النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الشيخ مصطفى الزرقا

  1. #1
    كلتاوي جديد

    الحاله : محمد أحمد شبارق غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    رقم العضوية: 3697
    العمر: 41
    المشاركات: 8
    معدل تقييم المستوى : 0
    Array

    افتراضي الشيخ مصطفى الزرقا

    [align=center]الشيخ مصطفى الزرقا

    (عميد الفقه الإسلامي)

    هو العلامة الفقيه الأصولي الشيخ مصطفى بن العلامة الشيخ أحمد بن الشيخ محمد بن السيد عثمان بن الحاج محمد بن عبد القادر الزرقا

    الولادة والنشأة:

    ولد الأستاذ الزرقا بمدينة حلب في عام 1322 هـ الموافق 1904 م من أبوين صالحين، ونشأ في بيئة علمية أسَّس دعائمها جده العلامة الفقيه محمد الزرقا (ت 1343)هـ ، وأطلق الأستاذ علي الطنطاوي على هذه السلسة العلمية (سلسة الذهب).

    دراسته:

    بدأ دراسته في كتاتيب القرآن الكريم، وقرأ في بدايته كتاب( الكفراوي على الآجرومية) على العلامة المحقق محمود بن سعيد السنكري.

    وتوجهت رغبة الشيخ إلى التجارة، ولكن جده أصرَّ على والده أن يسجله في المدرسة الخسروفية.



    أساتذته:

    وكان من أبرز شيوخه الذين أثروا في حياته العلمية:

    - والده العلامة الشيخ أحمد الزرقا، حيث درس عليه الفقه الحنفي، وقواعد لأحكام العدلية.

    - والعلامة المؤرخ محمد راغب الطباخ،ودرس عليه الحديث والسيرة النبوية.

    - والعلامة الشيخ محمد الحنيفي، ودرس عليه شرحه لجوهرة التوحيد (المنهاج السديد) و(رسالة التوحيد) للشيخ محمد عبده، كما درس عليه التفسير والبلاغة. وهؤلاء الثلاثة هم أبرز أساتذته.

    - ومن شيوخه أيضاً في تلك المرحلة: العلامة الأصولي أحمد المكتبي الشافعي، والشيخ أحمد الكردي أمين الفتوى بحلب، والشيخ إبراهيم السلقيني (الجد)(1270- 1367)هـ، والشيخ عيسى البيانوني(1290-1367)هـ، والشيخ أحمد الشماع، والشيخ محمد الناشدالملقب بـ(الزمخشري)

    طريقة الدراسة:

    كانت معظم دراسته على طريقة الأولين (على الرُّكب والحصير)، ومدة الدراسة ست سنوات، ولم يقتصر الشيخ على دروس الثانوية الشرعية، بل كان يتابع دروس والده في مختلف المساجد.



    متابعة الدراسة العصرية:

    كان كثير التطلع للإلمام بمجريات الثقافة الحديثة العامة، لذلك اتفق مع رفيق صباه معروف الدواليبي على متابعة دراسة الثانوية العامة، ودخل الامتحان في شعبتي الباكلوريا الأولى (العلوم والآداب) ونجح بالدرجة الأولى على طلاب سوريا، وكذلك البكالوريا الثانية –قسم الفلسفة- وأحرز الأولية على طلابها في دمشق.

    وقد قدر له بعد دخوله الجامعة أن يتردد على دروس العلامة المحدث الشيخ محمد بدر الدين الحسني في منزله، وفي جامع الأموي.



    تخرجه من كليتي الحقوق والآداب العليا:

    وفي عام 1933م تخرج من كليتي الحقوق والآداب معاً، وأحرز الدرجة الأولى، ثم حاز عام 1947م دبلوم الشريعة الإسلامية من كلية الحقوق بجامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حالياً).



    الوظائف العلمية:

    - درَّس مكان والده في المدارس التي كان يدرس فيها.

    - درَّس في المدرسة الخسروية الأدب العربي والفقه والأصول.

    - اشتغل بالمحاماة لمدة عشر سنين، بعد تخرجه من كلية الحقوق.

    - عيّن مدرساً للحقوق المدنية والشريعة في كلية الحقوق 1944، ورئيساً لقسم القانون المدني والشريعة حتى بلوغه سن التقاعد 1966م0

    - حاضر في كلية الشريعة عند إنشائها، وفي كلية الآداب لعدة سنوات في مادة (الحديث النبوي).

    - تولى رئاسة لجنة موسوعة الفقه الإسلامي في كلية الشريعة بجامعة دمشق التي بدأت عام(1955)

    - اختير خبيراً لمشروع الموسوعة الفقهية في الكويت سنة (1966).

    - دعته الجامعة الأردنية للتدريس في كلية الشريعة ودرس فيها مادة (المدخل الفقهي العام).

    - اختارته الدائرة القانونية بجامعة الدول العربية، عضواً في لجنة الخبراء لوضع مشروع قانون موحد للبلاد العربية.

    - شارك كعضو في المجامع الفقهية (رابطة العالم الإسلامي بمكة – منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة).

    - اختير عضواً في مجلس الجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية(مؤسسة آل البيت) في عمان منذ عام 1981م.



    النشاطات العلمية:

    - عضو اللجنة الرسمية التي وضعت مشروع قانون الأحوال الشخصية السوري، المستمد من الشريعة الإسلامية عام 1952م وهو لا يزال نافذاً0

    - رئيس اللجنة الثلاثية التي وضعت في عامي (1959-1960)م مشروع قانون موحد للأحوال الشخصية لمصر وسوريا زمن الوحدة.

    - شارك في تأسيس وتطوير مناهج عدد من الجامعات العربية.

    - منح جائزة فيصل العالمية للدراسات الإسلامية عام 1404هـ تقديراً لإسهاماته المميزة في الدراسات الفقهية.



    نشاطه السياسي:

    - انتخب عن مدينة حلب نائباً في المجلس النيابي السوري عام 1954 ثم 1961م.

    - أسندت إليه وزارتا العدل والأوقاف عامي 1956 ثم 1962م.



    تلاميذه:

    درّس الشيخ الزرقا في جميع المحافل العلمية، لمدة تنوف عن الأربعين سنة، وقد نبغ من تلاميذه كثير

    من أشهرهم: الشيخ المحدث عبد الفتاح أبو غدة، و الفقيه الحنفي الشيخ محمد الملاح، واللغوي الأديب عبد الرحمن رأفت باشا، والفقيه الأصولي الشيخ محمد فوزي فيض الله.



    آثاره العلمية:

    1- سلسلة (الفقه الإسلامي في ثوبه الجديد) في أربعة أجزاء.

    2- سلسلة (شرح القانون المدني السوري) في ثلاثة مجلدات.

    3- أحكام الوقف.

    4- في الحديث النبوي.

    5- الاستصلاح والمصالح المرسلة في الفقه الإسلامي.

    6- الفعل الضار والضمان فيه.

    7- نظام التأمين والرأي الشرعي فيه.

    8- الفقه الإسلامي ومدارسه (بتكليف من اليونسكو).

    9- رسالة بعنوان عظمة محمد مجمع العظات البشرية.

    10-عقد الاستصناع وأثره في نشاط البنوك الإسلامية.

    11-صياغة شرعية لنظرية التعسف في استعمال الحق.



    منهج الشيخ مصطفى الزرقا في الفتوى:

    يرى الشيخ الزرقا (أن الشريعة لا يمثلها مذهب واحد وإنما يمثلها مجموع المذاهب والمدارس الفقهية على اختلاف مشاربها وتعدد مسالكها كما يتجلى ذلك بوضوح في عدد من الفتاوى، وهو يرى أن العصبية المذهبية سجن ضيق في جنة الشريعة الفيحاء)

    - يقوم منهجه على أسس هي: 1- الإسقلال في الفهم والبعد عن العصبية المذهبية 2- التخفيف والتيسير والبعد عن الحرج بضوابطه الفقهية 3- تطبيق مبدأ سد الذرائع 4- الأخذ بفقه الضرورة 5- التعليل للحكم الفقهي 6- ذكر الحكم الدياني بجانب الحكم القضائي 7- الاستدلال بالقواعد الفقهية والأصولية 8- إحالة المستفتي إلى كتاب يستوفي الموضوع 9- سؤال إخوانه من أهل العلم 10- إيجاد البدائل الشرعية للأوضاع المحرمة 11- تقييد الفتوى بقيود وضوابط.

    من فتاواه:

    1- التفريق بين القرض الفردي (الشخصي) والقرض الجماعي؟

    فالقرض الفردي لم يجز أن يزاد عليه ولو فلساً واحداً. أما القرض الجماعي فينظر إلى المقصد الكبير، وهو إدامة وجود رأس مال يستفيد منه أكبر قدر ممكن من المنتفعين، وهنا لا بد من الحفاظ على رأس المال، وذلك بإيجاد جهاز إداري يقوم بمتابعة استرداد المبلغ، ولا بد من الإنفاق على هذا الجهاز الإداري، ولما كان أحق الناس بدفع قيمة المصروفات هذه للحفاظ على رأس المال، هم المنتفعين من الصندوق، فلا بأس من اقتطاع نسبة معينة فوق المال المقترض، لتغطية نفقات هذا الجهاز، شريطة أن تغطي هذه النسبة كلفة تشغيل الجهاز فعلياً (بشرياً ومادياً) من أجور ونفقات، ولا يجوز أن تصبح فائدة باسم جديد.

    2- التسهيل في بعض المعاملات خارج دار الإسلام، كما هو مذهب أبي حنيفة، مثل: شراء بيت في أمريكا عن طريق أخذ القرض من البنك الربوي.

    3- فتواه للبنك الإسلامي للتنمية منذ سنين، بجواز أخذ ما تجمع له من فوائد لدى البنوك الأجنبية، وقد بلغت ستين مليون، وصرفها على البلاد الإسلامية الفقيرة، والمنظمات الإسلامية المحتاجة.

    4- جوابه عن محاولة بعض البلديات ضم المقابر الدارسة إلى ملكيتها، وهي أوقاف إسلامية ؟

    أفتى أنه لا يجوز لأية سلطة أو هيئة في دولة إسلامية، أن تصدر قانوناً ينقل ملكية المقابر الدوارس إلى البلديات، فصدور قانون من هذا القبيل، لا يصلح لتبرير مثل هذا الغصب الحرام لمال جماعة المسلمين، لأن القانون الزمني لا يقلب الحرام حلالاً في نظر الشريعة الإسلامية.

    5- فتواه بجواز إعتبار الحساب الفلكي في إثبات الأهلة والشهور وخصوصاً هلال رمضان وشوال وذي الحجة.

    6- فتواه في حكم الضرائب؟

    فالضرائب بوجه عام، إذا كانت عادلة في فرضها وجبايتها وإنفاقها، لا يجوز شرعاً أن يتهرب المكلف منها، وإلا لتوقف عمل الدولة.

    7- إيداع الأموال في البنوك الربوية بقصد صرف الفوائد في المشروعات الخيرية ؟

    يقول: كنا نجيزه لاضطرار الناس إليه، ولكن بعد قيام البنوك الإسلامية ودور الاستثمار الإسلامية زالت الضرورة، فلا أرى جواز الإيداع في البنوك الربوية، لما فيه من تقوية لها على المراباة.

    8- حكم ترقيع الأحياء بأعضاء الأموات؟

    يقول: يجوز وهذا الجواز ينبغي أن يقيد بإذن الشخص نفسه في حياته أو إذن أوليائه بعد وفاته، إن لم يكن قد نهى قبل وفاته، عن أخذ شيء من أعضائه، وبشرط أن يكون ذلك تبرعاً إنسانياً ليس لقاء عوض.[/align]

  2. #2
    كلتاوي الماسي
    الصورة الرمزية فياض العبسو

    الحاله : فياض العبسو غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2007
    رقم العضوية: 119
    الدولة: حلب
    الهواية: دينية أدبية تاريخية
    السيرة الذاتيه: طالب علم
    العمل: مدرس
    المشاركات: 2,900
    معدل تقييم المستوى : 104
    Array

    افتراضي رد: الشيخ مصطفى الزرقا

    العلامة الشيخ الفقيه النابغة الفذ ، الأديب الشاعر ، الحقوقي ، الأستاذ الجامعي ، والوزير السابق: مصطفى أحمد محمد الزرقاء الحلبي ، ( 1904ـ 1999 م ) سليل الفقه والعلم ، رحمه الله ووالده وجده ، وحفظ ولده د. أنس ( ذرية بعضها من بعض ) ...
    سلسلة الذهب ، كما أسماها العلامة الشيخ الأديب علي الطنطاوي الدمشقي ، عاشق الشام وبغداد ، رحمه الله تعالى ...

    صدر له أيضا:
    ديوان شعر ، بعنوان: قوس قزح .
    وكتاب الفتاوى .

    يلقبه الشيخ الفقيه الأديب الدكتور محمد فوزي فيض الله ، الحلبي ، حفظه الله تعالى ، بعميد الفقه الإسلامي .
    كما أطلق عليه العلامة الشيخ الفقيه الأديب الدكتور يوسف القرضاوي المصري ثم القطري ، حفظه الله تعالى ، فقيه الأمة ... وقال الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي حفظه الله: علماء الشام الكبار أربعة : مصطفى السباعي ، ومصطفى الزرقا ، ومحمد المبارك ، ومعروف الدواليبي ، رحمهم الله تعالى جميعا .

