المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز المزاح بالكلام الجنسي الملغوز؟



د.أبوأسامة
08-Jun-2008, 02:52 AM
فتوى للشيخ أحمد شريف النعسان مفتي منطقة الباب حفظه الله تعالى.

السؤال :

هل يجوز المزاح بالكلام الجنسي الملغوز؟
وهذا شيء منتشر بين الشباب. وبعض الإخوة دافع عن ذلك عندما عارضته، بأن هناك حديثاً شريفاً، أن النبي صلى الله عليه وسلم، فتح رجلي الحسن أو الحسين وقبّل عضوه، فهل هذا صحيح، وكيف يمكنني معالجة المشكلة؟

الإجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فيا أخي الحبيب, لا يجوز المزاح بالكلام الجنسي الملغوز, وخاصة في هذه الفترة التي كثر فيها تبرج النساء مع قلة حيائهن, ومع عسر أسباب الزواج للشباب, لأن الحديث في هذه المواضيع يثير الشهوات ويهيجها, وهذا قد يوقع بعض الشباب في المخالفات الشرعية في قضاء شهواتهم, إما بالوقوع في الفواحش, وإما بالاستمناء باليد, وكل هذا لا يجوز لقول الله تعالى: {والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون}.



أما استدلال هؤلاء بالحديث الشريف فهو استدلال في غير محله, لأن هذا الحديث الشريف يثبت بأن الصغير لا عورة له, وبأن لمس العورة لا ينقض الوضوء.



والحديث هو حديث ضعيف رواه الطبراني والبيهقي, عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: (كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فجاء الحسن فأقبل يتمرغ عليه فرفع قميصه وقبل زبيبته).



وبناء على ذلك: فلا يجوز المزاح بالكلام الجنسي الملغوز, وخاصة في هذه الفترة التي كثرت فيها الفتن, واللائق في الإنسان المؤمن أن يترفع عن ذكر النساء والأحاديث التي تتعلق بالجنس خوفاً على نفسه من الوقوع في المخالفات الشرعية.



وأما الاستدلال بهذا الحديث فهو استدلال في غير موضعه.



وعلينا يا أخي الحبيب بالأمر بالمعروف والنهي عن النكر, والصبر على أذى الآخرين, والذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم, خير من الذي لا يخالطهم ولا يصبر على أذاهم, كما جاء في الحديث: عن ابن عمر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم أعظم أجراً من المؤمن الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم). رواه ابن ماجه. هذا, والله تعالى أعلم

يوسف ( أبومحمد)
16-Jun-2008, 11:45 AM
شكرا لك أبا أسامة على هذا النقل

حبذا لو استدل الشيخ على المنع بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر
فليقل خيرا أو ليصمت " ولم يكتف بالرد على الحديث الذي استدل به المخالف مع أن الاستدلال به
في غير موضعه .

صدى الأسحار
18-Jun-2008, 12:20 AM
فتوى مهمة في عصرنا هذا بوركت اخي ابو اسامة

أبوعبدوالحلبي
21-Jun-2008, 08:55 PM
بارك الله فيكم إخواني الأحباب ...
أظن أن الأمر هو من باب سد الذرائع ليس أكثر ....

محمود محمد ربيع
22-Jun-2008, 11:27 AM
ايها الساتذة الافاضل اليس من الاحراج ذكر هذه الموضيع هنا والمناقشة فيه .....................وبهذا المستوى
والصيغة ......................... ارجو ارجو ارجو حذف الموضوع برمته للاداب الشرعية !!!!!!!
مع كامل احترامي

محمود محمد ربيع
22-Jun-2008, 03:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الاساتذة الكرام: من الواضح من ظاهر الحديث الشريف
انه يخدش حياء الرجال فما بال النساء منه
هناك احاديث نبوية كريمة على هذا الغرار فمن باب التأدب ان لاتكون معروضة بهذا الشكل المفضوح لخصوصيتها في الشكل والمعنى ولا يحتاج هذا الموضوع الواضح المعنى والمضمون لهذا الشرح الدقيق وبموجزبسيط انه مخل بالاداب العامة
وهل من باب التأدب ذكرفقرة هذا الحديث؟

( لأن الحديث في هذه المواضيع يثير الشهوات ويهيجها, وهذا قد يوقع بعض الشباب في المخالفات الشرعية في قضاء شهواتهم, إما بالوقوع في الفواحش, وإما بالاستمناء باليد, )

(كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فجاء الحسن فأقبل يتمرغ عليه فرفع قميصه وقبل زبيبته).

ارجومن الاخوة الزملاء الكرام اخذ الموضوع ببصيرة وبعد نظر كما عرفناهم بكل امر

لان هذا الموضوع اقرأه انا وانت والاخوات الاعضاء وهذا يؤكد مقالكم على ان ذكر هذه الاحاديث تثير الشهوة عند اصحاب رزائل النفوس
؟؟؟؟؟؟...................اكرر رجائي بحذف هذا الموضوع كاملا ليبقى منتدانا متألقا بأفكاره ومواضيعه المميزة

ولا انكر عليكم ان هذا الموضوع من باب الفتاوى الشرعية

ولكم كامل الاحترام والتقدير والشكر الجزيل..................اخوكم