المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المرأة البحر والرجل المحيط



أم عبد العزيز
27-Mar-2009, 02:25 AM
المرأة البحر :

هي المرأة التي تبحث عن شخصيتها لتعرف من هي ؟! ثم تنطلق من هذه المعرفة لتطور فيها ما استطاعت إلى ذلك سبيلاً ؛ فلعلها تلك الشخصية الجادة الرزينة الهادئة التي لا تهزها التوافه ، ويشعر زوجها بأنه يفرح بامتلاكه لها .

أو تلك الشخصية المتحدثة بلطف وتفكه ورشاقة روح ، لا يملها زوجها ، ومن يعيشون معها .

أو تلك الإنسانة التي لا يبدو عليها أي تميز عندما تراها لأول وهلة ، ولكنها مع العشرة تكبر وتعظم وينمو قدرها لأنها عظيمة في روحها ( تغفر وتتسامح وتنسى الإساءة ، وتعفو عن الظلم ، وتقابل السيئة بالحسنة ، وتعطي بلا ثمن ) فظاهرها لا يوحي بالعظمة ، ولكن روحها توحي بأنها من عظيمات النساء .

أو تلك المرأة الاجتماعية التي تسعى لبناء جسور الحب والمودة بين أهله وأهلها وأقابه وأقاربها ، فيشعر الجميع من حولها بقربها من حياتهم وأنها شخصية مهمة في الأسرة .

أو لعلها تكون أنموذج الثقافة ، والاطلاع المتنوع ، تثري أسرتها وتقطف لزوجها أطيب ما تجنيه من ثمار المعرفة والعلم .
والأهم من ذلك كله بعد أن تتعرفي على شخصيتك ، حاولي تعزيز الصفات التي يريدها زوجك ، لتكسبي قلبه، ولتزداد أواصر المودة والرحمة بينكما ....

(( المرأة البحر )) :
1ـ دينها: فهو أساس الحياة الأسرية الناجحة ، وهو السبب وراء حسن أخلاقها مع زوجها ، وهو الدافع لعفافها عن غيره ، وهو القناعة لتمسكها بحجابها ، وسائر أمورها ..
فصلاتها لم تكن كتمارين الصباح ، بل عبادة تمنحها زيادة الإيمان ، وطاعتها لزوجها لم تكن خوفاً أو لو لمصلحة ، أو عوزاً واحتياجاً ، وإنما تطيعه لأن الله أمرها بذلك ، ووعدها بالجنة ..
2ـ واثقة : فلا تجري لاهثة وراء الموضات .ولا تهدر أمام المرآة معظم الأوقات ، تتقبل النقد بصدر رحيب وانشراح
3ـ متحدثة بارعة ، وذات موضوعات هادفة نافعة .
4ـ راسخة الجذور : فلا تكون مهرجة مع المهرجات ، ولا نمامة مع النمامات ، أو ثرثارة مع الثرثارات ، بل راسخة كالجبال الراسيات ، لا تحيد عن الحق ، أو المبادئ الصحيحة .
5ـ مثقفة : تتحلى بميزات حسنة كالقراءة والاطلاع ، وتنمية المدارك ، فهي لا تثقف نفسها لتجادل الرجل ، أو للتميز داخل المجتمع فقط ، بل تثقف نفسها لتحمي نفسها من الجهل ، ولتتمكن من عبور مستنقع الحياة بأقل حجم من الخسائر ، فليس الزوج بحاجة لامرأة مثقفة تزعج عقله بأطروحاتها العلمية والفكرية ، لتتحداه في نقاشهما ، أو لتثبت له أن رأيه غير موفق ، بل تسخر علمها وثقافتها في خدمة زوجها .
6ـ غافلة : شاردة الذهن عن الفواحش ، بعيدة عن الفسوق ، والخديعة كما قال عز وجل : " إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات ..." تفسر الأمور بسلامة صدر ، فلا تظن بزوجها إلا خيراً و صلاحاًً .
7ـ شجاعة : شجاعة في قول الحق والأمر بالمعروف ، وفي إنكار المنكر ، ومواجهة اللحظات المخيفة ، شجاعة حين التصرف والقيام بالمسؤولية في الظروف الحرجة ، فالزوجة الجبانة هي سبب في وجود الجبناء في الحياة ، فما صنع البطولات أو قتلها إلا الأمهات ، حين تخيف ابنها من صرصار أو من نملة أو غيرهما ، ولم تدر أنها تقتل كائناً معنوياً بداخل طفلها ، وهو الشجاعة .
8ـ خفيفة الظل : تتلاطف لزوجها ، لتضفي على حياتهما جواً من المرح والسعادة ، يخرجهما من هموم الحياة وصخبها .
9ـ فخورة به : تتحدث أمامه ، وأمام أبنائه ، وأمام الناس بأنها فخورة به ، فيكفي أنه منحك الرعاية لك ولأبنائك في الدنيا ، وهو بوابتك إلى الآخرة ! .
10ـ خاضعة : تترقق وتخضع لزوجها ، وتدرك أنها بأنوثتها ورقتها تجذبه ، وأن العنف بخلاف ذلك .
11ـ مستسلمة : فالزوجة المستسلمة لا تتأفف ولا تتبرم ، ولا تعلو بصوتها على زوجها ، ، فها هي الكاتبة الأمريكية ( لورا دويل ) تدعو في كتابها (( المرأة المستسلمة )) الزوجات إلى العودة لغسيل أقدام الرجال ، والسهر على راحتهم !!.
كما أنها وضعت سياسة جديدة لإرساء السلام في بيوت الأزواج المتحابين مفادها :
** إعلان الاعتذار الفوري عن أي خطأ تكدرت معه مشاعر الزوج .
** ترك الموقف وإعلان الانسحاب من المكان أو الغرفة .
** أن تركز المرأة على بناء اهتمامات موازية وبديلة من التركيز على الرجل ، وجعله محور حياتها ، الأمر الذي يخنق الرجل ويجعله يفكر في الفرار .

12ـ كوني أنثى : وتتلخص الأنوثة في أمور :

* الاستقرار في المنزل ،و ملازمة البيت ، وعدم الخروج إلا لحاجة أو لطلب علم .
* السكون والهدوء ، لأن العنف والضجيج من مظاهر الاسترجال .
* التعامل مع الأشياء برقة ونعومة وتسامح ، وترك الخشونة والمشاجرة .
* ترك الجدال ، مع الناس عموماً ومع الزوج خصوصاً ، فالمرأة البحر تفرق بين نقاش المنازعة و بين نقاش الإيضاح والاستيضاح .
* الاهتمام بأناقة الروح وتجملها ، مع الاهتمام بالأناقة الخارجية باعتدال .
* الحياء لأن نعومة النظر وانكساره أنوثة ، والعين الجريئة تكون في جفن الرجل .

أعضاء المنتدى الكرام : : هذه نقاط مهمة قرأتها فأعجبتني فأحببت أن أنقلها لكم للفائدة ، أرجو أن ينتفع بها الجميع ، فمن هو الرجل المحيط ؟؟ هذا ما سنعرفه قريباً بإذن الله ..
نقلته لكم باختصار وتصرف : من كتاب " المرأة البحر والرجل المحيط " تأليف عبد الله بن محمد الداوود ـ توزيع مؤسسة الجريسي للتوزيع والإعلان ـ الرياض

فياض العبسو
27-Mar-2009, 02:40 AM
مقالة جميلة ... ونصائح ثمينة للمرأة الفاضلة ... لو التزمت بها لسعدت وأسعدت ...
وأول الغيث قطر ثم ينهمر ... طالما أن الحديث عن البحر والمحيط ... بداية خير لأختنا المشرفة الجديدة ... تشكر عليها ... وننتظر المزيد والجديد المفيد ...

تلميذ
27-Mar-2009, 03:33 AM
ما شاء الله اخت ام عبد العزيز شكرا على هذه النصائح والايضاحات التي لا غنى لنا عنها

أبوأيمن
27-Mar-2009, 03:28 PM
نقل وبداية طيبة ومعلومات تفيد الفتاة المسلمة المتمسكة بدينها المحافظة على بيتها فهي مربية الأجيال وهي العابدة القانتة
وإن كنت قد لاحظت في هذا المقال بعض الأخطاء الكتابية الإملائية نتمنى الإهتمام أكثر وشكراً

أم عبد العزيز
28-Mar-2009, 03:09 AM
الإخوة الكرام

أسعدني مروركم العاطر

فجزيتم خيراً

نور76
28-Mar-2009, 09:52 AM
شكرا على هذه النصائح الثمينة وجزاك الله الجنة

أم عبد العزيز
29-Mar-2009, 03:01 AM
الأخ الفاضل (نور76) شكراً لمروركم ، ولكم مثل ذلك

ابراهيم ابومحمد
29-Mar-2009, 05:23 PM
الأخت أم عبد العزيز
شكرا جزيلاً

أم عبد العزيز
30-Mar-2009, 02:35 AM
الأخ الفاضل " إبراهيم أبو محمد " شكراً لمروركم الكريم

الزمن السعيد
14-Oct-2009, 11:46 PM
بارك الله فيك ووفقك الى مافيه سعادة المسلمين في الدنيا والأخرة

شهيد
17-Oct-2009, 03:33 PM
شكراً جزيلاً
أختي المتفائلة
على الموضع القيّم.
وإن كنت أتمنى أن يوضع الجزء الثاني ( الرجل المحيط) بعنوان مستقل بغية الاطلاع عليه أكثر من قبل القرّاء.

أم عبد العزيز
17-Oct-2009, 11:39 PM
الأخ الفاضل أشكر لكم مروركم الكريم ، وما تفضلتم به وجهة نظر صحيحة تدل على اهتمامكم وحرصكم على نشر الخير ونفع المسلمين .
أشكر لكم هذه الملاحظة وسوف أقوم بوضع الجزء الثاني في موضوع مستقل إن شاء الله .