المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ارجو من المشرف على المنتدى ان يدخل ويساعدني



سراج حلب
02-Jul-2007, 12:52 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

انا يا احباب الكلتاوية مشارك في منتدى (ما) وشاهت هذا المضوع ارجو منكم ان تردوا عليه وان تفيدوني

شاكر لكم وممتن وسلام ورحمة الله وبركاته تحياتي لمشايخ الكلتاوية


المضوع :



استوقفني مقال للشيخ عبد الرحمن الدمشقية حفظه الله و رعاه .. هذه الشوكة التي طالما باتت مزعجة لحلوق كثير من المبتدعة .. لدرجة أن بعضهم أصبح لا ينام الليل ..

هداهم الله و إيانا .. للحق ..

المقال مدعم بالأدلة من كتبهم .. فأرجو أن يكون الرد عقلانيا .. و ليس تهجميا .. مع مصدر الرد ..
---------------------------------------------------------------------------------



التكفير الصوفي لمن رفض التصوف

رمتني بدائها وانسلت كما يقول المثل.

هكذا هو حال أهل الشرك والبدع هم أهل فري وبهت.
يتهمون الآخرين بما هو فيهم.
عندهم شرك واتخاذ الأنداد مع الله ووحدة الوجود وبدع.
ليس هذا فقط.

بل عندهم تكفير للآخرين إذا لم يتبعوا طريق التصوف.

فقد حكموا على من قال: « الطرق الصوفية لم يرد بها كتاب ولا سنة» حكموا عليه بالكفر فقالوا:

« واياك أن تقول: طرق الصوفية لم يأت بها كتاب ولا سنة فانه كفر» (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بن سليمان البغدادي ص 31).

وقال صاحب الحديقة الندية بأن الانكار على السادة الصوفية سم قاتل قد ورد به الوعيد الشديد وهو علامة إعراض القلب عن الله ويخشى على فاعله من سوء الخاتمة (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بن سليمان البغدادي 94. نور الهداية والعرفان ص 67).

بل قال السرهندي: « وأشقى جميع الخلائق وأبعدهم عن السعادة الذين يرون عيوب هذه الطائفة» (المكتوبات الربانية للسرهندي 347 ).

من لا شيخ له فشيخه الشيطان وهو كافر وفاسق

بل صرحوا بأن كل من لم يتخذ له شيخا فهو عاص لله ورسوله ولا يحصل له الهدى بغير شيخ، ولو حفظ الف كتاب في العلم ( الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية ص 31 لمحمد بن سليمان البغدادي.).

بل حكموا عليه بالكفر فقالوا: « من لا شيخ له فشيخه الشيطان، ومتى كان شيخه الشيطان كان في الكفر حتى يتخذ له شيخا متخلقا بأخلاق الرحمن» (البهجة السنية في آداب الطريقة العلية الخالدية النقشبندية ص 47 لمحمد بن عبد الله الخاني. نور الهداية والعرفان في سر الرابطة والتوجه وختم الخواجكان لمحمد أسعد صاحب زادة: مصر 1311. ).

قال الشيخ التيجاني « من دخل زمرتنا ودخل غيرها تحل به المصائب دنيا وأخرى ولا يعود إليها أبداً إلا بتوبة نصوح» (كتاب الفتح الرباني فيما يحتاج إليه المريد التجاني ص 47).

وزعمت فرقة الجنبورية أن شيخهم هو « إمام العصر والزمان و أن من لم يدخل في طاعته مات ميتة جاهلية و قتلو كثيرا من مخالفيهم و استباحو اغتيالهم» (انظر فرق الهند المنتسبه للاسلام ص 291).

و قد الف علي المتقي صاحب كنز العمال رسالتين للرد عليهم و هما ( الرد على من حكم وقضى أن المهدي قد جاء ومضى قال فيه « ومن قبائحهم أنهم يعتقدون أن من أنكر بهذا السيد الماضي الذي ادعى المهدوية فهو كافر و بهذا الاعتقاد يكفرون جميع الخلق.

قال المهدي بن تومرت في رسالته إلى علي بن يوسف بن تاشفين رحمه الله امير دولة المرابطين:
قال:
« وقد امرني الله بإدحاض حجة الظالمين ودعاء الناس إلى اليقين و نسأل من الله اجر المحسنين لا تغتروا فإن المسلمين إليكم قادمون لقتال من زاغ وجنف وكفر بنعمة الله و قد جاء في التنزيل أنكم لستم بمؤمنين ولا تؤمنون بلا إله الا الله و انها كلمة تقولنها عند الخوف و التعجب وتارك واحدة من السنة كتاركها كلها ومن أجل ذلك».

ويأتي سيد الكفر بلا منازع (إبن عربي) فيقول ما نصه:

« وما خلق الله أشق ولا أشد من علماء الرسوم على أهل الله المختصين بخدمته العارفين به من طريق الوهب الإلهي الذي منحهم أسراره في خلقه وفهمهم معاني كتابه و إشارات خطابه فهم لهذه الطائفة مثل الفراعنه للرسل» (الفتوحات المكية لابن عربي 2-175).

ويزعم الشيخ الميرغني محمد عثمان شيخ الطريقة الختمية أن الله كلمه وقال له:
«أنت تذكرة لعبادي، ومن أراد الوصول إلىَّ فليتخذك سبيلا، وأن من أحبك وتعلق بك هو الذي خلد في رحمتي، ومن أبغضك وتباعد عنك فهو الظالم المعدود له العذاب الأليم» كتاب الطريقة الختمية بعنوان» (الهبات المقتبسة – تأليف محمد عثمان ص76).

يقول الشيخ على وفا « الاشياخ لا يغفرون أن يشرك بهم، تخلقا بنظر مسمى أخلاق الله، فإذا رايت أيها المريد شيخك يتشوش منك إذا أشركت فى محبته شيخا آخر فإياك أن تسئ به الظن بل أشهد أن ذلك من أخلاق الله الذى يقول (إن الله لا يغفر أن يشرك به) (الانوار القدسية 2/12).

هكذا يكون فقه الصوفية لآية النهي عن الشرك وهو الشرك بالشيخ.

ولا تعجب بعد هذا المسخ في فهم الاسلام عندما ترى أعداء المسلمين يسارعون إلى نشر التصوف بكل ما أوتوا من قوة.

يقول الرئيس فيليب فونداس المستعمر الفرنسي :
« لقد اضطر حكامنا الإداريون وجنودنا في أفريقيا إلى تنشيط دعوة الطرق الدينينة الاسلامية لأنها كانت أطوع للسلطة الفرنسية و أكثر تفهما وانتظاما من الطرق الوثنية» (الاستعمار الفرنسي في افريقيا السوداء ص52).

فياض العبسو
02-Jul-2007, 11:16 AM
أجيبوا الرجل على تساؤلاته ... مع أن قسم الفتاوى والحوارات ، لا مشرف عليه ...

رشحوا أحداً من المشرفين أو الأعضاء للإجابة عليه ... ولا أريد أن أرشح نفسي ، لأن طالب الولاية لا يولى ...

مع أني جاهز ، لو طلب مني ذلك ...

صدى الأسحار
02-Jul-2007, 01:13 PM
أخي الفاضل سراج حلب أهلا ومرحبا بك أخا عزيزا ان شاء الله

للإجابة عن تساؤلاتك انا لست مشرفا كليا على المنتدى فالادارة في حالة سفر وانشغال بطلب العلم

لكني أقول وانا من طلاب الدار بأن منهج الصوفية الذي تلقيناه عن السيد النبهان رضي الله عنه لا يوجد فيه شي مما قرأته في الأعلى ؛ من تكفير لمن لاشيخ له وغير ذلك ؛ فكان يقول رضي الله عنه انا في الشريعة كالسمكة في الماء متى أخرجت ماتت .

أما ما نقلته فيجب ان نضع بعين الاعتبار صحة النقل وما قبل هذا الكلام وما بعده وما هي مناسبته ؛
فمن فترة وجيزة أصدر أحدهم شريطا سماه حوار هادئ مع الجفري ؛

اقتطع منه كلاما جعل الجفري فيه يكفر ؛ وعندما التقيت مع الجفري وسألته قال لي لو أخذ منه قبل الكلام بقليل او بعده لحل ذلك الاشكال

أمرا آخر الصوفية القدماء عرفو باللغز في كلامهم كسيدنا محي الدين بن العربي حينما قال معبودكم تحت قدمي
كلام ظاهره كفر ؛ تنبه أحدهم لذلك وحفر في المكان الذي كان فيه واقفا فوجد ذهبا

ونفهم من قولهم من لم يكن له شيخ فشيخه الشيطان في اتباع الهوى ( كان في الكفر) في الستر عن حقيقة الايمان

( متخلقا بأخلاق الرحمن ) في الصفات المشتركة كالكرم والله كريم وفي الستر والسمع لغير المعاصي والبصر لغير

المحرمات وهكذا أما ما ينفرد به الله في صفاته كالخالق والمحيي والمميت والقديم فلا أعتقد ان أحدا يقول به

هذا أخي ولا أرى أن نقف عند كلام هؤلاء فهم كثر والحقيقة واحدة وملتفت لا يصل وغايتنا اطاعة الله واتباع رسوله

كما علمنا السيد النبهان رضي الله عنه وبارك الله في غيرتك على الأولياء والصالحين وهذا ما عندي لحين ان تأتي

الادارة فما عندها خير مما عندي وما أنا الا خويدم في هذا المنتدى وأخ صغير يتعلم وربما سمع صدى داع في الأسحار

فلباه
ودمتم

سراج حلب
03-Jul-2007, 03:28 AM
لقد فهمت ما تود ان تقول ولاكن هذا ما سالني احد الاعضاء في احدى المنتديات فلم اعرف ما اجيبه فلجات الى


المنتدى هذا للمساعدة وانا من محبي الكلتاوية واخي الاكبر درس سنة كاملة عندكم في الدار واعرف الشيخ محمود


الحوت كثيرا ولقد جلست معه ومع بعض المدرسين منذ حوالي 4سنوات وكان مدعوا على مدينة ((مارع)


وشاهته واول مرة عندما ذهبت انا وعمي لزيارة اخي كنت في الصف الرابع لتعليم الاساسي وسمعت الكثير


من الخطب الجميلة مثل خطبة عن مصعب بن عمير و حين استشهد احد اقرباء النبهاني في السعودية الاب والام


والابن حيث انه قال في تلك الخطبة ولعلة الذاكرة تسعفني قال ان الخادمة الفلبنية قتلت احدى اقارب النبهاني


ومثلت با الضحاية الثلاثة ولقد اشتعل المسجد من احد المصلين الذين لم يستطع التحمل وبدا بالبكاء والصراخ


وخطبته عن عمر رضي الله عنه وعن رايت النبي بالاسراء والمعراج وكانت الخطبة عن النساء وماشهده


من تعذيب لنساء في اسراء والمعراج وبا لمناسبة احب هذه الكلمات لشيخ النبهان قدس الله سره الشريف


حين شاهد خالد بن الوليد في منامه قال له غطوا نساءكم تحكموا امريكي


ارجوا ان تتحملني لكثرة كلامي


لقد سالني احد الاخوة في السعودية عن (بابن عربي و العلاج ) وبصراحة انا لا اعرف عنهما شيا بحثت عنهم


في الانترنيت فلم اجد احد الوثوق به فلجات الى المنتدى للامانة فقط ارجو منك ان تعضيني راي الكلتاوية


في هذين المذكورين

صدى الأسحار
03-Jul-2007, 04:40 PM
بارك الله بك أخي بالعكس هذا المنتدى وضع للتواصل ان شاء الله

ولقد رجعت بي لعام 1991 حيث كنت موجودا في تلك الخطبة عندما استشهد الشيخ الحداد واذكر ذلك الرجل الذي ارتفع صوته فقال الشيخ محمود هدئوا ذلك الرجل فان الأمر ليس بالجلبة والصياح ..

أخي الفاضل بالنسبة لسؤالك عن الشيخ محي الدين بن عربي والحلاج وليس العلاج

اترك الأجابة للأدارة فربما أفادونا شيئا من كلام السيد محمد النبهان رضي الله عنه وبارك الله بك

لاهتمامك وشاكرا تواصلك وتقبل تحياتي والسلام عليكم

روح الإسلام
03-Jul-2007, 06:15 PM
السلام عليكم 000

جزاك الله خيراً أخ صدى الأسحار مشرف المنتدى العام على متابعتك جميع الاقسام ومراعاتها 000

وإن شاء الله بالتوفيق لكل الإداريين والمشرفيين في إمتحاناتهم


ودمت للمنتدى00000000

روح الإسلام000000

سراج حلب
04-Jul-2007, 01:09 AM
ارجوا ان لا تتاخر في الاجابة على السؤال لان السائل ملح علي بالاجابة


وجزاكم الله كل خير

فياض العبسو
04-Jul-2007, 01:19 AM
كهدية مني لإخواني وأخواتي ... ولا سيما أنني سوف أنقطع عنكم فترة من الزمن ... حيث أنني مسافر للحبيبة

سورية ... ولحلب الشهباء بالتحديد ... يوم الخميس القادم إن شاء الله تعالى ... فأستودع الله دينكم وأمانتكم وخواتيم

أعمالكم ، ولا تنسوني من صالح دعواتكم بظهر الغيب ، ولكم بمثل ... فإن الله يسأل عن صحبة ساعة ...

فقد كتبت رداً جميلاً ، على الموضوع المطروح للمناقشة والحوار ... والرد والنقد العلمي ...

انطلاقاً من القاعدة العلمية التي تقول: ( إن كنت ناقلاً فالصحة أو مدعياً فالدليل ) ...

ومن مبدأ الوسطية والاعتدال ... والعدل والإنصاف ...

وأرجو من الإخوة والأخوات أن يقرؤوه بدقة وتفهم وتأني وتمهل ، ويعطوني رأيهم فيه ...

وأرجو أن تنسخوه عندكم وتستفيدوا منه ... فهو عصارة وخلاصة ...

هل أنتم على استعداد ؟؟؟ حدثهم وهم يشتهون ...

سراج حلب
04-Jul-2007, 01:45 AM
ارجوا منك ان لا تتحدث بالالغاز لم استطع ان افهم ماتقول


وضح اكثر ولا تاخذني على ذلك

فياض العبسو
04-Jul-2007, 02:06 AM
كلامي واضح أخي سراج ... أنا لا أتكلم بالألغاز ... أقول لقد كتبت رداً على ما نقاته أنت من كلام الشيخ دمشقية ... فهل تريده أم لا ؟
أرى كأن الإخوة لا يريدونه ... أنا كمشرف ... أستأذنهم وأطلب موافقتهم في نشر هذا الرد ...
من باب حدث الناس وهم يشتهون ... ومن قول ابن عباس رضي الله عنهما: إذا لم يطلب منك فلا تتكلم ...
من باب: عظموا ما عظم الله ... تعظيماً للعلم ... فليس عندنا بضاعة كاسدة نعرضها على الناس ...
هذه بضاعة الله ، وبضاعة رسوله ، كما قال بديع الزمان ودلال القرآن : الإمام المجاهد بديع الزمان النورسي
رحمه الله تعالى ...
ولم يرد علي أحد .. هذا كل ما في الأمر ..........

