المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وريقات مغترب



منتهى
10-Nov-2009, 05:46 PM
" من لم يذق طعم الغربة ، فاته طعم الحنظل "


قد تدفعنا الظروف على اختلاف أنواعها إلى أن نهجر الوطن منتشرين في أرض الله الواسعة ....
هنا تبدأ رحلة جديدة في عالم آخر ،في بادئ الأمر يغمرنا الفضول لاكتشاف الأرض الجديدة وللتعرف على أهلها و ثقافتها و عاداتها للتكيف مع هذا المحيط البيئي الجديد ... وبعد مرور فترة من الزمان، يبدأ الحنين بجذب الإنسان إلى أرض وطنه ، وكأن الوطن من النفس كموضع الماء و الهواء منها . وإذا حاولنا التغلب على هذا الشعور - الحنين إلى الوطن - فإن دينامكية الحياة اليومية تقر بأننا نفقد جزءاً رئيسياً من ذواتنا .
ماذا تقول في أم فقدت ابنها ؟ طبعاً بعد تسليم الأمر لله و الصبر على فقدانه ، و بعد مرور أعوام تظل هذه الأم تحمل حسرة في أعماقها على هذا الفراق ... كذلك المغترب عن وطنه ، مهما أخذته مشاغل الحياة اليومية يظل يحمل ذلك الشعور تجاه وطنه وأهله . و الأمرّ من ذلك كله أن يفقد هذا المغترب شخصاً عزيزاً على قلبه و وقد فاتته لحظة الوداع بسبب الأميال التي تفصل بينهما .
أما في فترات الأعياد ، فترانا في دار الغربة نستيقظ لنسابق خيوط الشمس الذهبية ، ولا تستغرب إن كنا نهرع إلى التلفاز لنحضر صلاة العيد في بلادنا ، فتنهمر العبرات تباعاً و يبدأ شريط الذكريات بالدوران أمام مرأى العين ، كيف كنا مع الأهل و الأخوة و الأحبة ... وكيف نحن الآن بعيدين عنهم ما لنا إلا ذكراهم الطيبة . هذه هي الغربة تسرق أعمارنا ، ذكرياتنا ..... و نبقى في شوق إلى أن يبلغنا الله لحظة قول أحدهم لنا :
" الحمد لله على السلامة .. وطنك يرحب بك " .

المريد
10-Nov-2009, 06:23 PM
ليس الغريب غريب الشام واليمن ان الغريب غريب القبر والكفن

أبوأيمن
10-Nov-2009, 06:53 PM
لاتشكيلي ببكيلك كما يقال بالعامية (وإن كنت أحبذ أن نتكلم بالعربية الفصحى في المنتدى حفاظاً على لغتنا الجميلة)

الغربة كربة مهما كانت وخصوصاً إن كان مغترباً عن بلد يحبها فقد يكون مغترب ولايحب وطنه طبعاً حتى هذا عدم حبه حبه أرى أنه لسبب طارئ فحب الوطن يسري في دم كل إنسان

أما هذه الخواطر الجميلة فهي بعض مما يحس به المرء في الأفراح والأتراح ، يكفي أن المرء منا حرم من حنان الأبوين وعاطفة الإخوة وحنان الأصدقاء ، ناهيك عن المناسبات هناك فلها طعم ولون خاص

أسأل الله أن يكون عوناً لنا جميعاً ويصبرنا ويسدد خطانا وشكراً لكم

فياض العبسو
10-Nov-2009, 10:58 PM
الغربة مدرسة يتعلم فيها الإنسان أشياء كثيرة ، ويتفتح ذهنه على أمور جديدة ، يستفيد منها في حياته ... وعلى كل مغترب ألا ينس وطنه الأم ، وأن يكون سفيرا لوطنه ، يعطي صورة جميلة عنه ، مع حفظ الأسرار ، والإكثار من الدعاء ... وكلما ابتعد الإنسان عن وطنه ، ازداد محبة له ووفاء وولاء وانتماء ... فاللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين ... واجعلها آمنة مطمئنة ، سخاء رخاء ، يا رب العالمين .

أسامة
11-Nov-2009, 03:54 AM
بلادي وإن جارت علي عزيزة وقومي وإن ضنو علي كرام

د.محمد نور العلي
11-Nov-2009, 07:00 AM
شكرا على هذه الوريقات الجميلة , ولعل أجمل ما كتب في الغربة ما خطه الإمام الشافعي " رحمه الله " شعرا يشرح فيه فلسفة الغربة بكلمات من ذهب :


ما فى المقام لذى عقل وذى أدب
من راحة، فدع الأوطان واغترب
...
سافر تجد عوضا عمن تفارقه
وانصب فإن لذيذ العيش فى النصب
...
إنى رأيت وقوف الماء يفسده
إن سال طاب وإن لم يجر لم يطب
...
والأسد لولا فراق الغاب ما افترست
والسهم لولا فراق القوس لم يصب
...
والشمس لو وقفت فى الفلك دائمة
لملها الناس من عجم ومن عرب

...
والتبر كالترب ملقى فى أماكنه
والعود فى أرضه نوع من الحطب

...
فـإن تـغــرب هذا عــز مطلبـــه
وإن تـغـــرب ذاك عز كالـذهب

منتهى
11-Nov-2009, 03:00 PM
شكراً لمروركم جميعاً ....

أخ مريد أحترم رأيك ، و لكن ما أوردناه هو شعور يخالجنا فعلاً على أرض الواقع ... أما الأخ أبو أيمن فحالنا من حالكم تماماً ولعل اللغة العامية التي استخدمتها لها وقع بليغ فعلاً في هذا المقام . أما بالنسبة للأخ فياض العبسو فشكراً لكلماتك المساندة، فالغربة لها فوائد لكنها معدودة أمام ما يقابلها .... فكم من شخص نعرفه قد توفي في بلاد الغربة فمنهم من دفن فيها و منهم من أرسل ليدفن في بلده محملاً في صندوق في الطائرة - لا حول و لا قوة إلا بالله . بالنسبة للأخ أسامة فدرر ما تفضلت به و أما الأخ محمد نور العلي فلعلنا نصبر أنفسنا بما قاله الأمام الشافعي رحمه الله فشكراً لك .

أخيراً نتمنى عودة سالمة غانمة لكل مغترب عن وطنه .

أبو الربيع الجبريني
11-Nov-2009, 09:50 PM
نعم الغربة صعبة لكن
مشيناها خطى كتبت علينا ومن كتبت عليه خطى مشاها

ومما حفظنا عن الغربة هذه الابيات التي تحث على احترام خصوصيات الآخرين
لا تعاد الناس في اوطانهم قلما يرعى غريب الوطن
واذا ما شئت عيشا بينهم خالق الناس بخلق حسن

منتهى
14-Nov-2009, 07:22 PM
شكراً لمرورك أبو ربيع ، طبعاً احترام الشعوب هو خلق حث عليه الإسلام ... شكراً لهذه اللفتة .

الشافعي
15-Nov-2009, 07:46 PM
الغربة غربتان --غربة عن الوطن --وغربة داخل الوطن

منتهى
18-Nov-2009, 12:45 AM
شكراً على المرور ... حين ينتابنا الشعور بالغربة في الوطن فيكفينا رؤية الوالدين لنخفف من شدة ذلك الشعور .

ابراهيم ابومحمد
18-Nov-2009, 09:53 PM
الأخت منتهى شكراً على هذا الموضوع الذي ضرب ضرباً =غير رفيق على أوتار قلوبنا
وهذا قدرنا ، والحمد لله وكما قال الشاعر= :
وقد تخرج الحاجات يا أم عامر =حوائج من رب بهن ضنين
حقيقة الغربة مرار في مرار= ،
أنا في الغربة أبكي = .ما بكت عين غريب
لم أكن يوم خروجي = من بلادي بالمصيب
عجباً لي ولتركي = بلداً فيه حبيبي
ولولا المزعجات من الليالي = لما ترك القطا طيب المنام
........=.......
وماتركوا أوطانهم عن ملالة = ولكن حذاراً من شمات الأعاديا
ودعيك من اصحاب القلوب المتحجرة = وليزدادو غربة على غربتهم

أم عبد العزيز
19-Nov-2009, 12:14 AM
لقد ضربت على وتر حساس .

شكراً لك على هذه المشاركة المؤثرة .

و بالمناسبة أكتب موضوعاً عن الغربة ، إن شاء الله سأضعه قريباً في المنتدى .

منتهى
19-Nov-2009, 06:00 PM
شكراً للمرور أخ إبراهيم أبو محمد للمرور و للقصيدة - بارك الله فيك . و شكرًا للأخت أم عبد العزيز على المشاركة.

ابراهيم ابومحمد
19-Nov-2009, 06:00 PM
ستثيرون اشجاننا بمواضيعكم ولا ندري أين تنهي بنا فرفقاً رفقاً
شكرا لك أخت أم عبد العزيز