النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الفرق بين الفيء والظل

  1. #1
    كلتاوي الماسي
    الصورة الرمزية د.أبوأسامة

    الحاله : د.أبوأسامة غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    رقم العضوية: 165
    المشاركات: 2,033
    معدل تقييم المستوى : 101
    Array

    الفرق بين الفيء والظل

    الفرق بين الفيء والظل

    قال أبو محمد عبد الله بن مسلم بن قتيبة في أوائل أدب الكاتب :

    يتوهم الناس أن الظل والفيء بمعنى , وليس كذلك , بل الظل يكون غدوة وعشية ومن أول النهار إلى آخره .
    ومعنى الظل الستر .
    ومنه قولهم : " أنا في ظلك " ومنه : " ظل الجنة " وظل شجرها إنما سترها ونواحيها , وظل الليل سواده ; لأنه يستر كل شيء , وظل الشمس ما سترته الشخوص من مسقطها .
    قال : وأما الفيء فلا يكون إلا بعد الزوال , ولا يقال لما قبل الزوال فيء , وإنما سمي بعد الزوال فيئاً ; لأنه ظل فاء من جانب إلى جانب , أي رجع والفيء الرجوع . اهـ صفحة : 24 ـ 25.

    كن كشجر الصنوبر يعطر الفأس الذي يكسره

  2. #2
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: الفرق بين الفيء والظل

    قال في المعجم الوجيز: الظل هو ضوء الشمس إذا استترت عنك بحاجز .
    والظلّ الممدود ظل أوخيال يقع على شيء مجاور للمرسوم من سقوط الضوء عليه
    وفاء الظل رجع من جانب المغرب إلى جانب المشرق وافاء الظل انبسط بعد الزوال
    والفيء هو الظل بعد الزوال ينبسط شرقاً

  3. #3
    كلتاوي الماسي
    الصورة الرمزية ابراهيم ابومحمد

    الحاله : ابراهيم ابومحمد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    رقم العضوية: 425
    المشاركات: 1,011
    معدل تقييم المستوى : 93
    Array

    افتراضي رد: الفرق بين الفيء والظل

    أشكرك أخي الفاضل أبو أسامة
    على هذه الدقائق اللغوية
    أشكرك اخي أبو أيمن على هذه الإضافة القيمة

  4. #4
    مشرف
    الصورة الرمزية الخنساء

    الحاله : الخنساء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2007
    رقم العضوية: 127
    المشاركات: 3,593
    معدل تقييم المستوى : 108
    Array

    افتراضي رد: الفرق بين الفيء والظل

    الأخ د0أبو أسامة

    وقفة هامة وفائدة جليلة

    بارك الله فيكم


    قال الجوهري في الصحاح في اللغة
    سمِّي الظلُّ فيئاً لرجوعه من جانبٍ إلى جانبٍ. قال ابن السكيت: الظلُّ ما نسختهُ الشمس، والفَيْءُ ما نسخ الشمسَ. وحكى أبو عبيدة عن رؤبة: كلُّ ما كانت عليه الشمسُ فزالت عنه فهو فَيْءٌ وظِلٌّ، وما لم تكن عليه الشمس فهو ظلٌّ، والجمع أفياءٌ وفُيوءٌ.

    وجاء في العباب الزاخرللصاغاني
    الفَيءُ: ما بَعدَ الزَّوال من الظِّلِّ، قال حُمَيدُ بن ثَورٍ - رضي الله عنه - يَصِفُ سَرحَةً وكَنّى بها امرأةٍ:
    فلا الظِّلَّ من بَردِ الضُّحى تَستَطيعُهُ ... ولا الفَيْءَ من بَرْدِ العَشيِّ تَذُوقُ
    وإنما سُمِّيَ الظِّلُّ فَيئاً: لِرُجوعِه من جانبٍ إلى جانبٍ، وقال ابن السكِّيت: الظِّلُّ: ما نَسَخَتْهُ الشمسُ، والفَيءُ: ما نَسَخَ الشمسَ. وحَكى أبو عبيدةَ عن رؤبَةَ أنَّه قال: كُلُّ ما كانَت عليه الشمس فَزالَت عنه فهو فَيْءٌ وظِلٌّ، وما لم تكنْ عليه الشمسُ فهو ظِلٌّ، والجَميعُ أفياءٌ وفُيوءٌ.

    وقال الزَّبيدي في تاج العروس من جواهر القاموس
    قالَ أبو الهَيْثَم : الظِّلُّ كُلُّ ما لَمْ تَطَّلِعْ عليهِ الشَّمْسُ والفَيْءُ لا يُدْعَى فَيْئاً إِلاَّ بَعْدَ الزَّوالِ إِذا فاءَتِ الشِّمْسُ أي رَجَعتْ إلى الجانِبِ الغَرْبِيِّ فَما فَاءَتْ منهُ الشّمْسُ وَبَقِيَ ظِلاًّ فهو فَيْءٌ والفَيْءُ شَرْقِيٌّ والظِّلُّ غَرْبِيٌّ وإِنَّما يُدْعَى الظِّلُّ ظِلاًّ مِنْ أَوَّلِ النَّهارِ إِلى الزَّوالِ ثُمَّ يُدْعَى فَيْئاً بعدَ الزَّوالِ إِلى اللِّيْلِ

  5. #5
    كلتاوي نشيط

    الحاله : ابوعمارياسر غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2013
    رقم العضوية: 7422
    العمر: 57
    المشاركات: 273
    معدل تقييم المستوى : 49
    Array

    افتراضي رد: الفرق بين الفيء والظل

    قال تعالى (
    انْطَلِقُوا إِلَى ظِلٍّ ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ
    ) يعني تعالى ذكره: إلى ظلّ دخان ذي ثلاث شعب ( لا ظَلِيلٍ ) ، وذلك أنه يرتفع من وقودها الدخان فيما ذُكر، فإذا تصاعد تفرّق شعبا ثلاثا، فذلك قوله: ( ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ ) .
    حدثني محمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى، وحدثني الحارث، قال: ثنا الحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعا عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، قوله: ( إِلَى ظِلٍّ ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ ) قال: دخان جهنم.
    حدثنا ابن عبد الأعلى، قال: ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة ( ظِلٍّ ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ ) قال: هو كقوله: نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا قال: والسرادق: دخان النار، فأحاط بهم سرادقها، ثم تفرّق، فكان ثلاث شعب، فقال: انطلقوا إلى ظلّ ذي ثلاث شعب: شعبة هاهنا، وشعبة هاهنا، وشعبة هاهنا .

المواضيع المتشابهه

  1. الفرق بين الإسراف والتبذير
    بواسطة د.أبوأسامة في المنتدى عالم الأحكام الفقهية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 29-Jan-2008, 02:48 AM
  2. الفرق بين المعجزة والكرامة والسحر
    بواسطة نورالدين في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-Jan-2008, 03:25 PM
  3. الفرق بين الحديث القدسي والنبوي
    بواسطة د.أبوأسامة في المنتدى السنة النبوية وعلومها
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-Oct-2007, 10:41 PM
  4. ما الفرق بين الصوم .. والصيام ؟!!
    بواسطة د.أبوأسامة في المنتدى القرآن الكريم وعلومه
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-Sep-2007, 10:43 PM
  5. الفرق بين ألاّ و إلاّ وألا
    بواسطة د.أبوأسامة في المنتدى كنوز اللغة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-Sep-2007, 12:23 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •