النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الشيخ العلامة مفتي دوما احمد الشامي رحمه الله

  1. #1
    كلتاوي فضي

    الحاله : Omarofarabia غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    رقم العضوية: 448
    المشاركات: 706
    معدل تقييم المستوى : 95
    Array

    افتراضي الشيخ العلامة مفتي دوما احمد الشامي رحمه الله

    اعلام علماء الشام







    الشيخ أحمد الشامي




    وهو الشيخ ( أحمد بن صالح بن محمد أديب بن يوسف بوبس ) الشامي.
    ولد في دوما عام 1904 م , أبوه من أسرة آل بوبس التي جاءت من حي الميدان بدمشق .
    توفي والده ولما يبلغ سن الرشد ، مما حمله على تحمل أعباء إعالة أسرته ، حتى أنه كان يتكسب من كتابة الرسائل التي يرسلها مرسلوها إلى أبنائهم الجنود في الدولة العثمانية .
    درس في المدرسة الابتدائية ،تم تركها لالتزاماته المادية ، وقد عرف بين الناس بالتواضع المفرط وتحمل أذى الآخرين .
    كان شيخه الأول في التربية الشيخ محمود السيد .
    مارس بيع الأقمشة ، وكان يسير من دوما إلى دمشق مشياً على الأقدام طلباً للعلم على يد الشيخ بدر الدين الحسني والسيد المكي الكتاني ومحمد الهاشمي التلمساني ، كما تتلمذ على عدد من علماء بلدة كالشيخ محمود السيد ومصطفى الشطي وحسين الشاش ، وعاصر عدداً من علماء بلده إلا أنه لم يأخذ عنهم أمثال الشيخ ( عبد القادر بدران والشيخ عثمان نوري الخطيب والشيخ أبو حمزة حوا ...وغيرهم ) .
    نبغ في عدد من العلوم الدينية ولا سيما الفقه الحنبلي ، وتوسع في معرفة أمور الطلاق وأبوابه وأحواله ، ونبغ في علم الفرائض .
    وعلى الرغم من أنه لم يحصل على أي مؤهل علمي ، فإن غزارة علمه وسعة إطلاعه حملت المسؤولين في وزارة الأوقاف في مطلع الخمسينات على اختياره لمنصب الإفتاء في منطقة دوما.
    كان داعياً إلى الله من الطراز الأول ، يدعو بحاله وأخلاقه قبل مقاله . كان ناصحاً أميناً لأمته و أبناء وطنه ، يتفقد أصحاب الخصومات ويصلح بينهم ، ويسير في حوائج الناس لقضائها ، ويتواضع للصغير والكبير ، والجاهل والمتعلم ، حتى غدا يضرب به المثل في الأدب والتواضع ، كان يخدم زائريه بنفسه ، ويشيعهم إلى الباب عند خروجهم ، زاره شيخ تركي الأصل بلغ 135 عاماً من عمره ، فرأى من أدب الشيخ ما جعله يقول – لقد بلغت مئة وخمساً وثلاثين سنة وشهدت خمسة سلاطين من بني عثمان توليهم وعزلهم أو وفاتهم ، وطفت العالم الإسلامي من الصين إلى المغرب ، فلم تر عيني مثل الشيخ أحمد الشامي - .
    ثم قال – من سره أن ينظر إلى عبد الله بن مسعود فلينظر إلى أحمد الشامي – وفيل فيه – لو لم تنجب دوما سوى أحمد الشامي لكفاها ذلك فخراً – .

    وفاته :
    توفي الشيخ في دوما عام 1993م وعم البلدة حزن عام وأغلقت الدكاكين والمحال التجارية أبوابها ، ولو رأيت المشيعين لهم أول وليس لهم آخر والنساء والأطفال ينظرون من الشرفات والسطوح إلى الموكب الرهيب ، حيث ودع الشيخ إلى مثواه الأخير في مقبرة دوما .



    التعديل الأخير تم بواسطة Omarofarabia ; 04-Apr-2011 الساعة 08:52 AM

  2. #2
    كلتاوي نشيط

    الحاله : ابوعمارياسر غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2013
    رقم العضوية: 7422
    العمر: 57
    المشاركات: 340
    معدل تقييم المستوى : 53
    Array

    افتراضي رد: الشيخ العلامة مفتي دوما احمد الشامي رحمه الله

    رحمه الله تعالى رحمة واسعة

المواضيع المتشابهه

  1. دراسة منهجية لحياة الشيخ عبد القادرالجيلاني
    بواسطة د.محمد نور العلي في المنتدى المواضيع المميزة والحصرية في المنتدى
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 28-Jul-2011, 07:14 AM
  2. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-Mar-2011, 01:46 PM
  3. الذكر بالاسم المفرد ، الله ،
    بواسطة المعتصم بالله في المنتدى فتاوى وحوارات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-Jan-2011, 07:56 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •