المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دعته إليها فماذا أجاب ؟



روح الإسلام
15-Jul-2007, 01:49 PM
قصيده جميله وصلتني عن طريق الإيميل لاأعرف من كاتبها 000


قالت وفي عينها من رمشها كحل قف وانتظرني فقد أودى بي الحول

أنا الغريبة يا عمري وكم نــظرت
إليك عيـــــــني بقلب ملؤه الوجل....

أنا المحبة والولهى على مضـــــــض
فكن رحيمـــــا وقف يا أيها الرجل

لاتتركني فإني بت مغرمـــــــــــة
بحسن وجهـــــك لما اختاره الخجل

صددت عني فكاد الصد يقتلـــني
وغبت عني فكــــــــاد العقل يختبل

فكرت أنساك لكني كواهــــــــمة
ظنـــت بأن قلوب الغيد تنتقل

فرحت أرسل طرفي في الوجوه فما
علـــمت قلبي إلا فيك يشتغل

ينام كل الورى حولي ولا أحـــــد
يدري بأن فؤادي منك يشتعل

فكن شفوقا وجد لي بالوصال فمـا
أريـد غيرك أنت الحب والأمل

جد لي ولا تك مـــغرورا فما أحد
رأى جــــمالي إلا إغتاله الغزل

ألا ترى قدي المياس لو نظــــــرت
إليه أجمل مـن في الأرض تختجل

ووجهي الشمس هل للشمس بارقة
إذا شخــصت إليها فهي ترتحل

فقلت والحزن مرسوم على شـــفتي
وفي فــــؤادي من أقوالها دخل

أختاه لا تهتكي ستر الــــحياء ولا
تضيعي الدين بالدنيا كمن جهلوا

والله لو كنت من حور الجــنان لما
نظرت نحوك مهما غرني الهدل

أختاه إني أخاف الله فاســـــتتري
ولتعلــــمي أنني بالدين مشتمل

تمسكي بكتاب الله واعتصـــــمي
ولا تكوني كمن أغراهم الأجل

أختاه كوني كأسماء التي صـــبرت
وأم ياســــــر لما ضامها الجهل

كوني كفاطمة الزهراء مؤمنـــــــة
ولتعلمي أنــــها الدنيا لها بدل

كوني كزوجات خير الخلق كلهمو
من علم الـناس أن الآفة الزلل

من صانت العرض تحيا وهي شامخة
ومن أضاعـته ماتت وهي تنتعل

كل الجراحات تشفى وهي نافـــذة
ونافذ العرض لا تجدي له الحيل

أختاه من كانت العلياء غاــــيته
فـــــليس ينظر إلا حيث تحتمل

أختاه من همه الدنيا سيخسرها
ومن إلى الله يسعى سوف يتصل

أختاه إنا إلى الرحمان مرجعنــــا
وســــوف نسأل عما خانة المقل

أختاه عودي إلى الرحمان واحتشمي
ولا يـــــغرنك الإطراء والدجل

توبي إلى الله من ذنب وقعت به
وراجعي النفس إن الجرح يندمل

أتمنى أن تكون نالت إعجابكم 00

ودمتم 000000

روح الإسلام0000000

الخنساء
15-Jul-2007, 03:45 PM
قصيدة جميلة 000فهي تحمل رسالة إلى كل أنثى أن ترتقي بأخلاقها وتصون نفسها وتلتزم بشرع ربها وأن الرجل أكثر ما يلفته ويجذبه إلى المرأة هو أخلاقها وعفتها وأدبها 00000000000
قبل أي شيئ آخر قبل الجمال الزائل والأسلوب الزائف
فالدوام للدين واللأخلاق 0ولتعلم كل ساعية إلى نيل قلب رجل أن الرجل إذا أحبك وأنت من رمى نفسه مجردة من أخلاقك وإلتزامك الديني فلا يغرنك ذلك ولا يفرحك 00لأنك بالنسبة إليه مجرد سلعة أو لعبة سيرميك عندما يمل منك لأنه عندما يأسس أسرة وعائلة من المؤكد لن يختارك بل سيبحث عن ذات الدين والخلق والعفة والحشمة000000000
لتربي له جيل يتباه به ويسعده لأن المرأة هي المربية 0هي المعلمة 0000هي أساس الأسرة إذا صلحت صلحت كل الأسرة وإذا فسدت فسدت كل الأسرة 00000
فهي كما قال الشاعر
الأم مدرسة إذا أعدتها ******أعدت شعبا طيب الأعراق

فيا أختي المسلمة 000000000000000
ألتزمي بما أوصاك به دينك الحنيف وأرتقي بنفسك وصونيها وأعلمي أن ما حباك الله هو أمانه يجب أن تحافظي عليه وأن الأساليب الملتوية لن تودي بك إلا للهلاك

حفظك الله أختي المسلمة وألهمك الله طريق الحق والصواب