سراج حلب
04-Jul-2007, 05:54 AM
نعم اوافقك الراي ولا تاخذني على عدم فهمي لما قلت في البداية

انا نقلت الموضوع كما رايت ولا استطيع ان ارد عليه من تلقاء نفسي لان المسالة مسالة دينية وانا

محاسب على كل كلمة ولقد اورد صاحب الموضوع اشياء كثيرة عن الصوفية ولاكن هذا ما اثر فني كثيرا

فا من مواضيعه ايضا المولد النبوي الشريف فاتحدثنا وناقشنا كثيرا حتى بلغت المشاركات الى حد كبير جدا

وبدات ابحث عن شيا يايدني لا لاني اريد الفوز بالمناقشة والحوار بل لاني انا مقتنع ان المولد هو

محبة لرسول الله صلى الله عليه وسلم على الرغم مايحدث من سوء احتفلات في البلاد العربية

وكوني مقيم في دولة خليجية لا يوجد مشايخ مثل في سوريا وانت تعرف السبب

تذكرة الكلتاوية وبحثت عن الموقع فوجته انا اريد منك اجابات مختصرة عن راي الكلتاوية في الموضوع ادناه

وعن وهذا سؤال لي انا خاص (الشيخ ناصر الدين الالباني) ماراي الكلتاوية في شخصية هذا العالم

وهل يمكن ان ناخذ من العلم والمعرفة

اخ يفياض شكرا على اخذ المشاركة بعين الاعتبار وفقني الله واياك وكل المسلمين للخير

انه سميع قريب مجيب .......امين

والحمد لله رب العالمين

روح الإسلام
04-Jul-2007, 11:04 AM
كهدية مني لإخواني وأخواتي ... ولا سيما أنني سوف أنقطع عنكم فترة من الزمن ... حيث أنني مسافر للحبيبة

سورية ... ولحلب الشهباء بالتحديد ... يوم الخميس القادم إن شاء الله تعالى ... فأستودع الله دينكم وأمانتكم وخواتيم

أعمالكم ، ولا تنسوني من صالح دعواتكم بظهر الغيب ، ولكم بمثل ... فإن الله يسأل عن صحبة ساعة ...

فقد كتبت رداً جميلاً ، على الموضوع المطروح للمناقشة والحوار ... والرد والنقد العلمي ...

انطلاقاً من القاعدة العلمية التي تقول: ( إن كنت ناقلاً فالصحة أو مدعياً فالدليل ) ...

ومن مبدأ الوسطية والاعتدال ... والعدل والإنصاف ...

وأرجو من الإخوة والأخوات أن يقرؤوه بدقة وتفهم وتأني وتمهل ، ويعطوني رأيهم فيه ...

وأرجو أن تنسخوه عندكم وتستفيدوا منه ... فهو عصارة وخلاصة ...

هل أنتم على استعداد ؟؟؟ حدثهم وهم يشتهون ...

السلام عليكم 000000


أخ فياض 0000

أنت تملك نظره علميه بحته وتتمتع بمبدأ الوسطيه والإعتدال000

وأنت أدرى بما كتبت 000حتى تستطيع تنزيله دون أي مشاكل مع بعض ((00)) الأعضاء 000يجب أن يتمتع بد لائل وبراهين 000

قاطعه 000وأنا بصراحه أتمنى أن تنزله وفي موضوع مستقل 00000حتى نستفيد منه000

ملاحظه: كنت قد بدأت منذ شهر تقريباً بحث عن سيدنا إبن عربي وسبب غموضه وأسلوبه الشبيه بالرموز في كتابته 000

لكن ما إن أنزلت أول حلقه من السلسله حتى توالت علي الردود المعارضه إلى أن وصلت إلى حد لا تحمد عقباه ابداً 000

مع أنني لا أكتب أي كلمه بدون دليل وعندما أكتب عن إبن عربي لا آخذ إلا من كتبه هو شخصياً 0000لكن 000


ما إن يذكر إسم الشيخ الأكبر إبن عربي في موضوع ما حتى يأتي كل شخص عالم او غير عالم ويدلي بدلوه

عن سيدنا إبن عربي اللذي تعرض للتكفير والإتهامات الباطله وما نسبوه عنه أنه اقر بعقيدة الحلول والإتحاد ووحدة الوجود 000-

وهو بريئ من كل هذا 000

على العموم أنزل لنا بحثك يا أخ فياض ونحن بالإنتظار 0000000

تقبلو مروري 0000

ودمتم000000

روح الإسلام00000000









ودمتم بكل الود 0000


روح الإسلام00000000

صدى الأسحار
04-Jul-2007, 12:20 PM
روح الاسلام

أشكر ك على هذا الأطراء ونحن كلنا سواسية ان شاء الله والقوي قوي بأخيه المؤمن

ودمت نفعا للأمة

صدى الأسحار
04-Jul-2007, 01:06 PM
أخي الفاضل سراج حلب

بارك الله بك لثباتك على ما تعلمت عليه في سوريا ففي الحديث عن عبد الله بن حوالة الأسدي قال :

يا رسول الله اكتب لي بلدا أكون فيه فلو أعلم أنك تبقى لم أختر على قربك قال عليك بالشام ثلاثا
وحديث عن ابي الدرداء رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

بينا أنا نائم رأيت عمود الكتاب أحتمل من تحت رأسي فعمد به إلى الشام ، ألا وإن الإيمان حين تقع الفتن بالشام .

فهذه بشارة من رسول الله صلى الله عليه وسلم لنا .

أما عن تساؤلاتك ففي المرة الأولى قلت تريد اجابة من الادارة فتطفلت وأجبت اما في الثانية قلت ما رأي الكلتاوية

فهذا الموقع لا ينطق باسم دار نهضة العلوم الشرعية وانما يعبر عن رأييه وربما على ضوء ما تعلم في الكلتاوية

فلذا تهربت من الاجابة . على كل يومين والامور تستوي ان شاء الله
انا اريد ان افيدك بكلام من السيد النبهان حول الشيخين الحلاج ومحي الدين بن عربي
وهذا من اختصاص الأخ صدى الدار
وتقبل تحياتي أخي

صدى الأسحار
04-Jul-2007, 01:12 PM
أخي فياض العبسو

المنتدى ثري وغني بك ؛ لا حرمنا الله من علمك ودمت ذخرا لنا وللأمة .......... وجزاك الله خيرا انا المشكلة عندي اني

بمكان لا تتوفر لدي المراجع ؛ أخي افعل ما تراه مناسبا وجزيت خيرا

فياض العبسو
04-Jul-2007, 01:50 PM
شكراً على هذه الثقة الغالية على قلبي ... وأنا أعتبر نفسي أقل واحد فيكم ... وصدقني ... أني كتبت هذا الرد من ذاكرتي ... دون الرجوع إلى أي مصدر آخر ... وهو رد سهل ومفهوم ... ومعتدل ... والرأي كما ترون ... وشكراً مرة ثانية ...

فياض العبسو
04-Jul-2007, 06:00 PM
( تعالوا إلى كلمة سواء )