    ترجم له كل من:
    العلامة الأديب الشيخ محمد المجذوب رحمه الله تعالى ، في كتابه: علماء ومفكرون عرفتهم ، والعلامة الشيخ الفقيه الدكتور أحمد الحجي الكردي الحلبي ، والدكتور الأديب بكري شيخ أمين الحلبي ، والدكتور عبد الرحمن حللي الحلبي ، وترجم له الشيخ مجد أحمد مكي الحلبي ، ترجمة مطولة في مقدمة كتاب: فتاوى مصطفى الزرقا ، التي جمعها له ... وسيصدر له كتاب جديد ، بعنوان: مقالات وبحوث الشيخ مصطفى الزرقا ، رحمه الله تعالى ... في مجلد كبير ( 1200 ) صفحة تقريبا .
    كما ألف عنه كتابا مستقلا ، الشيخ الدكتور عبد الناصر أبو البصل حفظه الله تعالى .

    ومن شعره:
    أخذ التفـقه من فؤادي شِعرَه نغماً ألذَّ لديَّ من قطر الندى

    وأعاضـني بثقافة الحق الذي نادى الإلـه بحـكمه وتوعدا

    لا تبغ منـي أن أجيب فإنني مهما جريت وجدتني دون المدا

    دم في فضائلك العلا متفرداً مني الطروب ومنك غريد شدا

    رحمه الله تعالى ، وجزاه عما قدم لدينه وأمته خير الجزاء .
    التعديل الأخير تم بواسطة فياض العبسو ; 01-May-2009 الساعة 12:39 AM
    [align=center][/align]

  3. #3
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: الشيخ مصطفى الزرقا

    كتب تلميذه الدكتور الفقيه الشيخ أحمد الحجّي الكردي عن شيخه الدكتور مصطفى الزرقا

    وإليك النص الكامل لما كتب :

    روى البخاري عن اسماعيل بن أبي أويس قال: حدثني مالك عن هشام عن عُروة عن أبيه عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلّم يقول: "إنّ الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من العباد، ولكن يقبض العلم بقبض العلكاء، حتى إذا لم يبقَ عالماً اتخذ الناس رؤوساً جهّالاً فسُئِلوا فأفتوا بغير علم فضلّوا وأضلّوا".

    لقد ارتحل عنّا عالم جليل، وجِهبِذ مُحَقِّق، وفقيه متعمِّق، هو العلامة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ مصطفى أحمد الزرقاء، وقد خسر العالم الإسلامي بوفاته إماماً من أئمة الفقه في هذا العصر، فقد كان رحمه الله تعالى لسان الفقه الإسلامي في عامة المجامع والندوات والمؤتمرات الفقهية التي عُقدت في العالم الإسلامي، بل العالم عامّة في هذا القرن، وما أظن أن كثيراً منها فاته، وقد كان فيها جميعاً العنصر الفاعل، والمحدِّث المفوِّه، والمحقِّق المتعمِّق، والباحث الثُّبت، كما كان رحمه الله تعالى أستاذاً من أساتذة الفقه الأوّل في هذا القرن، وتخرَّج به أجيالٌ هم الآن أساتذة الجيل في كثير من الجامعات الإسلامية، أما مؤلفاته - على قلتها من حيث الحجم - فقليل نظيرها بين الكتابات الفقخية المحدثة وذلك لما تكيز به فكره الفقهي من دقة الاستنباط، واستيعاب الاصول والقواعد والعلل التي تضبط الأحكام الشرعية، ولما تميّز به قلمه من أسلوب عربي فصيح محكم، خالٍ من الحشو والركاكة، فلا تكاد تجد كلمة واحدة يمكن أن تغني عنها كلمة أخرى في كتبه التي صاغ بها أفكاره، ونسج منها نظرياته، وبخاصة سلسلته: (الفقه الإسلامي في ثوبه الجديد).

    ومما تميز به الفقيه الراحل اطلاعه على العلوم القانونية، واضطلاعه بتدريسها في عدد من الجامعات العربية والإسلامية، والتأليف فيها، حتى عُدّ المرجع المتقدّم فيها، مما مكّنه من المقارنة بينها وبين نظائرها في الفقه الاسلامي، واظهار رجحان الأحكام الفقهية وتميّزها عليها، بالأدلة العلمية الناهضة، وهو مالم يتوفر لأكثر فقهاء العصر.

    وقد أكرمني الله تعالى بدراسة أكثر كتبه عليه في جامعة دمشق، ثم القيام بتدريس أكثرها مكانه في جامعتي دمشق وحلب، بعد رحيله عن سوريا إلى المملكة الأردنية الهاشمية للتدريس في جامعاتها، ثم إلى المملكة العربية السعودية للاستفادة من خبرته النادرة ومشورته الصائبة التي كانت محلّ الاعتبار والرضا في المؤسسات العلمية كافة في المملكة العربية السعودية بمجامعها المختلفة، وفي غيرها من البلدان الاسلامية شرقاً وغرباً.

    وقد شارك رحمه الله تعالى في وضع العديد من مشاريع القوانين في البلدان العربية، كما ساهم في شرح وتنقيح بعض منها، من ذلك: قانون الأحوال الشخصية السوري، والقانون المدني الاردني...

    كما وضع رحمه الله اللبنة الأولى في صرح الموسوعة الفقهية في دولة الكويت عام 1967م، ومشى فيها خطوات ثابتة هامة كانت العمدة في استمرار هذه الموسوعة إلى يومنا هذا بحمد الله تعالى وتوفيقه، على يد نخبة من أبناء الكويت الأمناء والعديد من الفقهاء المتخصصين.

    كما كان رحمه الله تعالى مصدراً هاماً للفتوى في العالم الاسلامي، وقد صدر عنه فتاوى كثيرة في حياته كانت مميّزة وذات طابع اجتهادي خاص، فهو رحمه الله تعالى وإن كان حنفيّ المذهب، إلا أن فتاواه لم تكن تقف عند حدود هذا المذهب، ولكن تعدّته إلى المذاهب الثلاثة الأخرى: المالكي والشافعي والحنبلي، وربما جَنَحَ إلى ترجيح ىراء ابن تيمية في بعض المسائل، أو اتّجه اتجاهاً خاصاً متفرّداً في بعض الأحكام - وبخاصة المستجدة منها - إلى ما يراه راجحاً ومحقِّقاً للمصلحة، وربما وافق في توجهه هذا أكثر الفقهاء أو بعضهم، وربما خالفهم فيه جميعاً غير آبهٍ بخلافهم، مثل إباحته التأمين ضد الأخطار، والتأمين على الحياة، لدى شركات التأمين التجارية، فقد عُرِضَ هذا الموضوع على مجمع الفقه الاسلامي، فاتجه جميع أعضائه فيه إلى المنع، لما فيه من الغَرَر، وتفرّد الشيخ الزرقاء دونهم بإباحته، لما رآه من المصلحة، وقياساً له على عقد الموالاة وغيره, وهذه الميزة في الشيخ يعدّعا البعض من ميزاته الايجابية، لما بلغه رحمه الله تعالى من العلم، وما وصل إليه من القدرة على التحليل والاستنتاج، ويعدّها آخرون من سلبياته التي تجرّأ فيها على مخالفة الأكثرية، والخروج على الجماعة.

    وهو في نظري مأجور فيها إن شاء الله تعالى مصيباً كان أو مخطئاً، لأنه عالم ومحقّق بذل جهده كاملاً، فثبت أجره على الله تعالى، لقول النبي صلى الله عليه وسلم:"إذا حكم الحاكم فاجتهد ثم أصاب فله أجران، وإذا حكم فاجتهد ثم أخطأ فله أجر" متفق عليه.

    فنسال الله تعالى لفقيهنا وفقيدنا الغالي الرحمة والرضوان، والمقام العالي في جنات الخلد، مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وأن يعوض الله تعالى العالم الاسلامي بخسارته فيه خيراً، وأن يثيب الفقيد الغالي عما قدم للمسلمين عامة وللفقه الاسلامي خاصة من علوم ومعرفة جناتٍ عرضها السماوات والأرض، وأن يرزقَ أهله وذويه وطلابه ومحبيه كافّة الصبر والسلوان، إنه على ما يشاء قدير، وبالاجابة جدير، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

    توفي الشيخ رحمه الله تعالى في مدينة الرياض عصر يوم السبت 19 ربيع الأول1420 - 3 تموزظ 1999.

    طرف من أخباره الأسرية رحمه الله تعالى

    " ولد رحمه الله بمدينة حلب عام 1322 في بيئة اسلامية وأسرة علمية، فوالده العلامة الفقيه الشيخ أحمد الزرقاء صاحب كتاب "شرح القواعد الفقهية" المتوفى عام 1357 (1938) وهو أحد من ترجم له الشيخ العلامة عبد الفتاح أبو غدة تلميذه رحمه الله عليهما في كتابه "تراجم ستة من فقهاء العالم الاسلامي في القرن الرابع عشر الهجري". وجدّه هو علامة حلب الفقيه العمدة المحقق الشيخ محمد الزرقاء المتوفى عام 1343.

    " يطلق الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله على سلسلة العلم هذه: الشيخ مصطفى - الشيخ أحمد - الشيخ محمد، سلسلة الذهب.

    وتتابع الاهتمام بالعلم في هذه الأسرة العلمية لدى ابن الشيخ مصطفى الثاني: الدكتور أنس، فهو من العلماء في الاقتصاد الاسلامي.

    " والدته هي السيدة زينب بنت الحاج محمد جلب وكات امرأته صالحة ولما حملت به رأت في الرؤيا رسول الله صلى الله عليه وسلم يبشرها بأنها حامل بذكر وأوصاها بتسميته مصطفى.

    " جاءه من زوجته الأولى (وطفاء الأميري) أولاده: نوفل وهو أكبرهم - وأنس - ورُفيدة، وتوفيت رحمها الله عام 1942؛ ثم تزوج من (فخرية طاهر الذيل) وجاءه منها، مازن وعامر، وتوفيت رحمها الله عام 1983 وحزن عليها حزناً شديداً ورثاها بقصيدة من عيون قصائد الرثاء.

    " كما توفي في حياته ولده الطبيب مازن ثم ولده الأكبر المهندس نوفل الذي قال فيه إثر وفاته:

    كان التيتّم للصغار بفقدهم آباءهم، فإذا الأمور تُبَدَّل
    فاليوم فقدك يا بنيّ أضاعني وأراك قد يتّمتني يا نوفل

    آثاره العلمية رحمه الله تعالى

    1. سلسلة (الفقه الإسلامي في ثوبه الجديد) وصدر منها:

    المجلدان الأول والثاني بعنوان: المدخل إلى النظرية العامّة للالتزامات في الفقه الاسلامي، الذي نال به جائزة الملك فيصل العالمية في عام 1984، والمجلد الرابع بعنوان: عقد البيع.

    2. شرح القانون المدني الأردني في ثلاث مجلدات.

    3. أحكام الوقف (جزء لطيف).

    4. في الحديث النبوي.

    5. العقل والفقه في فهم الحديث النبوي.

    6. الاستصلاح والمصالح المرسلة.

    7. الفعل الضار والضمان فيه.

    8. نظام التأمين والرأي الشرعي فيه.

    9. الفقه الإسلامي ومدارسه.

    10. عظمة محمد صلى الله عليه وسلم مجمع العظمات البشرية.

    11. عقد الاستصناع وأثره في نشاط البنوك الاسلامية.

    12. صياغة شرعية لنظرية التعسّف في استعمال الحق.

    وقدّم لكتاب (مشروع قانون الأحوال الشخصية الموحّد) الذي كان أعضاء اللجنة التي قامت بصياغته، كما قدم لكتاب والده النفيس (شرح القواعد الفقهية)، ولكتاب تلميذه العلامة الشخي أبو غدّة (صفحات من صبر العلماء).

    وجُمِعَ شعره في كتاب بعنوان (قوس قزح)، لتنوّع مواضيع قصائده كتنوّع ألوان قوس قزح، كما جمعت فتاواه المتفرقة في كتاب ضخم بعنوان (فتاوى مصطى الزرقاء) صدر حديثاً مع ترجمة حافلة للشيخ رحمه الله بقلم جامع.

    من فتاوى الشيخ مصطفى الزرقاء رحمه الله

    مشكلة في الحجاب لدى اجنبيات يعتنقن الاسلام ؟

    سئل الشيخ رحمه الله من مسلمين مغتربين في امريكا ما يلي :عدد من النساء اعتنقن الاسلام عن قناعة ورضا ، غير ان موضوع الحجاب ظل صعبا عليهن الالتزام به، سواء بسبب الاقتناع'ـ خاصة وهن يرين من بين المسلماث العربيات وغيرهن من لا يتحجبن ـ او الصعوبة الني تواجههن ادا اردن اكمال حياتهن موظفات وعاملات كما تقضي ضرورة الحياة هناك . والسؤال : هل الافضل أن يتأخر اعلان هؤلاء اسلامهن مع استمرارهن في مرحلة الدراسة والبحث حتى يشرح الله صدورهن للتحجب؟ أو ينبغي أن يرخص لهن ويرحب بهن على ما هن عليه من قناعات ؟
    فأجاب رحمه الله بما يلي :

    " ان من اعتنقن الاسلام من النساء الاجنبيات عن قناعة ورضا ويصعب عليهن الالتزام بالحجاب ـ ستر ما يجب ستره من بد ن المرأة ـ لا نستطيع تغيير حكم الاسلام الشرعي لاجلهن واباحة السفور والحسور لهن ، لأن هذا التناقض عندئذ في حكم الاسلام بين الاباحة والمنع .

    ولكن اذا سفرن وحسرن يجب أن يكون هذا على اعتقاد أن هذا حرام في الاسلام ، أما اعتقاد أنه حلال لا يحرمه الاسلام فهذا ينافي الاسلام .

    ففرق كبير في النظر الاسلامي بين الغاصي لأوامر الله عز وجل مع اعتقاد الحرمة وبين المستبيح، فالمستبيح للمحرم القطعي كافر. وذلك كمن يشرب الخمر عاصيا فهو مسلم ومن يراها مباحة فهو كافر .

    وعلى هذا يكون ممارسة السفور والحسور من هؤلاء المسلمات الجديدات دون اعتقادهن للاباحة ـ بل بانتظار أن تقوى ارادتهن وعزيمتهن ـ أولى من بقائهن على الكفر والله اعلم .

    وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" بدأ الاسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدأ، فطوبى للغرباء " اللهم اجعلنا منهم.

    وبهذه المناسبة أقول : يجب افهام هؤلاء النسوة أن احتمالهن لهذا الحجاب اليسير وان كان فيه بعض المشقة عليهن :فيه لهن ثواب اضافي عند الله أكثر ثوابا لمن تعيش في بيئة اسلامية .

    العيوب التي يجب ذكرها للخاطب
    وكتب اليه رحمه الله أحد الاشخاص سائلا :

    هل يجب على والد المخطوبة أن يذكر للخاطب جميع العيوب الخلقية و الخلقية ، فمنها العيوب التي لا تؤثر في دوام الحياة الزوجية مثل بعض الامراض المستعصية غير المعدية أو التي يلزمها علاج طويل ؟ وفي حال أن الخاطب لم يسأل فهل يلزمه المبادرة بذكر هذه العيوب ، علما أن بعض العيوب لا تظهر للخاطب عندما يرى خطيبته ولا لأهله ؟
    فكتب رحمه الله إلى السائل مجيباً:

    " العيوب التي يجب ذكرها للخاطب هي الأمراض المعدية، أو التي تزعج الحياة الزوجية كالصّرع، أو العيوب الجنسية كالرّتق، هذا ما يبدو لي والله أعلم.

    موقف الاسلام من تحديد النسل
    وجاءه رحمه الله السؤال التالي:

    يكثر اليوم الكلام والحديث عن ضرورة اتخاذ تدابير عامة في البلاد لتحديد النسل، فما موقف الإسلام من هذه الدعوة في البلاد الاسلامية؟
    فأجاب طيّب الله ثراه:

    " ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:"تزوّجوا الودود الولود فإناي مكاثر بكم الأمم"، ورُوِيَ أيضاً بإسناد غير قوي - ولكن تعضده مؤيّدات من الأدلة - أنه عليه الصلاة والسلام قال:"تناكحوا تكثُروا، فإني أباهي بكم الأمم يوم القيامة".

    وفي هذه دلالة على أن تحديد النسل بأي وسيلة من الوسائل لا يجوز في ظل الاسلام بأن يكون هدفاً عاماً في الدولة تهدف إليه، وتخطّط له، وتحمل عليه الناس بتدابير عامة. فلا يزال ولن يزال - العدد البشري في كل أمة من أهم مقاييس شأنها في الأنظار الدولية،وقابليات قدرتها وقوّتها.

    ولكن لا يوجد مانع شرعي في الاسلام من اتخاذ تدابير شخصية - أي في نطاق شخصي غير عام - من كلّ فرد بحسب ظروفه الخاصة وقدرته المالية، بتحديد نسله بطرق منع الحمل دون طرق الاجهاض التي فيها عدوان على جنين متكوّن إلا في حالات الضرورات التي تصل إلى درحة إباحة المحظورات كضرورة إنقاذ حياة الأم التي توقف الإنقاذ على إسقاط حملها.

    هذا ما تدلّ عليه النصوص الشرعية وعموماتها وكلام الفقهاء. وهو الموقف الذي استقرّ عليه رأي علماء الشريعة الإسلامية المعاصرين في عدّة مناسبات وحلقات اجتماعية: كمهرجان الغزالي بجامعة دمشق سنة 1961، ومؤتمر تنظيم الوالدية في الرباط عاصمة المملكة المغربية سنة 1971، وفي كليهما اشترك فقهاء العصر على مستوى البلاد العربية والاسلامية وقرروا هذا الموقف. كما قرّره أيضاً العلامة المحقق الداعية الاسلامي الشيخ أبو الأعلى المودودي في كتابه القيم عن الدعوة إلى تحديد النسل وموقف الاسلام منها.

    حكم مشاركة المسلم أو من في ماله ربا
    وجاءه رحمه الله السؤال التالي:

    هل تباح مشاركة أحد من هؤلاء في عمل تجاري: 1- النصراني؟ 2- المرتدّ عن الاسلام بإنكار معلوم من الدين بالضرورة؟ 3- الذي في ماله ربا أو في ماله رشوة أومال مغصوب؟
    فكان جوابه رحمه الله:

    1- تجوز مشاركة النصراني بالتجارة.

    2- المرتدّ عن الاسلام لا تجوز معاملته.

    3- الذي في ماله ربا أو حرام آخر تُكره معاملته ومشاركته.

    هذه الفتاوي من كتاب "فتاوى مصطفى الزرقاء" طبعة دار القلم - دمشق، عام 1420، الصفحات 271-272، 266، 276، 288-287، 560.

  4. #4
    كلتاوي فضي
    الصورة الرمزية أبوابراهيـم

    الحاله : أبوابراهيـم غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Oct 2008
    رقم العضوية: 2841
    المشاركات: 726
    معدل تقييم المستوى : 82
    Array

    افتراضي رد: الشيخ مصطفى الزرقا

    ما شا الله احسنتم جميعا وابدعتم....
    جزيتم كل خير على نشر..ترجمةهذا الفذ..رحمه الله..

    التعديل الأخير تم بواسطة أبوابراهيـم ; 23-Apr-2009 الساعة 09:59 PM

  5. #5
    كلتاوي الماسي
    الصورة الرمزية أم عبد العزيز

    الحاله : أم عبد العزيز غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    رقم العضوية: 3540
    المشاركات: 1,662
    معدل تقييم المستوى : 86
    Array

    افتراضي رد: الشيخ مصطفى الزرقا

    [gdwl]رحمه الله رحمة واسعة وجزاه عن الأمة الإسلامية خير الجزاء[/gdwl]
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,italic" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/2.gif" border="groove,4,darkred" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    وظن به خيراً وسامح نسيجه =بالاغضاء والحسنى وإن كان هلهلا
    وسلّم لإحدى الحسنيين : إصابة =والاخرى اجتهاد رام صوباً فأمحلا
    وإن كان خرق فادركه بفضلة =من العلم وليصلحه من جاد مقولا
    وقل صادقاً : لولا الوئامُ وروحه=لطاح الأنامُ الكل في الخُلفِ والقِلى
    وقل : رحم الرحمن،حياً وميتاً=فتى كان للإنصاف والحلم معقلا
    عسى الله يدني سعيه بجوازه=و إن كان زيفاً غير خاف مزللا
    فيا خير غفار ويا خير راحم = ويا خير مأمول جَداً وتفضلا
    أقل عثرتي وانفع بها وبقصدها =حنانيك يا الله يا رافع العلا [/poem]

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 23-Jun-2010, 11:35 AM
  2. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 26-Jul-2009, 05:20 PM
  3. تراث المتوفق دائما الشيخ حمدي محمود الزامل
    بواسطة عبداللطيف الصاوي في المنتدى تلاوات عطرة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-Dec-2007, 02:11 AM
  4. العلاّمة الرباني الشيخ إبراهيم الغلاييني رحمه الله
    بواسطة Omarofarabia في المنتدى منتدى التراجم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 30-Nov-2007, 04:42 AM
  5. الفقيه الورع الشيخ : أحمد مصطفى الحُصْري " رحمه الله آمين
    بواسطة Omarofarabia في المنتدى منتدى التراجم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 19-Nov-2007, 03:48 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •