النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: قصيدة تحكي سيرة المصطفى كتبهاجاسم عيسى عبيد القرطوبي

  1. #1
    كلتاوي فضي

    الحاله : Omarofarabia غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    رقم العضوية: 448
    المشاركات: 706
    معدل تقييم المستوى : 96
    Array

    افتراضي قصيدة تحكي سيرة المصطفى كتبهاجاسم عيسى عبيد القرطوبي

    قصيدة تحكي سيرة المصطفى على شكل قصصي

    كتبهاجاسم عيسى عبيد القرطوبي ، في 4 أكتوبر 2007

    مطولة في مدح نور الله سيدنا محمد



    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم

    هذه قصيدة عارضت بها مولد السيد الحبيب عمر بن سالم بن حفيظ المسمى (( الضياء اللامع)) وأسميتها ((الوعاء الجامع في معارضة الضياء اللامع)) فأرجو أن أكون بها موفقا وقد رتبتها على حسب أفكار مولد الحبيب نفعنا الله به:-
    ـــــــ


    ــــــــــــــــــــــــالمقدمةــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ

    حمدا لرب دلنا وحدانا = للإحتفاء بمن إليه دعانا

    فتح الوجود به فكان رسوله = وأبوه آدم طينة ً قد كانا

    ثمَّ الصلاة ُ مع السلام بعدِّما = ذُكر المهيمنُ ربنا مولانا

    على حبيب إلهنا ونبيه = طه المشفع من أتى لهدانا

    وعلى صحابته الكرام وآله = نشر الإله عليهمُ الرضوانا

    6- حدى القلوب جميعها لمديحه = فمديحه قد أرهف الآذانا

    7- ولقد دعوت إلهنا متوسلا = بحبيبه من شرَّف الإنسانا

    8- بأن أكون بمدح طه موفقا = فأتاني َ الإلهام منهُ بيانا

    9- فعصرت فكريَ كاتبا سير الذي = قد شرَّف الأكوان والأزمانا

    رتبتها ترتيب مولد سيدي = عمر لأن ضياءه قد بانا

    جذب المتيم للمعارضة التي = يرجوا بها من ربه الإحسانا



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــمشروعيته من القران الكريم ــــــــــــــــــــــــــ

    نادى الإلهُ على القلوب مُرغبا = وآمرا ومعلما إيانا

    يا ايها الذين آمنو بنا = صلوا عليه وأنزل القرآنا

    دعُ عذل كل مثبط ٍ وحديثه = وامدحْ رسول الله لا تتوانى

    فلقدْ أجاز الإحتفالُ جماعةٌ = وألفوا في مدحه الديوانا

    نقل السيوطي ُّ الدليل مفصلا ً = فأزاح بالدليل عنَّا الرانا

    فانظرْ كتاب الله وانظرْ قوله = كلا ً نقص لتثبت الأذهانا

    فالله دلنا وقال معلما ً = فليفرحوا ولْيصبحوا أعوانا

    ــــــــــــــــمشروعيته من السنة ——————————

    سُئل الحبيب عن الصيام بيوم إثـ = نين ٍ فقال ولدت فيه أمانا

    وجَد الصحابة َ في مناقب من سالفٍ = يتذاكرون فأعلن الإعلانا

    يا أكرم الأصحاب إني شافعٌ = لجميعهمْ فنجم ُ فخري َ بانا

    وكلهم في الحشر تحت لوائنا = أدرك حبيب الله أنت رجانا

    ولكمْ ومعشر جنسكم وسواكمو = أدعوا الإله َ وأطلب ُ الغفرانا

    ـــــــــــــــــــــــنسبه صلى الله عليه وسلم ــــــــــــــــــــــــــــــ

    وُلِدَ الحبيب ُ مطهرا ومكملا = في الخَلْقِ ِ والخُلق السنيِّ مصانا

    فأبوه عبدالله من عَرضت لهُ = بنتُ الأكارم تبذل ُ الأثمانا

    فأبى وقال معاذ ربِّ محمدٍ = بعدا لمن إلى الحرام دعانا

    وعبد مطلبٍ يليه وهاشم ٍ = من أكرم العطشان والجوعانا

    قمرٌ تسلسل طاهرا من طاهر = فاحْفَظْهُ حتى تبلغ العدنانا

    إلى الذبيح والخليل قد انتهى = في رفعه فاحفظ وكن يقضانا

    ــــــــــــ من آيات ربنا في الكون قبل ولادته ـــــــــــــــ

    بركات أحمد ٍ قبيل بروزه = كانت كغيث ٍ كاثر التهتانا

    ولقد روت جلُّ الثقات وقائعا = قد أدهشت من قبلنا الكهانا

    أما سمعت بفيل أبرهة وكيـ = فَ ردَّ ربَّكَ جيشهم خسرانا

    أو ما سمعت بباطل قد نُكست = أعلامه وما أتى الجدرانا

    وساعة الميلاد زار أمينة = نسوان جنات ٍ فيا بشرانا

    الكون هلل والسعادة أشرقت = فوقت ُ ميلاد النبيِّ الآنا

    واستحسن القيام عند ولاده = أئمة الهدى فقمْ إذعانا

    \

    ـــــــــــــــــــــــ((((القيام))))ـــــــــــــ ـــــــــــــــــ

    يا ختام الأنبيا اشفع = للذي في الذنب يرتع
    دمعه ُ في الخد يسكب = صار مثل السيل ينبع
    فرض الله علـــينا = أن نصلي ع المشفع
    َّوقت كل َّ حين = لننال الفـضل أجمعكل َّ
    ابشروا أهل المثاني = فشموس الحق تستطع
    كل َّ مدح وغناء = في رسول الله ينفـع
    فاقبلوا مني البشارة = واطربوا فالشر ّ ودَّعُ
    إذ أتتنا خير بشرى = صار منها القلب يهمع
    واستغيثوا بالنبي ِّ = في عُبيد قد تزعزعٍ
    إن أتى الذكر تمرض = أو أتى للغو يسجع
    لو بكت كل المدامع = لم يسل لي فيه مدمع
    فاسرعوا أهل الوصال = فبنائي قد تصدع
    يا رسول الله غاره = فذنوبي بك ترفع
    جل َّ من أولاك فضلا = في سما الإحسان يلمع
    ربنا صل ِّ على من = بهواه الصب ُّ يصدع
    قد رأى الحسنى بطه = فأتى المختار يضرع
    من = لصلاتي أنت تسمعيا رسول الله يا
    جد لذي ذنب بنظره = فأنا بالعفو أطمع
    قد قسا مني فؤادي = للمساوئ صرت أسمع
    فتداركني حبيبي = فلمثلي أنت تنفع
    صرت في العصيان عبد = للهوى والنفس أخضع
    للدنى والسيئات = إنني أصبحت أُهرع
    جاهه الجاه المرفع = يا إمام الكون يا من
    ها أنا ألقيت ثقلي = ارتجي الجاه المرّفع
    وصلاة الله تغشى = من له الخلق تفزع
    وينادون جميعا = كلنا نرجوك تشفع
    وعلى آل وصحب = بهم الآفات تدفع
    في ضلوعي وفؤادي = حبهم قدما تربع
    وعلى أهل الولاية = عن هواهم لست أقلع
    وبهم فافتح إلهي = للذي بالباب يقرع
    وعلى قطب الكمال = من به قلبي مولع
    والشيوخ العارفينا = ما بريق في الدجى شع

    ــــــــــــــــــــــــــــنشأته وطفولته وشبابه ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    برز الحبيب مدهنا ومطهرا = ومهللا وذاكرا رحمانا

    مقطـــوع سرٍّ طيبا ومكحلا = فيد العناية تنشاُ العدنانا

    وأرضــــعته الأمُّ ثم ثويبة ٌ = وغدا أبو لهب به جذلانا

    وحلــــيمةٌ قد نالها ما نالها = وأجزل العطـا لها ألوانا

    أنعم به من محسن ٍ برٍّ وفيْ = أعظم بذلك رتبة ً ومكانا

    قدمت على النبيِّ زائرة ً له = بسط البساط لأجلها وأعانا

    نشأ النبيُّ محـــمد ٌ في عفة ٍ = وأمانةٍ ومـــا أتـى عصيانا

    اللهُ أدَّبهُ فأعظــــــــمْ بالذي = أخلاقــــــُهُ قد كانت القرانا

    باليتــم أكرمه فأكرمْ بالذي = قد أكرم الأيتام والضيفانا

    وخديجةٌ خطبته حافـــلة ً بهِ = لتشمَّ فيه نـــــــبوةً وحنانا

    ــــــــــــــــــــــالبعثة والإسراء والعروج ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    بلغ الحبيب الأربعين وما أتى = دنبا ولا سوءا ولا نكرانا

    وقد اجتباه إلهه واختاره = لننال مرحمة ً به وجنانا

    لحراء فضلٌ لايقارن حده = ومزية ٌ قد نافست غيرانا

    إذ كان فيه المصطفى متعبدا = حتى أتاه الوحيُّ فيه عيانا

    إقرأْ محمدُ باسم ربك جلَّ من = ربٍّ عظــيم أنزل الفرقانا

    لما أتى المختار قوما ً أجرموا = جحدوه ثمَّ كذبوا البرهانا

    أسرى به رب السماء إلى العلا = فشاهد الأملاك والولدانا

    كـــاد القريب لطه قبل عدوه = تبت يداه سيدخل النيرانا

    أما أبو بكر فبات مصدقا = وبخدمة المختار لم يتواني

    إني عدوٌ للصديق إذا امتلى = كرها لعبدالله أو عدوانا

    أو أضمر البغضاء للفاروق أو = أبي الحسين وسيدي عثمانا



    ـــــــــــــــــــ الهجرة وبعض المعجزات التي حدثت للنبي صلى الله عليه وسلم _ــــــــــــــــــــــــــ

    إسراءُ طه مع العروج وفعل صد = ديق ٍ له أثرٌ لدى مولانا

    إذ جاء بعد وفاة عم المصطفى = وخديجة ليخفف الأحزانا

    لكن قريش ٌ فعلهـــــــا بحبيبنا = ماانفكَّ بل قد تابعو الشيطانا

    والإذن جاء بهجرة لمدينة = طابت بطيب محمد أزمانا

    لمْ لا فمعجزات طه تنوعت = أنى يحيط بكنهِ طه نهانا

    ناهيك أن الجذع حن له وقد = جاء البعير ليشتكي فأعانا

    وإلى هنا عارضت شيخا ذا تقى == في مدح من بالبيِّنات أتانا

    فأنا أبو الحجاج صرت مثاله = وهْوالبخاري ْ فضله يغشانا

    والحمد لله على عطاء قد أتى = بولاد نورا قد شفى الحيرانا

    وصلاة ربي دائما وسلامــه = تغشى حبيبا أدّب َ الإنسانا

    والآل والأصحاب والأقطاب ما = قرئ الوعاء فهيج الأشجانا

  2. #2
    كلتاوي الماسي
    الصورة الرمزية أم عبد العزيز

    الحاله : أم عبد العزيز غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    رقم العضوية: 3540
    المشاركات: 1,662
    معدل تقييم المستوى : 93
    Array

    افتراضي رد: قصيدة تحكي سيرة المصطفى كتبهاجاسم عيسى عبيد القرطوبي

    جزاك الله خيراً
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,bold,italic" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/2.gif" border="groove,4,darkred" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    وظن به خيراً وسامح نسيجه =بالاغضاء والحسنى وإن كان هلهلا
    وسلّم لإحدى الحسنيين : إصابة =والاخرى اجتهاد رام صوباً فأمحلا
    وإن كان خرق فادركه بفضلة =من العلم وليصلحه من جاد مقولا
    وقل صادقاً : لولا الوئامُ وروحه=لطاح الأنامُ الكل في الخُلفِ والقِلى
    وقل : رحم الرحمن،حياً وميتاً=فتى كان للإنصاف والحلم معقلا
    عسى الله يدني سعيه بجوازه=و إن كان زيفاً غير خاف مزللا
    فيا خير غفار ويا خير راحم = ويا خير مأمول جَداً وتفضلا
    أقل عثرتي وانفع بها وبقصدها =حنانيك يا الله يا رافع العلا [/poem]

  3. #3
    كلتاوي نشيط

    الحاله : الشافعي غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    رقم العضوية: 15
    المشاركات: 308
    معدل تقييم المستوى : 98
    Array

    افتراضي رد: قصيدة تحكي سيرة المصطفى كتبهاجاسم عيسى عبيد القرطوبي

    المقدمةـ


    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    حمدا لرب دلنا وحدانا = للإحتفاء بمن إليه دعانا

    فتح الوجود به فكان رسوله = وأبوه آدم طينة ً قد كانا

    ثمَّ الصلاة ُ مع السلام بعدِّما = ذُكر المهيمنُ ربنا مولانا

    على حبيب إلهنا ونبيه = طه المشفع من أتى لهدانا

    وعلى صحابته الكرام وآله = نشر الإله عليهمُ الرضوانا

    حدى القلوب جميعها لمديحه = فمديحه قد أرهف الآذانا

    ولقد دعوت إلهنا متوسلا = بحبيبه من شرَّف الإنسانا

    بأن أكون بمدح طه موفقا = فأتاني َ الإلهام منهُ بيانا

    فعصرت فكريَ كاتبا سير الذي = قد شرَّف الأكوان والأزمانا

    رتبتها ترتيب مولد سيدي = عمر لأن ضياءه قد بانا

    جذب المتيم للمعارضة التي = يرجوا بها من ربه الإحسانا[/poem]



    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـمشروعيته من القران الكريم ــــــــــــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    نادى الإلهُ على القلوب مُرغبا = وآمرا ومعلما إيانا

    يا ايها الذين آمنو بنا = صلوا عليه وأنزل القرآنا

    دعُ عذل كل مثبط ٍ وحديثه = وامدحْ رسول الله لا تتوانى

    فلقدْ أجاز الإحتفالُ جماعةٌ = وألفوا في مدحه الديوانا

    نقل السيوطي ُّ الدليل مفصلا ً = فأزاح بالدليل عنَّا الرانا

    فانظرْ كتاب الله وانظرْ قوله = كلا ً نقص لتثبت الأذهانا

    فالله دلنا وقال معلما ً = فليفرحوا ولْيصبحوا أعوانا[/poem]ــــــــــــــــ مشروعيته من السنة ——————————

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    سُئل الحبيب عن الصيام بيوم إثـ = نين ٍ فقال ولدت فيه أمانا

    وجَد الصحابة َ في مناقب من سالفٍ = يتذاكرون فأعلن الإعلانا

    يا أكرم الأصحاب إني شافعٌ = لجميعهمْ فنجم ُ فخري َ بانا

    وكلهم في الحشر تحت لوائنا = أدرك حبيب الله أنت رجانا

    ولكمْ ومعشر جنسكم وسواكمو = أدعوا الإله َ وأطلب ُ الغفرانا[/poem]ـــــــــــــــــــــــ نسبه صلى الله عليه وسلم ــــــــــــــــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    وُلِدَ الحبيب ُ مطهرا ومكملا = في الخَلْقِ ِ والخُلق السنيِّ مصانا

    فأبوه عبدالله من عَرضت لهُ = بنتُ الأكارم تبذل ُ الأثمانا

    فأبى وقال معاذ ربِّ محمدٍ = بعدا لمن إلى الحرام دعانا

    وعبد مطلبٍ يليه وهاشم ٍ = من أكرم العطشان والجوعانا

    قمرٌ تسلسل طاهرا من طاهر = فاحْفَظْهُ حتى تبلغ العدنانا

    إلى الذبيح والخليل قد انتهى = في رفعه فاحفظ وكن يقضانا[/poem]ــــــــــــ من آيات ربنا في الكون قبل ولادته ـــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    بركات أحمد ٍ قبيل بروزه = كانت كغيث ٍ كاثر التهتانا

    ولقد روت جلُّ الثقات وقائعا = قد أدهشت من قبلنا الكهانا

    أما سمعت بفيل أبرهة وكيـ = فَ ردَّ ربَّكَ جيشهم خسرانا

    أو ما سمعت بباطل قد نُكست = أعلامه وما أتى الجدرانا

    وساعة الميلاد زار أمينة = نسوان جنات ٍ فيا بشرانا

    الكون هلل والسعادة أشرقت = فوقت ُ ميلاد النبيِّ الآنا

    واستحسن القيام عند ولاده = أئمة الهدى فقمْ إذعانا[/poem]\

    ـــــــــــــــــــــــ((((القيام))))ـــــــــــــ ـــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,seagreen" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    يا ختام الأنبيا اشفع = للذي في الذنب يرتع
    دمعه ُ في الخد يسكب = صار مثل السيل ينبع
    فرض الله علـــينا = أن نصلي ع المشفع
    َّوقت كل َّ حين = لننال الفـضل أجمعكل َّ
    ابشروا أهل المثاني = فشموس الحق تستطع
    كل َّ مدح وغناء = في رسول الله ينفـع
    فاقبلوا مني البشارة = واطربوا فالشر ّ ودَّعُ
    إذ أتتنا خير بشرى = صار منها القلب يهمع
    واستغيثوا بالنبي ِّ = في عُبيد قد تزعزعٍ
    إن أتى الذكر تمرض = أو أتى للغو يسجع
    لو بكت كل المدامع = لم يسل لي فيه مدمع
    فاسرعوا أهل الوصال = فبنائي قد تصدع
    يا رسول الله غاره = فذنوبي بك ترفع
    جل َّ من أولاك فضلا = في سما الإحسان يلمع
    ربنا صل ِّ على من = بهواه الصب ُّ يصدع
    قد رأى الحسنى بطه = فأتى المختار يضرع
    من = لصلاتي أنت تسمعيا رسول الله يا
    جد لذي ذنب بنظره = فأنا بالعفو أطمع
    قد قسا مني فؤادي = للمساوئ صرت أسمع
    فتداركني حبيبي = فلمثلي أنت تنفع
    صرت في العصيان عبد = للهوى والنفس أخضع
    للدنى والسيئات = إنني أصبحت أُهرع
    جاهه الجاه المرفع = يا إمام الكون يا من
    ها أنا ألقيت ثقلي = ارتجي الجاه المرّفع
    وصلاة الله تغشى = من له الخلق تفزع
    وينادون جميعا = كلنا نرجوك تشفع
    وعلى آل وصحب = بهم الآفات تدفع
    في ضلوعي وفؤادي = حبهم قدما تربع
    وعلى أهل الولاية = عن هواهم لست أقلع
    وبهم فافتح إلهي = للذي بالباب يقرع
    وعلى قطب الكمال = من به قلبي مولع
    والشيوخ العارفينا = ما بريق في الدجى شع[/poem]ــــــــــــــــــــــــــــ نشأته وطفولته وشبابه ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,seagreen" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    برز الحبيب مدهنا ومطهرا = ومهللا وذاكرا رحمانا

    مقطـــوع سرٍّ طيبا ومكحلا = فيد العناية تنشاُ العدنانا

    وأرضــــعته الأمُّ ثم ثويبة ٌ = وغدا أبو لهب به جذلانا

    وحلــــيمةٌ قد نالها ما نالها = وأجزل العطـا لها ألوانا

    أنعم به من محسن ٍ برٍّ وفيْ = أعظم بذلك رتبة ً ومكانا

    قدمت على النبيِّ زائرة ً له = بسط البساط لأجلها وأعانا

    نشأ النبيُّ محـــمد ٌ في عفة ٍ = وأمانةٍ ومـــا أتـى عصيانا

    اللهُ أدَّبهُ فأعظــــــــمْ بالذي = أخلاقــــــُهُ قد كانت القرانا

    باليتــم أكرمه فأكرمْ بالذي = قد أكرم الأيتام والضيفانا

    وخديجةٌ خطبته حافـــلة ً بهِ = لتشمَّ فيه نـــــــبوةً وحنانا[/poem]ــــــــــــــــــــــ البعثة والإسراء والعروج ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,green" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    بلغ الحبيب الأربعين وما أتى = دنبا ولا سوءا ولا نكرانا

    وقد اجتباه إلهه واختاره = لننال مرحمة ً به وجنانا

    لحراء فضلٌ لايقارن حده = ومزية ٌ قد نافست غيرانا

    إذ كان فيه المصطفى متعبدا = حتى أتاه الوحيُّ فيه عيانا

    إقرأْ محمدُ باسم ربك جلَّ من = ربٍّ عظــيم أنزل الفرقانا

    لما أتى المختار قوما ً أجرموا = جحدوه ثمَّ كذبوا البرهانا

    أسرى به رب السماء إلى العلا = فشاهد الأملاك والولدانا

    كـــاد القريب لطه قبل عدوه = تبت يداه سيدخل النيرانا

    أما أبو بكر فبات مصدقا = وبخدمة المختار لم يتواني

    إني عدوٌ للصديق إذا امتلى = كرها لعبدالله أو عدوانا

    أو أضمر البغضاء للفاروق أو = أبي الحسين وسيدي عثمانا[/poem]
    ـــــــــــــــــــ الهجرة وبعض المعجزات التي حدثت للنبي صلى الله عليه وسلم _ــــــــــــــــــــــــــ

    [poem=font="simplified arabic,4,green,normal,normal" bkcolor="white" bkimage="" border="outset,10,seagreen" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    إسراءُ طه مع العروج وفعل صد = ديق ٍ له أثرٌ لدى مولانا

    إذ جاء بعد وفاة عم المصطفى = وخديجة ليخفف الأحزانا

    لكن قريش ٌ فعلهـــــــا بحبيبنا = ماانفكَّ بل قد تابعو الشيطانا

    والإذن جاء بهجرة لمدينة = طابت بطيب محمد أزمانا

    لمْ لا فمعجزات طه تنوعت = أنى يحيط بكنهِ طه نهانا

    ناهيك أن الجذع حن له وقد = جاء البعير ليشتكي فأعانا

    وإلى هنا عارضت شيخا ذا تقى == في مدح من بالبيِّنات أتانا

    فأنا أبو الحجاج صرت مثاله = وهْوالبخاري ْ فضله يغشانا

    والحمد لله على عطاء قد أتى = بولاد نورا قد شفى الحيرانا

    وصلاة ربي دائما وسلامــه = تغشى حبيبا أدّب َ الإنسانا

    والآل والأصحاب والأقطاب ما = قرئ الوعاء فهيج الأشجانا[/poem]

المواضيع المتشابهه

  1. الإعجاز العلمي في القرآن والسنة شجرة الزيتون
    بواسطة صهيب ياس الراوي في المنتدى طبيب الأسرة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-Jan-2010, 05:42 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •