صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

الموضوع: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

  1. #1
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    [poem=font="Arabic Transparent,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/1.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أحجاج بيت الله ألف تحية = بأوجهكم نور من الله يسطع
    نزلتم ضيوفا في رحاب كريمة= إليها يحن القلب دوما ويخشع
    ضيوفا على المولى الكريم ببيته= وأنتم سجود في حماه وركع
    وقد زرتم قبر النبي محمد =كما شاقكم ذاك الرسول المشفع
    به أنقذ الله الأنام من الهوى= ودعوته دوما إلى الخير تدفع
    ومن يتخذ نهجا سوى نهج أحمد =فقد ضل وهو الخاسر المتصدع
    ولما سعيتم بين مروة والصفا =صفا قلبكم مما يرين ويطبع
    وقد شكر الباري لكم سعيكم بها= فطوبى بهذا الأجر طوبى تمتعوا
    ولما وقفتم للنداء جميعكم= علمتم بأن الأمر لله يرجع
    وان العلى والمجد والفوز بالتقى= ينال وان الكفر سعي مضيع
    هنيئا لكم قد نلتم العفو والرضا =وذكركم يوم القيامة يرفع
    لبستم بهذا الحج تاج مثوبة =يضيء به الإيمان والأجر يلمع
    طرحتم خطاياكم وعدتم وأنتم= من الذهب الابريز أنقى وأنصع
    وإن ذنوب المرء مهما تعاظمت =لأعظم منها عفو ربي وأوسع[/poem]

    وليد الأعظمي

    [poem=font="Arabic Transparent,5,green,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أياروضة ضمت جمال محمد = حويت كريماً سيداً كاملاً بدرا
    مضى العمر مني يامحمد وانقضى = ولم تسمح الأيام أن أنظر الحجرا
    فوالله مافي الكون مثل محمد = ولاكشفت للناس عن مثله الغبرا
    أياحجرة ضمت جمال محمد= حويت مليحاً كاملاً يخجل البدرا
    سألت إلهي قبل موتي نظرة = إلى طيبة الفيحاء والقبة الخضرا
    وادخل من باب السلام مسلماً على المصطفى الهادي وانعم بالبشرا
    أيارسول الله جئتك قاصداً = فكن لي شفيعاً ياأجل الورى قدرا[/poem]

    [poem=font="Arabic Transparent,5,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أبا الزهراء أهديك السلاما = وأنظم فيك عقداً لايساما
    أموت وحبكم في القلب باق = ونفح الروح مني كالخزامى
    إذا الحجاج لم يقفوا بطه = فلست أرى لحجهم تماما
    تمام الحج أن تقف المطايا = على الهادي وتقريه السلاما[/poem]

    [poem=font="Arabic Transparent,5,darkred,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    إليـك إلهـي قـد أتيـت مُلَبـيـا = فبـارك إلهـي حجتـي ودعائـيـا
    قصدتك مضطـراً وجئتـك باكيـا =* وحاشـاك ربـي أن تـرد بكائيـا
    كفانـي فخـراً أننـي لـك عابـد = فيافرحتي إن صرت عبـداً مواليـا
    إلهـي فأنـت الله لا شـيء مثلـه = فأفعـم فـؤادي حكمـة ومعانـيـا
    أتيت بلا زاد ، وجـودك مطعمـي = وما خاب من يهفو لجودك ساعيـا
    إليك إلهي قـد حضـرت مؤمـلا =* خلاص فؤادي مـن ذنوبـي ملبيـا
    وكيف يرىالإنسان في الأرض متعة = وقد أصبح القدس الشريف ملاهيـا
    يجوس به الأنذال من كـل جانـب =* وقد كان للأطهـار قدسـاً وناديـا
    معالـم إسـراء ، ومهبـط حكمـة =* وروضـة قـرآن تعطـر واديــا [/poem]

    [poem=font="Arabic Transparent,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/2.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    اَلراحلونَ إلى ديار أحبتي = عتَبي عليكمْ.. قد أخذتم مهجتي
    وتركتمُ جسدي غريباً هاهنا = عجَبي له ! يحيا هنا في غربةِ !
    كم قلتمُ مامِن فصامٍ أونوى = بين الفؤاد وجسمهِ.. ياإخوتي !
    وإذا بجسمي في هجير بعادهِ =* وإذا بروحي في ظلال الروضة ِ!
    قلبي..وأعلم أنه في رحلكمْ = كصُواع يوسفََ في رحال الإخوةِ
    قلبي ..ويُحرمُ بالسجود ملبياً =* لبيكَ ربي .. يا مجيبَ الدعوةِ
    قلبي.. ويسعى بين مروةَ والصفا= ويطوفُ سبعاً في مدارالكعبةِ
    قلبي ارتوى من زمزمٍ بعد النوى=وأتى إلى عرفات أرضِ التوبةِ
    هو مذنبٌ متنصِّل من ذنبه =هو محرمٌ يرنو لبـاب الرحمةِ
    قلبي .. و يهفو للمدينة طائراً = للمسجد النبوي عند الروضة
    هي واحةٌ نرتـاح في أفيـائها *= بطريق عودتنا لدار الجنةِ
    اَلراحلونَ إلى ديار أحبتي = أتُرى رحلتم في طريق السّـنةِ ؟!
    اَلزائرونَ : ألا بشيرٌ قد رمى = بقميص أحمدَ فوق عزم الأمةِ ؟
    فالمسلمون تعثرتْ خُطواتُهم =* والمسجدُ الأقصى أسيرُ عصابةِ!
    هي قصتي وقصيدتي، ألحانُها = تحدو مسيري في دروب الدعوةِ
    هي قصتي يا إخوتي ،عنوانُها: =* أحيا و أقضي في سبيل عقيدتي[/poem]

    الدكتور عبد المعطي الدالاتي

    يتبــــــــــــــــــــــــــع
    التعديل الأخير تم بواسطة أبوأيمن ; 20-Nov-2007 الساعة 02:27 AM

  2. #2
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    [align=right]لبيك يارب الحجيج جموعه وفدت عليك
    ترجو المثابة في حماك وتبتغي الزلفى لديك
    لبيك والآمال والإفضال من نعمى يديك
    لبى لك العبد المطيع وجاء مبتهلاً إليك
    هذي الجموع تدفقت منها المسالك والبطاح
    قطعوا لك الغبراء والدأماء واجتازوا الرياح
    متضرعين إليك مستهدين يرجون السماح
    لبيك في الليل البهيم وفي الغدو وفي الرواح
    هذا الصباح يعج بالتهليل يتبعه الدعاء
    هذا المساء يضج بالتكبير يبعثه الرجاء
    في الأرض تلبية تفيض بها القلوب إلى السماء
    لبيك في حر الهجير وفي الصباح وفي المساء
    بين المضارب في البطاح وفي حمى البيت الحرام
    عند المحصب أوبأرجاء الحطيم أوالمقام
    مهج وأرواح تطوف بها كماطاف الحمام
    لبيك نسألك الهداية والعناية والسلام
    لاذت بساحتك الخلائق واستقرت في حماك
    وشدت بنجواك السرائر واستهامت في هداك
    الوحش والإنسان والأطيار تستجدي رضاك
    لبيك مبدؤها ومرجعها إليك وفي ثراك
    سبحانك اللهم ياحامي حمى البيت الأمين
    يامسبل الرحمات تغسل من خطايا المذنبين
    إياك نعبد مخلصين ومابغيرك نستعين
    لبيك سبحنا بحمدك فاهدنا نهج اليقين[/align]

  3. #3
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    [poem= font="Arabic Transparent,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/18.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    ركب الحجاز سرى الحادي بهم ودنا = وخلفوني أقاسي الشوق والحزنا
    ومذر أوني بأرض الشام مرتهنا = شدوا المطي ونالوا المنى بمنى
    وكلهم بأليم الشوق قد باحا=
    تلك الديار سرت فيهم روائحها = وقد تباشر غاديها ورائحها
    وحين لذ لهم في الأرض سائحها = سارت ركائبهم تندي روائحها
    طيباً بما طاب ذاك الوفد أشباحا=
    هم الرجال كرام المنتمى بهم = لنحو أحبابهم قد أسرعت همم
    طابوا بطيبة وانجلت غمم = نسيم قبر النبي المصطفى لهم
    روح إذا شربوا من ذكره راحا=
    أواه لم أقض يوم البين من وطر = والشوق ألقى فؤاد في خطر
    فصحت للبدو لماكنت في حضر = ياسائرين إلى المختار من مضر
    سرتم جسوماً وسرنا نحن أرواحا=
    كم ذا أسلي فؤادي قصد معذرة = لهم وروحيَ عنهم غير صابرة
    وكم نقول لهم من غير مقدرة = أنا أقمنا على عذر ومعذرة
    ومن أقام على عذر كم راحا =[/poem]


    المجموعة النبهانية ج4 ص 377

  4. #4
    كلتاوي جديد

    الحاله : حامد الدليمي غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    رقم العضوية: 167
    الدولة: العراق
    الهواية: القصائد الانشاديه
    المشاركات: 22
    معدل تقييم المستوى : 0
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    شكرا جزيلا اخى ابو ايمن على هذه القصائد والابيات الرائعه والمشوقه وقد كتبت اغلبها لنحدوا بها ان شاء الله ونحن فى طريقنا الى ارض الحجاز عندما تاخذنا الاشواق من كل جانب مع دعواتى لك ولكل اخوتى اعضاء المنتدى المبارك بالمغفره والرضوان واليكم هذه القصيده
    حدث عن الخلد عن طيباء غنينا.....عن مهبط الوحى عن ذكراه اروينا
    عن روضة ملأت بالخير ساحتها......عن المقام عن المحراب اشجينـــــا
    عن مسجد ثبتت بالهدي لبنتـه.......عن بقعة شرفت نورا وتمكينـــــــا
    عن البقيع الذى ضمت حضائره......غرر اضاء بهم في الدهر ماضينــــا
    وعن قباء وقربان وعن اثر........شرقي العوالي عن بطحان افتينــــا
    عن سفح سلع عن الفيحاء عن احد...عن ربوة فيها حمزه الجود مدفونا
    ماثر طافت الذكرى بها وبقت......في كل عام تذكرنا فتحييـــــــــــنا
    تمضي السنين وفى الاسلام شامخة...قد شرفت برسول الله هادينـــــا
    ما اجمل العيد فيها والمقام بها......وركعة في مصلاه تهنينـــــــــــــا
    يا للمدينة كم ذراتـــــها لثـــمت......اناملا وتنزل فيـــــــــها جبرينـــــا
    كل السعادة في طيباء قد جمعت.....والحمد لله قال القلب امينــــــــــــا

    منشد المدينه الحاج عبدالله الزامل الخزرجى
    سئل احد الحكماء___ممن تعلمت الحكمه ؟قال من الرجل الضرير..لانه لا يضع قدمه على الارض الا بعد ان يختبر الطريق بعصاه0

  5. #5
    مشرف
    الصورة الرمزية الخنساء

    الحاله : الخنساء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2007
    رقم العضوية: 127
    المشاركات: 3,593
    معدل تقييم المستوى : 109
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    قصيدة التلبية في الحج (لابو نواس)

    [frame="7 80"][frame="7 70"]إلهنَــا، ما أَعــدلَــكْ *
    مَليكَ كلِّ مــن مَلَكْ
    لبيكَ، قـــد لبَّيتُ لــكْ *
    لبيكَ، إن الحمدَ لكْ


    والملكَ، لا شريكَ لكْ *
    ما خـــابَ عبــدٌ سألك
    لبيك إن الحمد لك*
    أَنت لهُ حيثُ سلَــكْ


    لـولاكَ يا ربُّ هَــــلكْ*
    لبيكَ، إن الحمـدَ لكْ
    والملكَ، لا شريكَ لكْ*
    والليل لما أن حلك
    والسابحات في الفلك*
    على مجاري المنسلك
    كــلُّ نبــــيٍّ، وملَكْ *
    وكلُّ من أهَـلَّ لَكْ
    سبح أو صلى فلك*
    لبيك إن الحمد لك
    والملك، لا شريك لك*
    يا مخطئا ما أغفلك
    إعمل، وبادر أجلك*
    واختم بخيرٍ عملَــــك


    لبيك، إن الحمـدَ لك *
    والملكَ، لا شريكَ لك
    [/frame][/frame]

  6. #6
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    يارب بلغنا العتيق

    [poem= font="Arabic Transparent,6,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/4.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يارب قلبي للعتيق يتوق = والشوق في مجرى العروق حريق
    نفسي أُمنيها بأشرف رحلةٍ = وشذى المحبة للبعيد يروق
    من نشوة الحلم الجميل فإنني = كالطير في أفق الرحاب طليق
    حلّقت أزهو بالطواف وعزه = والنور مابين الضلوع خفوق
    وبقيت أسعى فوق أطهر بقعة = والسعي معنى في الوجود عميق
    ودنوت أرمي بالجمار مكبراً = ويفيض من عطر الرحاب عبيق
    رباه إني قد دعوتك خذ يدي = صوب الرحاب فمابقيت أطيق
    في كل عام والحجيج أزفهم = قلبي يهيم مع المنى ويفيق
    من ذا سواك يحق أمال الرؤى = وإلى الحجاز يشدني ويسوق ؟
    العمر يمضي والنضارة تنقضي = لكن حلمي في الضلوع بريق
    سأظل ألهث بالدعاء ضراعة = فلعل حلمي يعتريه شروق[/poem]

    رفعت عبد الوهاب المرصفي

  7. #7
    مشرف
    الصورة الرمزية الخنساء

    الحاله : الخنساء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2007
    رقم العضوية: 127
    المشاركات: 3,593
    معدل تقييم المستوى : 109
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    إلى عرفات الله يا خير زائر

    قصيدة لأمير الشعراء الشاعر الكبير أحمد شوقي


    [poem=font="Arabic Transparent,6,blue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

    إِلى عَرَفاتِ اللَهِ يـا خَيـرَ زائِـرٍ=عَلَيكَ سَـلامُ اللهِ فـي عَرَفـاتِ
    وَيَومَ تُوَلّى وُجهَةَ البَيتِ ناضِـرًا=وَسيمَ مَجالي البِشرِ وَالقَسَمـاتِ
    عَلى كُلِّ أُفقٍ بِالحِجـازِ مَلائِـكٌ=تَـزُفُّ تَحايـا اللهِ وَالبَرَكـاتِ
    إِذا حُدِيَت عيسُ المُلـوكِ فَإِنَّهُـمْ=لِعيسِكَ في البَيداءِ خَيـرُ حُـداةِ
    لَدى البابِ جِبريلُ الأَمينُ بِراحِـهِ=رَسائِـلُ رَحمانِيَّـةُ النَفَـحـاتِ
    وَفي الكَعبَةِ الغَرّاءِ رُكنٌ مُرَحِّـبٌ=بِكَعبَـةِ قُصّـادٍ وَرُكـنِ عُفـاةِ
    وَما سَكَبَ الميزابُ مـاءً وَإِنَّمـا=أَفاضَ عَلَيكَ الأَجرَ وَالرَحَمـاتِ
    وَزَمزَمُ تَجري بَينَ عَينَيكَ أَعيُنًـا=مِنَ الكَوثَرِ المَعسولِ مُنفَجِـراتِ
    وَيَرمونَ إِبليسَ الرَجيمَ فَيَصطَلـي=وَشانيكَ نيرانًا مِـنَ الجَمَـراتِ
    يُحَيّيكَ طَهَ في مَضاجِـعِ طُهـرِهِ=وَيَعلَمُ ما عالَجتَ مِـن عَقَبـاتِ
    وَيُثني عَلَيكَ الراشِدونَ بِصالِـحٍ=وَرُبَّ ثَناءٍ مِـن لِسـانِ رُفـاتِ
    لَكَ الدينُ يا رَبَّ الحَجيجِ جَمَعتَهُمْ=لِبَيتٍ طَهورِ الساحِ وَالعَرَصـاتِ
    أَرى الناسَ أَصنافًا وَمِن كُلِّ بُقعَةٍ=إِلَيكَ انتَهَوا مِن غُربَـةٍ وَشَتـاتِ
    تَساوَوا فَلا الأَنسابُ فيها تَفاوُتٌ=لَدَيكَ وَلا الأَقـدارُ مُختَلِفـاتِ
    عَنَت لَكَ في التُربِ المُقَدَّسِ جَبهَةٌ=يَدينُ لَها العاتي مِـنَ الجَبَهـاتِ
    مُنَوِّرَةٌ كَالبَدرِ شَمّـاءُ كَالسُهـا=وَتُخفَضُ في حَقٍّ وَعِنـدَ صَـلاةِ
    وَيا رَبِّ لَو سَخَّرتَ ناقَةَ صالِـحٍ=لِعَبدِكَ ما كانَت مِنَ السَلِسـاتِ
    وَيا رَبِّ هَل سَيّـارَةٌ أَو مَطـارَةٌ=فَيَدنو بَعيـدُ البيـدِ وَالفَلَـواتِ
    وَيا رَبِّ هَل تُغني عَنِ العَبدِ حَجَّةٌ=وَفي العُمرِ ما فيهِ مِـنَ الهَفَـواتِ
    وَتَشهَدُ ما آذَيتُ نَفسًا وَلَم أَضِـر=وَلَم أَبغِ في جَهري وَلا خَطَراتـي
    وَلا غَلَبَتنـي شِقـوَةٌ أَو سَعـادَةٌ=عَلـى حِكمَـةٍ آتَيتَنـي وَأَنـاةِ
    وَلا جالَ إِلّا الخَيرُ بَينَ سَرائِـري=لَدى سُـدَّةٍ خَيرِيَّـةِ الرَغَبـاتِ
    وَلا بِتُّ إِلّا كَابنِ مَريَـمَ مُشفِقًـا=عَلى حُسَّدي مُستَغفِـرًا لِعِداتـي
    وَلا حُمِّلَت نَفسٌ هَوىً لِبِلادِهـا=كَنَفسِيَ في فِعلـي وَفـي نَفَثاتـي
    وَإِنّي وَلا مَـنٌّ عَلَيـكَ بِطاعَـةٍ=أُجِلُّ وَأُغلي في الفُروضِ زَكاتـي
    أُبلَغُ فيها وَهـيَ عَـدلٌ وَرَحمَـةٌ=وَيَترُكُها النُسّاكُ فـي الخَلَـواتِ
    وَأَنتَ وَلِيُّ العَفوِ فَامـحُ بِناصِـعٍ=مِنَ الصَفحِ ما سَوَّدتُ مِن صَفَحاتي
    وَمَن تَضحَكِ الدُنيا إِلَيهِ فَيَغتَـرِر=يَمُت كَقَتيلِ الغيـدِ بِالبَسَمـاتِ
    وَرَكِبَ كَإِقبالِ الزَمانِ مُحَجَّـلٍ=كَريمِ الحَواشي كابِـرِ الخُطُـواتِ
    يَسيرُ بِأَرضٍ أَخرَجَت خَيـرَ أُمَّـةٍ=وَتَحتَ سَماءِ الوَحيِ وَالسُـوَراتِ
    يُفيضُ عَلَيها اليُمنَ فـي غَدَواتِـهِ=وَيُضفي عَلَيها الأَمنَ في الرَوَحاتِ
    إِذا زُرتَ يا مَولايَ قَبـرَ مُحَمَّـدٍ=وَقَبَّلتَ مَثوى الأَعظَمِ العَطِـراتِ
    وَفاضَت مَعَ الدَمعِ العُيونُ مَهابَـةً=لِأَحمَدَ بَيـنَ السِتـرِ وَالحُجُـراتِ
    وَأَشرَقَ نورٌ تَحـتَ كُـلِّ ثَنِيَّـةٍ=وَضاعَ أَريجٌ تَحتَ كُلِّ حَصـاةِ
    لِمُظهِرِ ديـنِ اللهِ فَـوقَ تَنوفَـةٍ=وَباني صُروحِ المَجدِ فَـوقَ فَـلاةِ
    فَقُل لِرَسولِ اللَهِ يا خَيرَ مُرسَـلٍ=أَبُثُّكَ ما تَدري مِـنَ الحَسَـراتِ
    شُعوبُكَ في شَرقِ البِلادِ وَغَربِهـا=كَأَصحابِ كَهفٍ في عَميقِ سُباتِ
    بِأَيمانِهِمْ نـورانِ ذِكـرٌ وَسُنَّـةٌ=فَما بالُهُمْ في حالِـكِ الظُلُمـاتِ
    وَذَلِكَ ماضي مَجدِهِمْ وَفَخارِهِـمْ=فَما ضَرَّهُمْ لَـو يَعمَلـونَ لِآتـي
    وَهَذا زَمـانٌ أَرضُـهُ وَسَمـاؤُهُ=مَجـالٌ لِمِقـدامٍ كَبيـرِ حَيـاةِ
    مَشى فيهِ قَومٌ في السَماءِ وَأَنشَؤوا=بَوارِجَ فـي الأَبـراجِ مُمتَنِعـاتِ
    فَقُل رَبِّ وَفِّـق لِلعَظائِـمِ أُمَّتـي=وَزَيِّن لَها الأَفعـالَ وَالعَزَمـاتِ [/poem]

  8. #8
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    [poem= font="Simplified Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/35.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يا راحلين إلـى منـى بقيـادي **=* هيجتموا يوم الرحيـل فـؤادي
    سرتم وسار دليلكم يا وحشتـي *=** الشوق أقلقني وصوت الحـادي
    وحرمتموا جفني المنام ببعدكـم **=* يا ساكنين المنحنـى والـوادي
    ويلوح لي مابين زمزم والصفـا **=* عند المقام سمعت صوت منادي
    ويقول لي يانائما جـد السُـرى ***= عرفات تجلو كل قلب صـادي
    من نال من عرفات نظرة ساعة *=** نال السرور ونال كل مـرادي
    تالله ما أحلى المبيت على منـى **=* في ليل عيد أبـرك الأعيـادي
    ضحوا ضحاياهم ثم سال دماؤها *=** وأنا المتيم قد نحـرت فـؤادي
    لبسوا ثياب البيض شارات اللقاء **=* وأنا الملوع قد لبسـت سـوادي
    يارب أنت وصلتهم صلني بهـم **=* فبحقهـم يـا رب فُـك قيـادي
    فإذا وصلتـم سالميـن فبلغـوا ***= مني السلام على النبي الهادي
    وتذكروا عند الطواف متيماً = صباً بري بالشوق والإبعاد
    بالله يازوار قبر محمد = من كان منكم رائحاً أو غاد
    فبلغوا المختار ألف تحية = ماساء ركب أو ترنم حاد[/poem]

  9. #9
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين


    [poem= font="Arabic Transparent,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/4.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    سارت على اسم الخالق المعبود = قافلة الإيمان والتوحيد
    حتّى قصدنا مكّة المكرّمة = في موكب شاراته محتشمة
    وحينما لاحت حدود الحرم= واستيقظت منها قلوب النوم
    فبادر الركب إليه مسرعاً = وكلّ فرد فيه من شوق دعا :
    "لبّيك إنّ الحمد والنعمة لك= لبّيك إنّ المجد والرحمة لك"
    نخلع عن أجسامنا الثيابا = إذ لم تزل لوعينا حجابا
    هي القشور أضحت اللبابا= هيا أمِطْ عن وعيك النقابا
    لتظهر الحقيقة الخفيّة = وتلمس الماهيّة النوريّة
    تبعدنا مظاهر الحياة = في زيفها عن الجمال الذاتي
    ما أنا في الحياة إلاّ بشر = لكلّ ما أحبى به مفتقر
    عبد فلا أملك رجلي ويدي = بل كلّ ما عندي ملك سيّدي
    فكلّ آثاري إليه تنسب = في بعثها عنّي هو المسبّب
    ما كنت إلاّ عدماً لولاه = أوجدني بأمره الإله
    شغلني عن وعيها التشاغل = بعالم لذاته حبائل
    تصدّني في وصفها عن واقعي = وتستزيد نحوها مطامعي
    ربّاه يا ربّاه إنّنا بشر = عن وعي واقع الأمور نقتصر
    تجذبنا الظواهر المزبرجة = عن واقع نيرانه مؤجّجة
    وحينما أيقظنا الإيمان = جئنا وكلّ ما بنا لسان :
    "لبّيك لبّيك فلا شريك لك = لبّيك لبّيك فلا مليكَ لك "
    أحرمت عن ما ثمن تجرّدا = وصرت عبدا مذ رأيت السيّد
    وهكذا تجرّد الإنسان = لما طمى في وعيه الإيمان












    ما الفرق بين طواف المتمتع والقارن عند قدومهما إلى البيت الحرام، وما حكم كل منهما؟

    شارك بالمسابقة




    [/poem]

  10. #10
    كلتاوي مميز
    الصورة الرمزية ابومحمد

    الحاله : ابومحمد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    رقم العضوية: 428
    الدولة: سوري
    الهواية: رياضة
    السيرة الذاتيه: لايوجد
    العمل: طالب
    المشاركات: 695
    معدل تقييم المستوى : 91
    Array

    افتراضي رد: قصائد في الحج والزيارة وبلاد الحرمين

    بارك الله فيك اخي ابو ايمن مجهود عظيم جزيت الجنة
    جعل الله قلوب أهل الذكر محلاً للإستئناس وجعل قلوب أهل الدنيا محلاً للغفلة والوسواس

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مكتبة الحج والعمرة
    بواسطة فياض العبسو في المنتدى المكتبة العلمية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 23-Oct-2007, 02:04 AM
  2. نبذة عن الحج وأركانه وشروطه
    بواسطة د.أبوأسامة في المنتدى الحج وأحكامه
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21-Oct-2007, 12:48 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •