النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

  1. #1
    كلتاوي مميز

    الحاله : أيمن السيد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    رقم العضوية: 561
    الدولة: حلب
    الهواية: بالشعر الإلهي
    السيرة الذاتيه: محب عاشق
    العمل: أعمال حره
    العمر: 43
    المشاركات: 622
    معدل تقييم المستوى : 89
    Array

    3 قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    فطوبى لمن كان من أهل الجنة ... وياخسرة من كان من أهل النار...
    .
    َليْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّأمِ واليَمَنِ *** إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ

    إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ *** على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ

    سَفَري بَعيدٌ وَزادي لَنْ يُبَلِّغَنـي *** وَقُوَّتي ضَعُفَتْ والمـوتُ يَطلُبُنـي

    وَلي بَقايــا ذُنوبٍ لَسْتُ أَعْلَمُها *** الله يَعْلَمُهــا في السِّرِ والعَلَنِ

    مـَا أَحْلَمَ اللهَ عَني حَيْثُ أَمْهَلَني *** وقَدْ تَمـادَيْتُ في ذَنْبي ويَسْتُرُنِي

    تَمُرُّ سـاعـاتُ أَيّـَامي بِلا نَدَمٍ *** ولا بُكاءٍ وَلا خَـوْفٍ ولا حـَزَنِ

    أَنَـا الَّذِي أُغْلِقُ الأَبْوابَ مُجْتَهِداً *** عَلى المعاصِي وَعَيْنُ اللهِ تَنْظُرُنـي

    يَـا زَلَّةً كُتِبَتْ في غَفْلَةٍ ذَهَبَتْ *** يَـا حَسْرَةً بَقِيَتْ في القَلبِ تُحْرِقُني

    دَعْني أَنُوحُ عَلى نَفْسي وَأَنْدِبُـهـا *** وَأَقْطَعُ الدَّهْرَ بِالتَّذْكِيـرِ وَالحَزَنِ

    كَأَنَّني بَينَ تلك الأَهلِ مُنطَرِحــَاً *** عَلى الفِراشِ وَأَيْديهِمْ تُقَلِّبُنــي

    وَقد أَتَوْا بِطَبيبٍ كَـيْ يُعالِجَنـي *** وَلَمْ أَرَ الطِّبَّ هـذا اليـومَ يَنْفَعُني

    واشَتد نَزْعِي وَصَار المَوتُ يَجْذِبُـها *** مِن كُلِّ عِرْقٍ بِلا رِفقٍ ولا هَوَنِ

    واستَخْرَجَ الرُّوحَ مِني في تَغَرْغُرِها *** وصـَارَ رِيقي مَريراً حِينَ غَرْغَرَني

    وَغَمَّضُوني وَراحَ الكُلُّ وانْصَرَفوا *** بَعْدَ الإِياسِ وَجَدُّوا في شِرَا الكَفَنِ

    وَقـامَ مَنْ كانَ حِبَّ لنّاسِ في عَجَلٍ ** * نَحْوَ المُغَسِّلِ يَأْتينـي يُغَسِّلُنــي

    وَقــالَ يـا قَوْمِ نَبْغِي غاسِلاً حَذِقاً *** حُراً أَرِيباً لَبِيبـاً عَارِفـاً فَطِنِ

    فَجــاءَني رَجُلٌ مِنْهُمْ فَجَرَّدَني *** مِنَ الثِّيــابِ وَأَعْرَاني وأَفْرَدَني

    وَأَوْدَعوني عَلى الأَلْواحِ مُنْطَرِحـاً *** وَصـَارَ فَوْقي خَرِيرُ الماءِ يَنْظِفُني

    وَأَسْكَبَ الماءَ مِنْ فَوقي وَغَسَّلَني *** غُسْلاً ثَلاثاً وَنَادَى القَوْمَ بِالكَفَنِ

    وَأَلْبَسُوني ثِيابـاً لا كِمامَ لهـا *** وَصارَ زَادي حَنُوطِي حيـنَ حَنَّطَني

    وأَخْرَجوني مِنَ الدُّنيـا فَوا أَسَفاً *** عَلى رَحِيـلٍ بِلا زادٍ يُبَلِّغُنـي

    وَحَمَّلوني على الأْكتـافِ أَربَعَةٌ *** مِنَ الرِّجـالِ وَخَلْفِي مَنْ يُشَيِّعُني

    وَقَدَّموني إِلى المحرابِ وانصَرَفوا *** خَلْفَ الإِمـَامِ فَصَلَّى ثـمّ وَدَّعَني

    صَلَّوْا عَلَيَّ صَلاةً لا رُكوعَ لهـا *** ولا سُجـودَ لَعَلَّ اللـهَ يَرْحَمُني

    وَأَنْزَلوني إلـى قَبري على مَهَلٍ *** وَقَدَّمُوا واحِداً مِنهـم يُلَحِّدُنـي

    وَكَشَّفَ الثّوْبَ عَن وَجْهي لِيَنْظُرَني *** وَأَسْكَبَ الدَّمْعَ مِنْ عَيْنيهِ أَغْرَقَني

    فَقامَ مُحتَرِمــاً بِالعَزمِ مُشْتَمِلاً *** وَصَفَّفَ اللَّبِنَ مِنْ فَوْقِي وفـارَقَني

    وقَالَ هُلُّوا عليه التُّرْبَ واغْتَنِموا *** حُسْنَ الثَّوابِ مِنَ الرَّحمنِ ذِي المِنَنِ

    في ظُلْمَةِ القبرِ لا أُمٌّ هنــاك ولا *** أَبٌ شَفـيقٌ ولا أَخٌ يُؤَنِّسُنــي

    فَرِيدٌ وَحِيدُ القبرِ، يــا أَسَفـاً *** عَلى الفِراقِ بِلا عَمَلٍ يُزَوِّدُنـي

    وَهالَني صُورَةً في العينِ إِذْ نَظَرَتْ *** مِنْ هَوْلِ مَطْلَعِ ما قَدْ كان أَدهَشَني

    مِنْ مُنكَرٍ ونكيرٍ مـا أَقولُ لهم *** قَدْ هــَالَني أَمْرُهُمْ جِداً فَأَفْزَعَني

    وَأَقْعَدوني وَجَدُّوا في سُؤالِهـِمُ *** مَـالِي سِوَاكَ إِلهـي مَنْ يُخَلِّصُنِي

    فَامْنُنْ عَلَيَّ بِعَفْوٍ مِنك يــا أَمَلي *** فَإِنَّني مُوثَقٌ بِالذَّنْبِ مُرْتَهــَنِ

    تَقاسمَ الأهْلُ مالي بعدما انْصَرَفُوا *** وَصَارَ وِزْرِي عَلى ظَهْرِي فَأَثْقَلَني

    واستَبْدَلَتْ زَوجَتي بَعْلاً لهـا بَدَلي *** وَحَكَّمَتْهُ فِي الأَمْوَالِ والسَّكَـنِ

    وَصَيَّرَتْ وَلَدي عَبْداً لِيَخْدُمَهــا *** وَصَارَ مَـالي لهم حـِلاً بِلا ثَمَنِ

    فَلا تَغُرَّنَّكَ الدُّنْيــا وَزِينَتُها *** وانْظُرْ إلى فِعْلِهــا في الأَهْلِ والوَطَنِ

    وانْظُرْ إِلى مَنْ حَوَى الدُّنْيا بِأَجْمَعِها *** هَلْ رَاحَ مِنْها بِغَيْرِ الحَنْطِ والكَفَنِ

    خُذِ القَنـَاعَةَ مِنْ دُنْيَاك وارْضَ بِها *** لَوْ لم يَكُنْ لَكَ إِلا رَاحَةُ البَدَنِ

    يَـا زَارِعَ الخَيْرِ تحصُدْ بَعْدَهُ ثَمَراً *** يَا زَارِعَ الشَّرِّ مَوْقُوفٌ عَلَى الوَهَنِ

    يـَا نَفْسُ كُفِّي عَنِ العِصْيانِ واكْتَسِبِي *** فِعْلاً جميلاً لَعَلَّ اللهَ يَرحَمُني

    يَا نَفْسُ وَيْحَكِ تُوبي واعمَلِي حَسَناً *** عَسى تُجازَيْنَ بَعْدَ الموتِ بِالحَسَنِ

    ثمَّ الصلاةُ على الْمُختـارِ سَيِّدِنـا *** مَا وَصَّـا البَرْقَ في شَّامٍ وفي يَمَنِ

    والحمدُ لله مُمْسِينَـا وَمُصْبِحِنَا *** بِالخَيْرِ والعَفْوْ والإِحْســانِ وَالمِنَنِ
    أنا الفتى الأيمن الأحمدي السيد الكيالي إبن العربي حاتمي الأصل هاشمي النسب جدي الحسين سبط النبي

  2. #2
    المشرف العام
    الصورة الرمزية أبوأيمن

    الحاله : أبوأيمن غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 3
    الدولة: أبوظبي
    الهواية: القراءة والتصفح
    العمر: 40
    المشاركات: 5,401
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    افتراضي رد: قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    نرجو ذكر أين نسبت هذه القصيدة لسيدنا علي زين العابدين وشكراً ؟

  3. #3
    كلتاوي مميز

    الحاله : أيمن السيد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    رقم العضوية: 561
    الدولة: حلب
    الهواية: بالشعر الإلهي
    السيرة الذاتيه: محب عاشق
    العمل: أعمال حره
    العمر: 43
    المشاركات: 622
    معدل تقييم المستوى : 89
    Array

    افتراضي رد: قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّأمِ واليَمَنِ * إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ

    إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ * على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ



    قصيدة من أروع القصائد في الزهد والحفاظ على التقوى والعباده والندم على المعاصي

    قد لا يعرفها الكثيرون ولكن أكتفي بمعرفتي لها

    أحببت هنا من خلال هذا الموضوع التعريف بها وبصاحبها .. فقط نبذة قصيرة جدا لن تأخذ من وقتكم الكثير


    من هو قائلها ؟

    هو الإمام علي زين العابدين عليه السلام

    فهل تعرفونه ؟

    هو علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب .. سلام الله عليهم جميعا

    اشتهر بعلي زين العابدين و هو أحد أئمة أهل البيت عليهم السلام و ابن الحسين سيد شباب أهل الجنة و له من الفضل والعلم ما لا ينكره أحد

    برز على الصعيد العلمي والديني .. إماماً في الدين ومناراً في العلم .. ومرجعاً ومثلاً أعلى في الورع والعبادة والتقوى

    حتى سلّم المسلمون جميعاً في عصره بأنّه أفقه أهل زمانه وأورعهم وأتقاهم
    فقال الزهري .. وهو من معاصريه : « ما رأيتُ قرشياً أفضل منه »

    وقال سعيد بن المسيّب وهو من معاصريه أيضاً : « ما رأيت قط أفضل من علي بن الحسين »

    وقال الإمام مالك : « سمي زين العابدين لكثرة عبادته »

    وقال سفيان بن عيينة « ما رأيت هاشمياً أفضل من زين العابدين ولا أفقه منه »

    وعدّه الشافعي أنّه : « أفقه أهل المدينة »



    روي عن الصحابي جابر بن عبد الله الانصاري أنّه قال:

    كنت جالساً عند رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام و الحسين عليه السلام في حجره وهو يلاعبه فقال :

    « يا جابر ، يولد له مولود اسمه عليّ .. إذا كان يوم القيامة نادى مناد ليقم ( سيّد العابدين ) فيقوم ولده .. ثم يولد له ولد اسمه محمّد

    فإن أنت أدركته يا جابر فاقرأه منّي السلام »
    المصدر

    1 - رواه ابن كثير في البداية و النهاية جزء 9
    2 - حياة الامام محمد الباقر ج 2 ص64 عن ضياء العالمين ج2 و دلائل الامامة ص104_106
    أنا الفتى الأيمن الأحمدي السيد الكيالي إبن العربي حاتمي الأصل هاشمي النسب جدي الحسين سبط النبي

  4. #4
    كلتاوي جديد

    الحاله : أحمد كوارة غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Nov 2009
    رقم العضوية: 5537
    الدولة: حلب
    الهواية: قصص اصحاب الرصول صلى الله عليه وسلم
    السيرة الذاتيه: محب الله ورسوله
    العمل: أعمال حرة
    المشاركات: 34
    معدل تقييم المستوى : 0
    Array

    افتراضي رد: قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بارك الله فيك ووفقك الى ما يحب ويرضا

  5. #5
    كلتاوي مميز

    الحاله : د.محمد نور العلي غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    رقم العضوية: 5441
    الدولة: سوريا حلب
    الهواية: البحث الشعر التأليف تحقيق مخطوطات
    السيرة الذاتيه: دكتور في الحديث من جامعة الأزهر
    المشاركات: 667
    معدل تقييم المستوى : 76
    Array

    افتراضي رد: قصيدة للإمام زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه

    حقيقة لا أريد التعليق على هذه القصيدة ومدى صحة نسبتها لزين العابدين رضي الله عنه لأن كل من له اطلاع على الشعر والتاريخ يعرف بطلان نسبتها إليه وهذا لا يضيره رحمه الله , ولكن الذي يهمني هو الحديث الذي ذكرته وأعتقد أنك أخذته من مواقع معروفة ونسبته إلى ابن كثير في الجزء التاسع ,
    أقول : أورده ابن كثير في البداية 9/ 141 في ترجمة زين العابدين لكنه قال : حديث غريب جدا أورده ابن عساكر وهو " ليقم سيد العابدين ... إلخ وأورده ابن الجوزي في الموضوعات وقال ابن تيمية في منهاج السنة : لا أصل له , وأورده الشوكاني في الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة برقم 181 وقال هو حديث موضوع والمتهم به " محمد بن زكريا الغلابي " قال الدارالقطني : متهم بالكذب يضع الحديث . فمثل هذا الحديث لا يجوز إيراده بحال . جزاك الله خيرا وينبغي التثبت خاصة ما يتعلق بحديث النبي صلى الله عليه وسلم .
    اطّلاعك على فكر غيرك إثراء لفكرك
    احترامك للرأي الآخر هو احترام لرأيك أولا
    ليكن نقاشك للفكر لا لصاحبه
    د. محمد نور العلي

المواضيع المتشابهه

  1. الأمام حسن البصري رضي الله عنه
    بواسطة أيمن السيد في المنتدى منتدى التراجم
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 14-Apr-2010, 06:53 PM
  2. السيدة فاطمة رضي الله عنها وماأدراك مافاطمة
    بواسطة أيمن السيد في المنتدى منتدى التراجم
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 06-Jan-2010, 08:27 AM
  3. ما هو القرأن الكريم
    بواسطة أيمن السيد في المنتدى القرآن الكريم وعلومه
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 04-Jan-2010, 01:38 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •