{الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ}* [الملك:2]

« وَقَوْلُهُ: ﴿لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا﴾ أَيْ: خَيْرٌ عَمَلًا، كَمَا قَالَ مُحَمَّدُ بْنُ عَجْلان: وَلَمْ يَقُلْ أَكْثَرُ عَمَلًا». [ابن كثير]

«ابتلانا الله بحسن العمل، لا بالعمل فقط، ألم يكن أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يسألونه: أي العمل أفضل؟ ففهمهم -رضي الله عنهم- يدلّ على التنافس في جودة العمل لا مجرد كثرته»

* منقول للفائدة