Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get 

Adobe Flash player

 

 
 
العودة   منتديات أحباب الكلتاوية > المنتديات الإسلامية > حي في قلوبنا
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
حي في قلوبنا صلى الله عليه وسلم

 
 
رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 15-Feb-2011, 12:27 AM   #1
معلومات العضو
كلتاوي مميز
 
الصورة الرمزية منتهى
 

 
إحصائية العضو

رقم العضوية : 5426
تاريخ التسجيل : Sep 2009
المشاركات : 690
الإتصال : منتهى غير متواجد حالياً
المواضيع : 67
مشاركات : 623

افتراضي حنين الجذع له صلى الله عليه وسلم



حنين الجذع له صلى الله عليه وسلم

(عن جابر رضي الله عنه قال كان المسجد مسقوفاً على جذوع من نخل فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا خطب يقو م إلى جذع منها ، فلما صنع المنبر فكان عليه ، سمعنا لذلك الجذع صوتاً كصوت العشار حتى إذا جاء النبي صلى الله عليه وسلم فوضع يده عليه فسكت) (1)، وفي روايه فلما كان يوم الجمعه و رفع إلى المنبر صاحت النخلة صياح الصبي، و في رواية بلفظ فحن الجذع حنين الناقة فنزل النبي صلى الله عليه وسلم فمسه فسكن.
و بهذا تبين أن مسجد النبي صلى الله عليه وسلم كان مسقوفاً على جذوع نخل كالأعمدة، فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا خطب يقوم إلى جذع منها من أعمدة المسجد، مستنداً إليه، و لما كثر عدد المسلمين صنع له المنبر ثلاث درجات ليسمع الناس خطبته عليه الصلاة والسلام وهذه الدرجات هي التي على المنبر، فزادها مروان بن الحكم ست درجات أخرى. فكان صلى الله عليه و سلم إذا خطب تجاوز الجذع الذي كان يخطب عليه، ولما تجاوزه حار الجذع أي صوت حتى تصدع- وانشق مبالغة من شدة صياحه و ذلك حزناً لمفارقة النبي صلى الله عليه وسلم، فكان يئن أنين الصبي عند مفارقة أمه، و في رواية نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم فضمه إليه أي الجذع فجعلت تئن أنين الصبي الذي يُسكن، وفي رواية البخاري كما مر سابقاً فلما صنع له المنبر سمعنا لذلك الجذع صوتاً كصوت العشار ( أي النوق الحوامل لعشرة أشهر)، وفي حديث جابر فيما رواه البخاري من طرق في علامات النبوة (قال عليه الصلاة والسلام كانت تبكي على ما كانت تسمع من الذكر عندها )، قال العلماء أو لفراق المصطفى صلى الله عليه وسلم كان بكاؤها لأنه عليه الصلاة و السلام أطلق عليه الذكر أيضاً كما في الآية الكريمة ( فاتٍّقُوا الله يا أولى الألبَابِ الذين آمَنوا قَدْ أنْزَلَ اللهُ إِلَيْكُمْ ذِكْراً، رَسولاً يَتْلوا عَلَيْكَمْ آياتِ الله ....)(2) قال ابن كثير في تفسيره أن رسولاً منصوب على أنه بدل اشتمال من ذكراً.

ولله در القائل :
و حن إليه الجذع شوقاً و رقةً. . . ورجّع صوتاً كالعشار مـرددا
فبــــادره ضمّـــاً فقرّ لوقتــــه. . . لكل امرئٍ من دهره ما تعودا

فقر أي فسكن فكان الجذع يخور أي يصوت حتى ارتج المسجد لخواره و اضطرب بأهله المصلين فنزل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والتزمه أي ضمه ، فلما التزمه سكت، ثم قال صلى الله عليه وسلم والذي نفس محمد بيده لو لم ألتزمه لما زال هكذا (( أي يبقى له صياح)) حتى تقوم الساعة ) (3) ، وفي رواية إلى يوم القيامة حزناً على رسول الله صلى الله عليه وسلم . فأمر به صلى الله عليه وسلم فدفن تحت المنبر كما في رواية فحنين الجذع آية كبرى من الآيات و معجزة دالة على نبوة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، قال الإمام الشافعي رحمه الله تعالى ما أعطى الله نبياً مثل ما أعطى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، فقيل له أعطى عيسى إحياء الموتى، قال أعطى محمداً صلى الله عليه وسلم حنين الجذع حتى سمع صوته فهو أكبر من ذلك. قال القاضي عياض حديث حنين الجذع مشهور منتشر و الخبر به متواتر أخرجه أهل الصحيح ورواه من الصحابة بضعة عشر منهم أبي بن كعب، وجابر بن عبد الله، و أنس بن مالك، وعبد الله بن عمر، و عبد الله بن عباس، و سهل بن سعد، و أبو سعيد الخدري، و بريدة ، و أم سلمة ، و المطلب بن أبي وداعة، و القصة واحده و إن تغايرت بعض ألفاظها و قال العلامة التاج بن السبكي في شرحه لمختصر ابن الحاجب(4) في الأصول ( والصحيح عندي ان حنين الجذع متواتر ).
________________________________________
(1) رواه البخاري و النسائي و الترمذي .
(2) سورة الطلاق آية 10 - 11
(3) رواه الترمذي عن أنس وقال صحيح غريب .
(4) شرح الزرقاني على المواهب ج5 ص 133 – 134 .





المصدر :

كتاب شهادة التاريخ في قافلة الايمان

تأليف السيد عبد الودود رشيد محمد

آخر مواضيعي في منتديات احباب الكلتاوية
منتهى غير متواجد حالياً   

التعديل الأخير تم بواسطة : منتهى بتاريخ 15-Feb-2011 الساعة 12:30 AM.

رد مع اقتباس
قديم 15-Feb-2011, 01:58 PM   #2
معلومات العضو
المشرف العام
 
الصورة الرمزية أبوأيمن
 

 
إحصائية العضو

رقم العضوية : 3
تاريخ التسجيل : Apr 2007
المشاركات : 5,326
العمر : 35
الإتصال : أبوأيمن غير متواجد حالياً
المواضيع : 1170
مشاركات : 4156

افتراضي رد: حنين الجذع له صلى الله عليه وسلم

صلى الله عليه وسلم عرفه الجماد وجهل قدره الإنسان

كم نحن بحاجة إلى من يعلق القلب بالجناب الشريف صلى الله عليه وسلم
آخر مواضيعي في منتديات احباب الكلتاوية
التوقيع

قال واعظ بلخ أبو عبد الله محمد بن الفضل بن العباس البلخي : ذهاب الإسلام من أربعة : لايعملون بما يعلمون ، ويعملون بما لايعلمون ، ولايتعلمون مالا يعلمون ، ويمنعون الناس من العلم
أبوأيمن غير متواجد حالياً    رد مع اقتباس
قديم 15-Feb-2011, 03:00 PM   #3
معلومات العضو
كلتاوي الماسي
 
الصورة الرمزية فياض العبسو
 

 
إحصائية العضو

رقم العضوية : 119
تاريخ التسجيل : May 2007
المشاركات : 2,921
الإتصال : فياض العبسو غير متواجد حالياً
المواضيع : 234
مشاركات : 2687

افتراضي رد: حنين الجذع له صلى الله عليه وسلم

أحبه الحجر والشجر ، وحن لفراقه ، والبشر أولى بذلك ...
الصلاة والسلام على سيدنا ونبينا وحبيبنا وشفيعنا محمد وعلى آلك وأصحابك أجمعين ،
كلما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون .
آخر مواضيعي في منتديات احباب الكلتاوية
التوقيع

فياض العبسو غير متواجد حالياً    رد مع اقتباس
قديم 16-Feb-2011, 03:23 PM   #4
معلومات العضو
كلتاوي مميز
 
الصورة الرمزية منتهى
 

 
إحصائية العضو

رقم العضوية : 5426
تاريخ التسجيل : Sep 2009
المشاركات : 690
الإتصال : منتهى غير متواجد حالياً
المواضيع : 67
مشاركات : 623

افتراضي رد: حنين الجذع له صلى الله عليه وسلم

اللهم صل وسلم على سيدنا وحبيبنا المصطفى محمد بن عبد الله

الشيخان الكريمان أشكر مروركما العطر..
آخر مواضيعي في منتديات احباب الكلتاوية
منتهى غير متواجد حالياً    رد مع اقتباس
رد

Bookmarks

Tags
الله, الجذع, حنين, عليه, وسلم

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المذاهب الأربعة ahmad razvani التزكيــــة والأخــلاق 0 04-Dec-2010 11:16 AM
السنة والبدعة ahmad razvani التزكيــــة والأخــلاق 0 04-Dec-2010 11:07 AM
زيارة القبور ahmad razvani التزكيــــة والأخــلاق 0 04-Dec-2010 10:09 AM
الإنشاد والسماع ahmad razvani التزكيــــة والأخــلاق 0 04-Dec-2010 10:03 AM

 

مجموعات Google

اشتراك في أحباب الكلتاوية

البريد الإلكتروني:

زيارة هذه المجموعة

عدد زوار الموقع حتى الان


الساعة الآن 01:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2014
تركيب بواسطة الإمارات للتقنيه والتصميم

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها