المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الموضة القبيحة



روح الإسلام
12-Aug-2008, 11:47 PM
لفت نظري في الآونة الاخيرة ظاهرة استشرت بين النساء والفتيات وخاصة المراهقات وهي ظاهرة اطالة الأظافر وهي ناتجة عن التقليد الاعمى للغرب وبدون أدنى تفكير في عواقب هذه الموضة القبيحة وقرأت بحث للدكتو محمد نزار الدقر أخترت منه التالي :

مفهوم الجمال، مفهوم قد يكون نسبياً، ولسنا في معرض مناقشة عشاق الغرب الذين يرون الأظافر الطويلة الشبيهة «بالمخالب» جميلة لمجرد كونها «موضة» أتت من الغرب أما المسلم فهو يرى أن ما قبحه الشرع فهو القبيح وأما ما يراه الشرع جميلاً فهو الجميل. والنبي صلى الله عليه وسلم، هادي الأمة إلى الخير، نهانا عن إطالة الأظافر، وجعل من الفطرة السليمة، والذوق الرفيع تعهدها بالتقليم

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من الفطرة حلق العانة وتقليم الأظافر وقص الشارب» رواه البخاري. والتقليم لغة هو القطع، وهو تفعيل من القَلْم، وكلما قطعت منه شيئاً فقد قلمته، وشرعاً هو إزالة ما يزيد على ما يلامس رأس الإصبع من الظفر وهو سنة مؤكدة

وورد في الحديث قوله صلى الله عليه وسلم :« قلِّم أظافرك فإن الشيطان يقعد على ما طال منها».

أما توقيت قصّ الأظافر فقد ورد عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: «وقت لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في قص الشارب و تقليم الأظافر ألا نترك أكثر من أربعين ليلة » رواه مسلم.


وعن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من قلم أظافره يوم الجمعة وقي من السوء إلى مثلها»راوه الطبراني في الأوسط.

فالسنة النبوية تضع حدينلتوقيت قص الأظافر، حداً أعلى لا يزيد عنه المسلم في ترك أظافره و هو أربعون يوماً حيث نهى أن تطول أكثر، و حداً أدنى أسبوع رغب فيه المسلمين بقص أظافرهم لتكون زينة يوم الجمعة و نظافته.

و المعتمد عند الإمام ابن حنبل استحبابه كيفما احتاج إليه.و قال النووي«يختلف ذلك باختلاف الأحوال و الأشخاص والضابط، الحاجة إليها، كما في جميع خصال الفطرة ».

الموانع الشرعية لإطالة الأظافر:
إن عدم قص الأظافر وتركها تطول لتصبح (مخالب) بشرية، سواءً كان ذلك إهمالاً، أو جهلاً، أو كان متعمداً على أنه تقليد (أو موضة) هو خصلة ذميمة مخالفة لسنن الفطرة التي جاءت بها الشريعة الإسلامية.

فالأظافر الطويلة قد تكون سبباً في منع وصول ماء الوضوء إلى مقدم الأصابع، و فيها تشبه و تقليد لأهل الكفر و الضلال، و تطبيع للمسلمين بطابع الحضارة الغربية، و فيها أيضاً نزوع إلى الطبيعة الحيوانية و تشبه بالوحوش ذوات المخالب، كما أنه عمل لا يقبله الذوق الإسلامي الذي تحكمه شريعة الله و نظرتها التكريمية للإنسان ـ الذي هو خليفة الله في الأرض هذا علاوة على أن ما ينجم من أضرار صحية جراء إطالة الأظافر، يجعلها تتعارض مع القاعدة الشرعية [لا ضرر ولا ضرار] والتي جاءت لتحافظ على سلامة البشر.


و في بحث طريف قدمه د.يحي الخواجي و د. أحمد عبد الأخرفي المؤتمر العالمي للطب الإسلامي أكدا فيه أن تقليم الأظافر يتماشى مع نظرة الإسلام الشمولية للزينة و الجمال.

فالله سبحانه خلق الإنسان في أحسن تقويم، و جعل له في شكل جمالي أصابع يستعملها في أغراض شتى، و جعل لها غلافاً قرنياً هو الظفر يحافظ على نهايتها. وبهذا التكوين الخلقي يتحدد الغرض من الظفر ويتحدد حجمه بألا يزيد على رأس الإصبع ليكون على قدر الغرض الذي وجد من أجله. ومن جهة أخرى فإن التخلص من الأوساخ وعوامل تجمعها يعتبران من أهم أركان الزينة والجمال، وإن كل فعل جمالي لا يحقق ذلك فهو مردود على فاعله.

فياض العبسو
13-Aug-2008, 01:36 AM
هناك كتابان رائعان للداعية الفاضلة فاطمة بنت عبد الله ...
عنوان أحدهما: الموضة في التصور الإسلامي ، وعنوان الآخر: المتبرجات ...

وعجبا لمن عنده منهج قويم وشرع حكيم وصراط مسقيم ... كيف يسير في دياجير الظلام ... ويقلد رعاع الناس وسفهائهم وسفلتهم ؟! هذه الموضات تسبب أمراضا ومشكلات ... ولكن ...
إنه التقليد الأعمى ... ومن تشبه بقوم فهو منهم ... ويحشر معهم ... هذا إن لم يتب إلى الله عز وجل ... وقد حذرنا الحبيب الطبيب صلى الله عليه وسلم: " لتتبعن سنن من قبلكم ، حذو القذة بالقذة ... شبرا بشبر ، وذراعا بذراع ... حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه ... وحتى لو جامع أحدهم امرأته على قارعة الطريق ، لفعلتم ، قالوا: اليهود والنصارى ، يا رسول الله ؟ قال: فمن ؟ " ... أي فمن غيرهم ...
فاتقوا الله يا مسلمون ويا مسلمات وعودوا وعدن لدينكم وسنة نبيكم السنية ... والله الموفق والمعين .

د.أبوأسامة
13-Aug-2008, 12:04 PM
الأخت الفاضلة

روح الإسلام

بارك الله فيكم على هذا الموضوع القيم والمفيد جعله الله في ميزان حسناتكم ، والحمد لله على سلامتكم.

عن قيس بن أبي حازم رضي الله عنه قال : " صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة فأوهم فيها فسئل فقال : مالي لا أوهم ورفع أحدهم بين ظفره وأنملته " أخرجه البيهقي في شعب الإيمان ورجاله ثقات .

ومعناه : أنكم لا تقصون أظافركم ثم تحكون بها أرفاغكم فيتعلق بها ما في الأرفاغ من الأوساخ ، وقال أبو عبيد : أنكر عليهم طول الأظافر وترك قصها .

والرفغ مفرد (أرفاغ) وهي مغابن الجسد كالإبط وما بين الفخذين وكل موضع يجتمع فيه الوسخ.

روح الإسلام
13-Aug-2008, 12:21 PM
وعجبا لمن عنده منهج قويم وشرع حكيم وصراط مسقيم ... كيف يسير في دياجير الظلام ... ويقلد رعاع الناس وسفهائهم وسفلتهم ؟! هذه الموضات تسبب أمراضا ومشكلات ... ولكن ...
إنه التقليد الأعمى ... ومن تشبه بقوم فهو منهم ... ويحشر معهم ... هذا إن لم يتب إلى الله عز وجل .

صدقت بارك الله تقليد أعمى لرعاع الناس اللهم اهدي فتيات المسلمين

جزيت خيراً أستاذنا على هذه الكلمات

روح الإسلام
13-Aug-2008, 12:25 PM
عن قيس بن أبي حازم رضي الله عنه قال : " صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة فأوهم فيها فسئل فقال : مالي لا أوهم ورفع أحدهم بين ظفره وأنملته " أخرجه البيهقي في شعب الإيمان ورجاله ثقات .





أخي د.أبو اسامة

جزاك الله خيراً
وزادك من فضله

أبوأيمن
13-Aug-2008, 02:01 PM
إنا مشينا وراء الغرب ننهل من ضيائه فأصابتنا شظاياه

نسأل الله السلامة لهذه الأمة اللهم هيئ لها أمر رشد يعز فيه أهل طاعتك ويتاب فيه على أهل معصيتك


أتمنى أن نناقش هنا أيضاً : حكم وضع الأظافر الصناعية مع العلم انها للزينة فقط

روح الإسلام
13-Aug-2008, 06:24 PM
أتمنى أن نناقش هنا أيضاً : حكم وضع الأظافر الصناعية مع العلم انها للزينة فقط

[color=#0000FF]امر مخالف للفطرة البشرية وتركيبها يمنع وصول الماء الى الاظافر اثناء الوضوء ارجو من اهل الاختصاص الافادة اكثر

د.أبوأسامة
13-Aug-2008, 07:02 PM
يرى بعض العلماء أنه يجوز للمرأة أن تلبس الأظافر الصناعية لزوجها وأمام محارمها فقط ، لأن الأصل في العادات الحل ، وإن كنت أكره ذلك لما فيه من التشبه بالفاسقات، ولأن الواجب على المسلمة أن تظهر بالمظهر الذي يحقق لها الالتزام بدينها .
ولأن السنة في الأظافر هي التقليم، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال ‏رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( خمس من الفطرة : الختان، ‏والاستحداد، وتقليم الأظافر، ونتف الإبط، وقص الشارب ) رواه الجماعة.
كما أنه يجب عليها نزعها عند الوضوء والغسل الواجب، حتى عند من أجاز لها ذلك ، لأنها تمنع وصول الماء إلى الأصابع تحتها.

أم عبد العزيز
30-Dec-2008, 12:53 AM
بارك الله فيكم على طرح هذا الموضوع ، وما أراه من وجهة نظري الخاصة أنه لا يقلد الموضة إلا ضعيف الشخصية ومن عنده شعور بالنقص ، وهذا ليس بعجب فالنساء ناقصات عقل ودين ، وهن أكثر أهل النار ـ اللهم لا تجعلني منهم ـ ولكن العجب من رجل ذي علم وبصيرة يسمح لزوجته بمتابعة الموضة ويشتري لها ما غلا ثمنه لا لجودته وأناقته وإنما لأنه موضة جديدة ، وبعد عدة أشهر تراه قد صار بنصف ثمنه الأول !!! .