من قصيدة أولو الألباب في معناك حاروا بصوت محي الدين الأحمد

عرض للطباعة