات العشر فجعلت مهرها منه أن يعلمها القراءات العشر ، اللهم بارك تلك الزيجات ، وأكثر من أمثالها يارب العالمين .