أخوكم: فياض العبسو
انا يا احباب الكلتاوية مشارك في منتدى (ما) وشاهدت هذا المضوع ارجو منكم ان تردوا عليه وان تفيدوني
شاكر لكم وممتن وسلام ورحمة الله وبركاته تحياتي لمشايخ الكلتاوية
المضوع :
استوقفني مقال للشيخ عبد الرحمن الدمشقية حفظه الله و رعاه ..
( الشيخ دمشقية له فضل في الرد على الأحباش في عدة كتب له ...)
هذه الشوكة التي طالما باتت مزعجة لحلوق كثير من المبتدعة .. لدرجة أن بعضهم أصبح لا ينام الليل .. هداهم الله و إيانا .. للحق ..
المقال مدعم بالأدلة من كتبهم .. فأرجو أن يكون الرد عقلانيا .. و ليس تهجميا .. مع مصدر الرد ..
---------------------------------------------------------------------------------
التكفير الصوفي لمن رفض التصوف ...
( من قال ذلك ؟ صاحب الحديقة الندية ، كما قال الدمشقية ...
طيب هذا واحد وليس كل ... فلماذا تحكمون على الكل؟!...
ثم ما معنى التصوف وما المقصود به ؟ هو الصفاء والأدب والأخلاق والزهد ...
وهذه لها أصل في الإسلام ، أليس كذلك ؟
قد لا توافقني على أن التصوف هو هذه الأشياء ... طيب ...
فهؤلاء علماء الأمة حكم بيننا وبينكم ... شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، صاحب رسالة الصوفية والفقراء ، التي قدم لها الدكتور محمد جميل غازي رحمه الله ، بمقدمة عنوانها:
لا يا شيخ الإسلام ، لأنها لم توافق هواه ... وقال إن ابن تيمية لم يوفق في تأليف هذه الرسالة كما وفق في غيرها ... ونقل كلام ابن القيم ، في شيخ الإسلام إسماعيل الهروي : شيخ الإسلام حبيبنا والحق أحب إلينا منه ... طيب ، إذا كان ابن تيمية لم يوفق في هذه الرسالة ، فهل وفق في الجزء العاشر والحادي عشر من الفتاوى ( مجلد عن التصوف ومجلد عن السلوك )؟
وله رسالة أعمال القلوب ، والعبودية ، والرسالة التدمرية ، وغير ذلك ، ووصف الصوفية بأنهم صديقو هذه الأمة ، كما ذكر ذلك الشيخ محمد زكي إبراهيم ، رائد العشيرة المحمدية بمصر رحمه الله ، وهو معتدل جداً وعالم وأديب وشاعر ، وكان يزوره كبار علماء سورية وغيرها ...
وقال الإمام ابن تيمية رحمه الله عمن يعمل المولد النبوي: أرجو أن يؤجروا على نيتهم ومحبتهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم ...
وقال ابن الجوزي رحمه الله: عمل المولد أمان للسنة كلها ...
فلماذا تنكرون علينا الاحتفال بمولد سيد الأنام عليه الصلاة والسلام ؟ علماً بأن الحبيب نفسه كان يهتم بيوم مولده ويصومه ... فقد روى الإمام مسلم في صحيحه: أن النبي صلى الله عليه وسلم ، كان يصوم يوم الاثنين ، ولما سئل عن ذلك ، قال: ذاك يوم ولدت فيه ، وفيه أنزل علي.
علماً بأنكم تحتفلون كل عام ، بأسبوع الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ...
وقال ابن تيمية عن الشيخ عبد القادر الجيلاني رحمه الله: وردت إلينا كراماته بالتواتر .
وقد قال الإمام الجيلاني رحمه الله: طر إلى الله بجناحي الكتاب والسنة ... كل الطرق مسدودة إلا من اتبع طريق الرسول صلى الله عليه وسلم ...
وقال الإمام الجنيد رحمه الله: علمنا هذا مقيد بالكتاب والسنة ، من لم يقرأ القرآن ويكتب الحديث ، لا يؤخذ عنه في هذا الأمر ...
وكان الشيخ المربي الكبير السيد محمد النبهان رحمه الله تعالى ، كثيراً ما يقول:
أنا في الشريعة كالسمكة في الماء . الشريعة أخذت لبي .
ووصف ابن تيمية رحمه الله ، السيدة رابعة العدوية: بالمؤمنة التقية ،
بينما نرى السيد الجميلي ، يصفها بالزنديقة ، في كتابه: لماذا يلحدون ؟ !!!
ودافع ابن تيمية عن أبي يزيد البسطامي ... بينما ألف الدكتور عبد الرحمن بدوي ، الفيلسوف الوجودي المصري كتاباً عن شطحات الصوفية ( شطحات أبي يزيد البسطامي ) ...
وأما ابن القيم رحمه الله ، فقد ألف كتاب مدارج السالكين ، الذي قال عنه العلامة الشيخ محمد نجيب سراج الدين رحمه الله: كتب ابن القيم كلها عيون ، وعين العيون مدارج السالكين ...
وقال العلامة القرضاوي حفظه الله: يعتبر ابن تيمية وابن القيم من كبار الصوفية ...
وحينما ألف الدكتور الفقيه محمد رواس قلعه جي حفظه الله ، موسوعة فقه ابن تيمية ، في مجلدين ... ونشرها في السعودية ، سحبت من المكتبات وأحرقت ، وقالوا: كيف تكتب أنت عن ابن تيمية ؟! مع أن ابن تيمية دمشقي !!!


أوردها سعد وسعد مشتمل ما هكذا يا إخوتي تورد الإبل
واقرأ إن شئت كتاب: موقف أئمة الحركة السلفية من التصوف والصوفية ، لترى فيه شهادات منصفة عن التصوف والصوفية ... للإمام أحمد وابن تيمية وابن القيم والذهبي وابن كثير ومحمد بن عبد الوهاب ، وغيرهم .. رحمهم الله .
اقرؤوا كتاب التصوف في الإسلام للشيخ محمد الصادق عرجون رحمه الله ، وكتاب أصول التصوف للدكتور محمد عبد اللطيف فرفور ، وكتاب التعرف لمذهب أهل التصوف ، للكلاباذي .. الذي قيل عنه: لولا التعرف ، لما عرف التصوف .
ثم ما رأيك بالعلامة أبي الحسن الندوي ، حكيم الهند رحمه الله تعالى ؟ يقول في مقدمته لكتاب بين التصوف والحياة ، لمؤلفه الأستاذ عبد الباري الندوي ،
يقول أبو الحسن الندوي:
كم للمصطلحات من جناية على الحقائق ، ولكن لا مشاحة في الاصطلاح ...
فالتصوف هو التزكية وهو فقه الباطن وهو الإحسان ... اهـ .
طيب ، ما حكم من ينكر هذه الأخلاق ؟؟...
أليس الإحسان هو ثلث الدين ، في حديث جبريل الطويل ؟!
ثم لماذا التركيز على المصطلحات ؟
فنحن تعبدنا بالمعاني لا بالألفاظ ، كما يقول الإمام مالك رحمه الله ، بالمعاني لا بالمباني ، وبالمضامين لا بالعناوين ... لماذا ، نركز على التصوف ، الذي هو علم وخلق وسلوك ، وشأنه شأن غيره من العلوم ، التي ظهرت لحاجة الأمة إليها ولم تكن معروفة بهذا الشكل ، في زمن الحبيب صلى الله عليه وسلم ، والقرون المشهود لها بالخيرية !!...
ويقول العلامة المجاهد الشيخ محمد الحامد رحمه الله: الصوفية الصحيحة والمعتدلة تتفق مع السلفية الصحيحة والمعتدلة ... إذاً هناك نشاز وغلو وشذوذ ، في بعض ممن ينتسبون لهؤلاء وأولئك ... فلماذا التعميم ؟؟؟!!!
يعني لو اعتدل الصوفية وأنصف السلفية لالتقوا على كلمة سواء ...
وكلا طرفي نقض الأمور ذميم ...
وخير الأمور أوساطها ، كما جاء في الحديث الشريف ..
والإسلام دين الوسطية والاعتدال ...
وهلك المتنطعون ... كما جاء في الحديث الشريف ...
التعميم غلط وخطأ ... فالله تعالى قال عن أهل الكتاب: ( ليسوا سواء ... )
لماذا تنكرون التصوف جملة وتفصيلاً ، وتحرمون من بركته ؟!
التصوف تهذيب للخلق وتزكية للنفس ، يعرف الإنسان على عيوبه ،
ويصف له العلاج ...
هناك تصوف أصيل ، وتصوف دخيل ،
هناك صوفية ، وهناك أدعياء الصوفية ،
هناك علماء الصوفية ، وهناك عوام الصوفية ،
لماذا تعممون الحكم على الجميع ؟؟؟ .
أليس الحكم على الشيء فرع عن تصوره ، كما يقول علماء أصول الفقه ؟
كيف تحكمون على الصوفية بالشرك والبدع والضلال ، هل كان السلف الصالح يفعلون ذلك ؟
لماذا تلقبون الصوفية ، بالقبورية ، والله تعالى يقول:
( ولا تنابزوا بالأ لقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) .
هل هذا هو الحوار المناسب والدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة ؟
أترضون أن يقال عنكم وهابية ؟! مع أننا لا نرضى بهذا الأسلوب ...
وهناك علماء منكم معتدلون ومنصفون ... نحن لا نعمم ...
إذا كان الله تعالى يقول: ( ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن )
وفي آية أخرى ( وجادلهم بالتي هي أحسن ) وفي آية ثالثة: ( وقولوا للناس حسناً )
وقوله تعالى لموسى وهارون ، لما أرسلهما إلى فرعون :
( فقولا له قولاً ليناً لعله يذكر أو يخشى )
فأين أنتم من ذلك ؟
كيف سيتقبل منكم هؤلاء نصيحتكم بهذا الأسلوب المنفر والألقاب المحرمة وهذه الطريقة ؟
ثم أليست هذه غيبة وسخرية واستهزاء وإعجاب بالنفس ، وذم للآخرين ؟؟؟
وفي الأثر: إذا قال الرجل : الناس هلكى ، فهو أهلكهم ...
يقول الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق في كتابه فضائح الصوفية أو التصوف ،
عن التصوف: بأنه بحر من القاذورات ، هل هذا منطق أهل العلم ؟
وألف مجلداً ضخماً بعنوان الفكر الصوفي ، ويقرن اسم الصوفية بالمجوسية والبوذية والنصرانية ، وغيرهم ؟
ورد عليه الدكتور البوطي في أحد دروسه المساجدية ...
كما رد عليه من قبل الأستاذ عبد القادر عيسى دياب رحمه الله ، في كتابه الميزان العادل في تمييز الحق من الباطل ... رداً على كتابه: أصول الدعوة السلفية ...
وكذلك ألف الشيخ عبد الرحمن الوكيل رحمه الله ، هذه هي الصوفية ،
وخطاب إلى شيخ مشايخ الطرق الصوفية ، ويقول: الكلاب أولياء الصوفية !!!
هل كتاب الشيخ مقبل الوادعي رحمه الله ، إسكات الكلب العاوي يوسف القرضاوي ،
يمت إلى المنهج العلمي والرد العلمي والنقد العلمي ، بأية صلة ؟؟؟!!!
وهل هذا منطق العلماء والمحدثين والسلف الصالح ؟؟؟!!!
وألف الدكتور محمد جميل غازي رحمه الله ، كتابه: الصوفية الوجه الآخر ،
كما ألف الشيخ ربيع هادي المدخلي كتابه: الصوفية في ضوء الكتاب والسنة ،
وألف الشيخ محمد جميل زينو رسالة عن التصوف أيضاً ، ورسالة بعنوان:
كيف اهتديت ؟
وألف البقاعي كتابه تنبيه الغبي إلى تكفير ابن عربي أو مصرع التصوف ...
وألف السيوطي كتابه: تنبيه الغبي إلى تبرئة ابن عربي ...
وألف الصحفي عبد المنعم الجداوي رسالته : كنت قبورياً ...
إذا كان هو قبوري فهذا شيء يخصه هو !!!
كما ألف محمود مهدي استانبولي ، كتابه: كتب ليست من الإسلام ...
وذكر في كتابه هذا ، كتب ابن عربي والشعراني ، وإحياء علوم الدين للغزالي ، وديوان ابن الفارض ، وبردة المديح للبوصيري ، وغير ذلك ، كما تهجم وتهكم على الدكتور البوطي والدكتور عبد الحليم محمود ، والبوصيري ، وسيد قطب ، وغيرهم في كتابه: تحفة العروس !!!
ما رأيكم ، فيمن يقول: لئن تخرج المرأة عارية ، أهون من الصلاة على النبي بعد الأذان ؟ أحتفظ باسمه ...
مع أن الصلاة على النبي بعد الأذان ، سنة ، ورد حديثها في صحيح مسلم ، حديث الوسيلة ، ويقول الإمام الشاطبي وابن حجر الهيتمي وغيرهما: بأن أصلها سنة ، وكيفيتها بدعة ...
ما رأيكم ، فيمن يقول: إني أخشى أن يحاسب الله عمر بن الخطاب ، على قولته:
نعمت البدعة هذه !!
ـ ما رأيكم فيمن أفتى بجواز لبس الصليب إذا كان هناك مصلحة ، وجواز الاستعانة باليهود والنصارى لرد الظالم وكبح جماله ، وعدم حركة الأرض ودورانها ؟
( هذه بعض فتاوى الشيخ العلامة الفقيه ابن باز رحمه الله )...
ـ ما رأيكم فيمن أفتى بوجوب خروج الفلسطينيين من فلسطين ، لأنها أصبحت دار حرب ، والحكم على العمليات الإستشهادية بالانتحارية ، والنيل من المذهب الحنفي وصاحب المذهب ، وتحريم الزيادة على ثماني ركعات في صلاة التراويح ، وتحريم لبس النساء للذهب المحلق ، وتحريم الوضوء بأكثر من مد ، والاغتسال بأكثر من صاع ، والمنع من زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، والقول بأن السبحة بدعة منكرة ؟ مع أنها آلة لضبط العدد ، ولا تتعلق بالعبادة ...
( هذه بعض آراء الشيخ المحدث الألباني رحمه الله ) ...
كلمة في الشيخ الألباني رحمه الله ...
أصله من ألبانيا ، جاء إلى دمشق لا يعرف العربية ، فتعلمها وتوظف في المكتبة الظاهرية ، وثقف نفسه بنفسه ، ولم يتلق العلم عن العلماء ، وهو ساعاتي ابن ساعاتي ، اشتغل بعلم الحديث ، وقال عنه العلامة أبو الحسن الندوي رحمه الله:
الألباني من أكبر المشتغلين بالحديث في هذا العصر ، وقال عنه الشيخ المحدث أبو الفضل أحمد الصديق الغماري المغربي رحمه الله: لولا عناده ومذهبه ، لكان فلتة من فلتات الزمان ...
رد عليه عشرات العلماء ، منهم: الشيخ المحدث حبيب الرحمن الأعظمي الهندي رحمه الله ، في كتابه: شذوذ الألباني ( 4 أجزاء ) ... ورد عليه الشيخ محمد علي الصابوني حفظه الله ، كما رد عليه الشيخ حماد الأنصاري رحمه الله ، ورد عليه الشيخ حسان عبد المنان ، والدكتور صلاح الدين أحمد الإدلبي ، والشيخ وهبي سليمان غاوجي ، والأستاذ أحمد عبد الغفور عطار السعودي ، في كتابه: ويلك آمن ، دفاعاً عن أبي حنيفة ومذهبه ... ورد عليه الشيخ حسن بن علي السقاف الأردني ، في عدة كتب ، منها: تناقضات الألباني الواضحات ( 3 أجزاء ) ... وكتاب: قاموس شتائم الألباني للعلماء ... مع أنا لنا ملاحظات على السقاف ...
ورد عليه العلامة الشيخ المحدث عبد الفتاح أبو غدة رحمه الله ، في كتابه: كشف افتراءات وأباطيل ... علماً بأنه يقول عن الشيخ أبو غدة: له غدة كغدة البعير !!!
ورد عليه الشيخ عبد الله الهرري الحبشي ، الذي لنا عليه ملاحظات كثيرة ...
ورد عليه الشيخ محمود سعيد ممدوح المصري ، في عدة كتب ... عن السبحة وغيرها ... وكتاب ستة مجلدات ، عن تحقيقات الألباني للأحاديث ...
ورد عليه الشيخ حمود التويجري السعودي رحمه الله ، في مسألة كشف وجه المرأة ...في كتاب:( الصارم المشهور على أهل التبرج والسفور ) للتويجري ...
علماً بأن الشيخ زهير شاويش الدمشقي ، صاحب المكتب الإسلامي للطباعة والنشر / بيروت ... هو من شهر الألباني ، وطبع له كتبه ، واختلف معه في آخر الأمر ...
ما رأيكم فيمن يقول عن الإمام الأعظم أبي حنيفة النعمان بن ثابت رحمه الله تعالى: أبو جيفة ؟؟؟
أليست هذه شطحات ؟؟؟
إذن ... الشطحات ليست وقفاً على بعض الصوفية وحدهم ...
ما قولكم في أمير المؤمنين في الحديث وقاضي القضاة بمصر ، الذي شرح الحديث:
" من أحدث في أمرنا ما ليس منه فهو رد " فقال: ما ليس منه: أي ما ينافيه ويناقضه .
وذكر قصة العتبي وتوسل الأعرابي بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته ...
ما رأيكم في قول الإمام الشافعي رحمه الله: ما أحدث وخالف كتاباً أو سنة أو إجماعاً أو أثراً فهو البدعة الضالة ، وما أحدث من الخير ، ولم يخالف شيئاً من ذلك ،
فهو المحمود ؟
ما رأيكم في تقسيم العز بن عبد السلام ، والشاطبي ، البدعة إلى الأحكام الخمسة ؟؟؟
وألف الشيخ أبو بكر الجزائري كتابه: إلى التصوف يا عباد الله ، فإن المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ، وجمع فيه شطحات وهفوات مدسوسة في بعض كتب الصوفية ، ككتاب الفتوحات المكية لابن عربي ، والطبقات الكبرى للشعراني ، وغيرها ،
ورد عليه الشيخ أحمد القطعاني في كتابه: الحجة المؤتاة في الرد على كتاب إلى التصوف يا عباد الله ...
وقال أبو بكر الجزائري كلمة حق في كتابه هذا: لقد استطاع عبد القادر عيسى في كتابه حقائق عن التصوف أن يظهر الوجه المشرق للتصوف ، وسكت عن الوجه المظلم ...
ومن قال لك أن هناك وجه مظلم ؟ ولماذا لا يكون هذا هو التصوف الصحيح ؟
ولقد ذكر الشيخ عبد القادر عيسى رحمه الله ، في آخر كتابه ، عشرات الشهادات لعلماء الأمة عن التصوف والصوفية ...
إذاً ، لماذا تنكرونه ، طالما أنه مشرق ؟ ما هذا التناقض ؟
لماذا لا تقرؤون كتب الشعراني: الميزان ، وكشف الغمة ، وتنبيه المغترين ، وقد ذكر في مقدمته: أنه دس عليه وهو حي ، فكيف بعد موته ؟؟؟!!!
واقرؤوا كتاب البطولة والفداء عند الصوفية ، وكيف شاركوا في الجهاد ومقاومة المحتلين ...
كالشيخ أبو الحسن الشاذلي رحمه الله ، وكان كفيفاً ، ويخرج للجهاد ، وقد أعذره الله ...
والشيخ العلامة المحدث محمد بدر الدين الحسني رحمه الله ، وغيرهم كثير ...
هل من أخلاق المسلم أن يتتبع عثرات للمسلمين ويشهر بها ؟ وربما دست عليهم ولم يقولوها فكيف يقول ابن عربي بالحلول ، وهو القائل: من قال بالحلول فدينه معلول ؟
لماذا لا تجمعوا الموضوع من جميع جوانبه وأطرافه ؟
ثم إن هناك صوفية ، رد عليهم الصوفية أنفسهم ، وهم غير راضين عنهم ... كالحلاج وابن سبعين والسهروردي وابن عربي وغيرهم ...
من أصحاب التصوف الفلسفي والإشراقي ...
ولكن لم يكفروهم ...
فالمؤمن إذا رأى حسنة ذكرها ، وإن رأى سيئة سترها ... ومن نصح أخاه سراً فقد نصحه وزانه ، ومن نصح أخاه أمام الناس فقد فضحه وشانه ، كما يقول الإمام الشافعي رحمه الله ، ويقول أيضاً : ما ناقشت أحداً إلا وأحببت أن يظهر الحق على يديه ...
لا انتصاراً للنفس وطلباً للشهرة وحباً للظهور ، وحب الظهور يقصم الظهور ...
أين أنتم من قول الله تعالى: ( يأيها الذين ءامنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ) ؟
أين أنتم من قول الإمام مالك رحمه الله: لو كان في الإنسان تسعة وتسعون احتمالاً يؤدي إلى الكفر ، واحتمال واحد يؤدي إلى الإيمان ، فاحمله على الإيمان ..
من باب : لئن أخطىء في العفو ، خير من أن أخطىء في العقوبة ).
رمتني بدائها وانسلت كما يقول المثل.
( من يكفر الآخر ؟ ألم يقل دمشقية: ( هكذا هو حال أهل الشرك والبدع هم أهل فري وبهت
يتهمون الآخرين بما هو فيهم.عندهم شرك واتخاذ الأنداد مع الله ووحدة الوجود وبدع(.
( نحن لا نكفر أحداً قال : لا إله إلا الله محمد رسول الله ، ولم ينقض هذا الأساس وهذا الأصل ...
امتثالاً لقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم: " كفوا ألسنتكم عمن قال: لا إله إلا الله " ... وقصة أسامة بن زيد رضي الله عنه ، عندما قتل المشرك الذي قال: لا إله إلا الله ، معروفة ومشهورة ...
ألف الدكتور رؤوف شلبي رسالة بعنوان: كفوا ألسنتكم عمن قال: لا إله إلا الله ،
وألف الشيخ محمد زكي إبراهيم كتيباً بعنوان: أهل القبلة كلهم موحدون ومساجدهم مساجد التوحيد ، ولا نكفر أحداً منهم ...
وألف الأستاذ عبد الكريم الخطيب كتاباً بعنوان: مسلمون وكفى ...
وألف الدكتور مصطفى الشكعة ، كتاباً مجلداً بعنوان: إسلام بلا مذاهب ...
ويقصد غير المذاهب الفقهية الأربعة ... يا أخي المذاهب الأربعة ، مدارس فقهية تلقتها الأمة بالقبول ، منذ أكثر من ألف سنة ... فقد كان الرافعي والنووي والغزالي والسيوطي وابن حجر العسقلاني ، وغيرهم كثير ، مذهبهم شافعي ...
وكان صاحبا أبي حنيفة وقاضيا القضاة ، أبو يوسف ومحمد بن الحسن الشيباني ، وزفر وغيرهم أحناف ...
وكان القاضي عياض والقاضي أبو بكر بن العربي الأندلسي ، والإمام القرطبي وغيرهم كثير مالكية ...
وكان ابن قدامة ، وابن رجب ، وابن عقيل ، وابن تيمية وابن القيم ومحمد بن عبد الوهاب وغيرهم ، حنابلة ... لماذا ترفضون التمذهب بهذه المذاهب ؟؟؟
وألف الدكتور محمد علي الزعبي كتاباً بعنوان: لا سنة ولا شيعة ...
ولنا عليه ملاحظات ...
والشيء بالشيء يذكر ... لماذا تتهجمون على الصوفية والإخوان وحزب التحرير ، وجماعة الدعوة والتبليغ ، والشيعة ، والأشاعرة ؟
علماً بأن عقيدة أبي الحسن الأشعري هي عقيدة أهل السنة والجماعة ذاتها ،
تبناها فنسبت إليه ، ولم يضعها هو ابتداء ، واقرؤوا كتابه: الإبانة في أصول الديانة ... الذي ذكر فيه عقيدته ... وهو من أواخر كتبه ...
هل كلهم مخطئون ، وأنتم على صواب ؟! ما هذا ؟ هل تحتكرون الصواب وحدكم ؟
أنتم أهل السنة والجماعة ، وأنتم الفرقة الناجية ، وأنتم تمثلون السلف الصالح ،
لماذا لا نكون جميعاً من أهل السنة والجماعة ؟!
وأنتم تخافون على الأمة من الشرك ، بينما الرسول صلى الله عليه وسلم ، لم يخف على أمته من الشرك ، عندما قال: " ما الشرك أخشى عليكم ، ولكن أخشى أن تبسط الدنيا عليكم فتنافسوها كما تنافسها من قبلكم فتهلككم كما أهلكتهم ...
أو كما قال الحبيب ...
ويقول أيضاً: " إن الشيطان قد يئس أن يعبد في أرضكم ، ولكن لم ييأس من التحريش بينكم "
أو كما قال ...) ...
ثم هل أنتم أوصياء على الناس ؟؟؟ لماذا هذا الحكم على الناس ؟
دون أن تسألوهم وتسمعوا منهم ، وتعرفوا حقيقة أمرهم ؟؟؟ )
ليس هذا فقط.
بل عندهم تكفير للآخرين إذا لم يتبعوا طريق التصوف.
فقد حكموا على من قال: « الطرق الصوفية لم يرد بها كتاب ولا سنة» حكموا عليه بالكفر فقالوا:
واياك أن تقول: طرق الصوفية لم يأت بها كتاب ولا سنة فانه كفر» (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بن سليمان البغدادي ص 31).
وقال صاحب الحديقة الندية بأن الانكار على السادة الصوفية سم قاتل قد ورد به الوعيد الشديد وهو علامة إعراض القلب عن الله ويخشى على فاعله من سوء الخاتمة (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بن سليمان البغدادي 94. نور الهداية والعرفان ص 67).
بل قال السرهندي: « وأشقى جميع الخلائق وأبعدهم عن السعادة الذين يرون عيوب هذه الطائفة» (المكتوبات الربانية للسرهندي 347 ).
من لا شيخ له فشيخه الشيطان ...
( هذا القول ينسب لأبي يزيد البسطامي ... ولم يقل كافر أو فاسق ...
ألم يقل السلف الصالح: لا تأخذ العلم من صحفي ولا القرآن من مصحفي ؟؟؟
ألم يقل عمر بن عبد العزيز رحمه الله: من عمل بغير علم كان ضرره أكثر من نفعه ...
ألم يقل الإمام أبو حنيفة رحمه الله: من أخذ علمه عن الكتب فقد هدم نصف الدين ، أو نصف العلم ؟
ألم يقل الإمام الشافعي رحمه الله : من أخذ علمه من الكتب فقد عطل الأحكام ؟ كما ذكر ذلك الإمام النووي رحمه الله ، في مقدمة كتابه المجموع ... مقدمة في العلم ...
من أين يؤخذ العلم ؟؟؟ أليس من الشيوخ والعلماء ؟؟؟
ألم يقل محمد ابن سيرين رحمه الله: إن هذا العلم دين ، فانظر عمن تأخذ دينك ؟؟؟)
كما في سنن الدارمي وغيره ...
لذلك ، لابد أن يلازم المسلم شيخاً عالماً أو أكثر ، يسأله ويستشيره ويستفيد من علمه ،
كما هو حال الطبيب الخاص للعائلة ، وغير ذلك ... )
وهو كافر وفاسق
بل صرحوا بأن كل من لم يتخذ له شيخا فهو عاص لله ورسوله ولا يحصل له الهدى بغير شيخ، ولو حفظ الف كتاب في العلم ( الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية ص 31 لمحمد بن سليمان البغدادي.).
بل حكموا عليه بالكفر فقالوا: « من لا شيخ له فشيخه الشيطان، ومتى كان شيخه الشيطان كان في الكفر حتى يتخذ له شيخا متخلقا بأخلاق الرحمن» (البهجة السنية في آداب الطريقة العلية الخالدية النقشبندية ص 47 لمحمد بن عبد الله الخاني. نور الهداية والعرفان في سر الرابطة والتوجه وختم الخواجكان لمحمد أسعد صاحب زادة: مصر 1311. ).
قال الشيخ التيجاني « من دخل زمرتنا ودخل غيرها تحل به المصائب دنيا وأخرى ولا يعود إليها أبداً إلا بتوبة نصوح» (كتاب الفتح الرباني فيما يحتاج إليه المريد التجاني ص 47).
( الشيخ التيجاني والطريقة التيجانية ، فيها أخطاء ، ورد عليها بعض علماء الصوفية ...
ومن أخطائهم : قالوا إن صلاة الفاتح من القرآن ، وهي : اللهم صل على محمد ، الفاتح لما أغلق ، والخاتم لما سبق ، وناصر الحق بالحق ، والهادي إلى صراطك المستقيم ، وعلى آله وصحبه ، حق قدره ومقداره العظيم ...
فكما قال الإمام مالك رحمه الله: كل يؤخذ من كلامه ويترك ، إلا صاحب هذا القبر ، وأشار إلى قبر الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ...)
وزعمت فرقة الجنبورية أن شيخهم هو « إمام العصر والزمان و أن من لم يدخل في طاعته مات ميتة جاهلية و قتلو كثيرا من مخالفيهم و استباحو اغتيالهم» (انظر فرق الهند المنتسبه للاسلام ص 291).
هذا إن ثبت ، فهو مردود عليهم ... ولا نوافقهم عليه ...
و قد الف علي المتقي صاحب كنز العمال رسالتين للرد عليهم و هما ( الرد على من حكم وقضى أن المهدي قد جاء ومضى قال فيه « ومن قبائحهم أنهم يعتقدون أن من أنكر بهذا السيد الماضي الذي ادعى المهدوية فهو كافر و بهذا الاعتقاد يكفرون جميع الخلق.
( موضوع المهدي وردت فيه أحاديث كثيرة لها حكم التواتر المعنوي ، وألفت عنه كتب كثيرة ، ومنها: كتاب للإمام ابن حجر الهيتمي ، وكتاب لملا علي القاري ، وكتاب المهدي حقيقة لا خرافة للدكتور محمد إسماعيل المقدم ، من علماء الاسكندرية السلفيين ، ثم غير عنوانه: المهدي وأشراط الساعة ... وغير ذلك ...
ونحن لا نقول بأن المهدي قد جاء ومضى ، فهذا كلام الشيعة وعقيدتهم ، أنه ولد ثم اختفى في السرداب ...) كما قال النصارى عن عيسى عليه السلام ، بأنه صلب وسوف يعود ...)
قال المهدي بن تومرت في رسالته إلى علي بن يوسف بن تاشفين رحمه الله امير دولة المرابطين:قال:
« وقد امرني الله بإدحاض حجة الظالمين ودعاء الناس إلى اليقين و نسأل من الله اجر المحسنين لا تغتروا فإن المسلمين إليكم قادمون لقتال من زاغ وجنف وكفر بنعمة الله و قد جاء في التنزيل أنكم لستم بمؤمنين ولا تؤمنون بلا إله الا الله و انها كلمة تقولنها عند الخوف و التعجب وتارك واحدة من السنة كتاركها كلها ومن أجل ذلك».
ويأتي سيد الكفر بلا منازع (إبن عربي) فيقول ما نصه:
( أرأيت من يكفر من ؟؟؟!!! لماذا لا نقول هذا الكلام كفر أو من يقول هذا الكلام أو يعتقده فهو كافر؟؟
بدل أن نكفر إنساناً ربما دس عليه أو قال ذلك وتاب ورجع عنه ؟؟؟
ومن كفر مسلماً فقد كفر ، ومن قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما ،
إن كان كما قال ، وإلا حارت على قائلها ...)
وما خلق الله أشق ولا أشد من علماء الرسوم على أهل الله المختصين بخدمته العارفين به من طريق الوهب الإلهي الذي منحهم أسراره في خلقه وفهمهم معاني كتابه و إشارات خطابه فهم لهذه الطائفة مثل الفراعنه للرسل» (الفتوحات المكية لابن عربي 2-175).
ويزعم الشيخ الميرغني محمد عثمان شيخ الطريقة الختمية أن الله كلمه وقال له:
«أنت تذكرة لعبادي، ومن أراد الوصول إلىَّ فليتخذك سبيلا، وأن من أحبك وتعلق بك هو الذي خلد في رحمتي، ومن أبغضك وتباعد عنك فهو الظالم المعدود له العذاب الأليم» كتاب الطريقة الختمية بعنوان» (الهبات المقتبسة – تأليف محمد عثمان ص76).
( الشيخ الميرغني ، له أخطاؤه وشطحاته هو الآخر ...)
يقول الشيخ على وفا « الاشياخ لا يغفرون أن يشرك بهم، تخلقا بنظر مسمى أخلاق الله، فإذا رايت أيها المريد شيخك يتشوش منك إذا أشركت فى محبته شيخا آخر فإياك أن تسئ به الظن بل أشهد أن ذلك من أخلاق الله الذى يقول (إن الله لا يغفر أن يشرك به) (الانوار القدسية 2/12).
هكذا يكون فقه الصوفية لآية النهي عن الشرك وهو الشرك بالشيخ.
ولا تعجب بعد هذا المسخ في فهم الاسلام عندما ترى أعداء المسلمين يسارعون إلى نشر التصوف بكل ما أوتوا من قوة.
( هناك اتجاهات منحرفة في تفسير القرآن ، حادت عن الصواب ، وحملت القرآن فوق ما يحتمل ، وضلت السبيل ، كالباطنية وأصحاب الفكر الفلسفي الصوفي الرمزي ، وبعض فرق الشيعة ومن يسمون أنفسهم بالقرآنيين ، وهم ليسوا كذلك ، لأنهم ينكرون السنة النبوية ، وكثيراً من آيات القرآن الكريم ..وأصحاب المدرسة العقلية الحديثة وأصحاب القراءات المعاصرة ومدعي التجديد وغيرهم ...)
اقرأ إن شئت كتاب الاتجاهات المنحرفة في تفسير القرآن للدكتور محمد حسين الذهبي رحمه الله ، صاحب كتاب التفسير والمفسرون ...)
يقول الرئيس فيليب فونداس المستعمر الفرنسي :
« لقد اضطر حكامنا الإداريون وجنودنا في أفريقيا إلى تنشيط دعوة الطرق الدينينة الاسلامية لأنها كانت أطوع للسلطة الفرنسية و أكثر تفهما وانتظاما من الطرق الوثنية» (الاستعمار الفرنسي في افريقيا السوداء ص52).
( بالعكس ، الصوفية هم من نشر الإسلام والدعوة إلى الله ، في أفريقيا وغيرها ...)
أخيراً ... أخي الكريم:
( ما رأيك بهؤلاء الأئمة ؟
الحسن البصري ، وسهل بن عبد الله التستري ، وإبراهيم بن أدهم ، والسري السقطي ، وابن أخته الجنيد بن محمد البغدادي الملقب بسيد الطائفة ، وسليمان الداراني ، وحاتم الأصم ، وشقيق البلخي ، ويحيى بن معاذ ، والإمام الغزالي ، والإمام السيوطي ،و الإمام النووي ( صاحب رسالة المقاصد ، وفي آخرها ذكر أصول التصوف ) وابن زروق المغربي صاحب كتاب: قواعد التصوف ، والذي يقول: الفقه أمير على التصوف ... وابن عطاء الله السكندري صاحب الحكم العطائية ، التي شرحت أكثر من خمسين شرحاً ، وقال عنها بعض العلماء: لو جازت الصلاة بغير الفاتحة ، لجازت بالحكم ، والسيدة رابعة العدوية ، وسفيان الثوري أمير المؤمنين في الحديث ، والحارث المحاسبي ( صاحب رسالة المسترشدين ) وبشر ابن الحارث الحافي ، وعبد القادر الجيلاني ، صاحب كتاب الغنية في الفقه ، والفتح الرباني وفتوح الغيب وغير ذلك ، وهو فقيه شافعي وحنبلي ، أسلم على يديه خمسة آلاف من اليهود والنصارى ، وتاب على يديه ، مئة ألف من الشطار وقطاع الطرق ، وكان يحضر درسه سبعون ألفاً ، وله كرامات كثيرة ...
وأحمد الرفاعي صاحب كتاب حالة أهل الحقيقة مع الله ، وكتاب البرهان المؤيد وكتاب أهل الاختصاص ، وكتاب حكم السيد أحمد الرفاعي ...
وفي عصرنا :
السيد النبهان رحمه الله ، الشيخ الشعراوي ، والشيخ محمد الغزالي صاحب كتاب: الجانب العاطفي في الإسلام ،و له مقالة بعنوان: التصوف الذي نريد ، في كتابه: ركائز الإيمان ، والشيخ المحدث عبد الله سراج الدين ، والشيخ أبو الحسن الندوي ، صاحب كتاب: ربانية لا رهبانية ... والشيخ العلامة القرضاوي ، والشيخ حسن البنا ، والشيخ محمد الخضر حسين التونسي شيخ الأزهر ، والشيخ الدكتور عبد الحليم محمود شيخ الأزهر ، والشيخ سعيد حوى ، الذي ألف ثلاثة كتب في التصوف ، وهي: تربيتنا الروحية ، ومذكرات في منازل الصديقين والربانيين ، والمستخلص في تزكية الأنفس ، الذي استخلصه من كتاب إحياء علوم الدين للإمام الغزالي ، والشيخ عبد الفتاح أبو غدة ، والدكتور البوطي ووالده العلامة الفقيه الشيخ ملا رمضان البوطي ، و غيرهم كثير ؟؟؟!!!
فهؤلاء كلهم صوفية ، فهل هم على حق أم على باطل ؟؟؟
اتقوا الله ، واعدلوا وأنصفوا ، فإن الإنصاف من الإيمان ...
( ولا تبخسوا الناس أشياءهم ) ...
لماذا لا نقول كما قال الشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة حفظه الله:
الجماعات الإسلامية يكمل بعضها بعضاً ، ولكل منها سلبيات وإيجابيات ،
وهذا من طبيعة البشر ... فكلنا ذو خطأ ...
لماذا لا نقول ما قاله السيد رشيد رضا رحمه الله:
نتعاون فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضاً فيما اختلفنا فيه ،
أو نتحاور فيما اختلفنا فيه ، كما قال الأستاذ عبد الحليم أبو شقة رحمه الله ..
لصالح من هذا الخلاف ..؟ لا شك أنه لصالح الأعداء ... فقد أذاعت أمريكية منذ سنوات: أشغلوا المسلمين بعضهم ببعض : سني وشيعي وصوفي وسلفي وإخواني وتحريري ... وشعارهم في ذلك : ( فرق تسد ) ...
أين نحن من أخلاق الصوفية ، ومن أخلاق السلف الصالح ... كلنا يتشرف بالانتساب للسلف الصالح ، وللصوفية الحقة ... ولكن أخلاقنا وخلافنا وأعمالنا لا تؤهلنا إلى أن نكون واحداً منهم ، لا صوفي ولا سلفي ... فلنبكي على أنفسنا ...


والدعاوى ما لم يقم عليها بينات أصحابها أدعياء

وكل يدعي وصلاً بليلى وليلى لا تقر لهم بذاك
ملاحظة:
جعلت كلامه باللون الأزرق ، وتركته كما هو ، وجعلت كلامي باللون الأحمر وبين قوسين ، وشكراً ... 4/7/2007 م . )
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

فياض العبسو
04-Jul-2007, 06:02 PM
أرجو تكبير حجم الخط ............. وقراءة هذه النصيحة .......... وإبداء آراءكم فيها ............. وشكراً ...

روح الإسلام
04-Jul-2007, 06:52 PM
تعالوا إلى كلمة سواء )
أخوكم: فياض العبسو
انا يا احباب الكلتاوية مشارك في منتدى (ما) وشاهدت هذا المضوع ارجو منكم ان تردواعليه وان تفيدوني
شاكر لكم وممتن وسلام ورحمة الله وبركاته تحياتي لمشايخالكلتاوية
المضوع :
استوقفني مقال للشيخ عبد الرحمن الدمشقية حفظه الله و رعاه ..
( الشيخ دمشقية له فضل في الرد على الأحباش في عدة كتب له ...)
هذه الشوكة التي طالما باتت مزعجة لحلوق كثير من المبتدعة .. لدرجة أن بعضهم أصبحلا ينام الليل .. هداهم الله و إيانا .. للحق ..
المقال مدعمبالأدلة من كتبهم .. فأرجو أن يكون الرد عقلانيا .. و ليس تهجميا .. مع مصدر الرد ..
التكفيرالصوفي لمن رفض التصوف ...
( من قال ذلك ؟ صاحب الحديقة الندية ، كما قال الدمشقية ...
طيب هذا واحد وليس كل ... فلماذا تحكمون على الكل؟!...
ثم ما معنى التصوف وما المقصود به ؟ هو الصفاء والأدب والأخلاق والزهد ...
وهذه لها أصل في الإسلام ، أليس كذلك ؟
قد لا توافقني على أن التصوف هو هذه الأشياء ... طيب ...
فهؤلاء علماء الأمة حكم بيننا وبينكم ... شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، صاحب رسالة الصوفية والفقراء ، التي قدم لها الدكتور محمد جميل غازي رحمه الله ، بمقدمة عنوانها:
لا يا شيخ الإسلام ، لأنها لم توافق هواه ... وقال إن ابن تيمية لم يوفق في تأليف هذه الرسالة كما وفق في غيرها ... ونقل كلام ابن القيم ، في شيخ الإسلام إسماعيل الهروي : شيخ الإسلام حبيبنا والحق أحب إلينا منه ... طيب ، إذا كان ابن تيمية لم يوفق في هذه الرسالة ، فهل وفق في الجزء العاشر والحادي عشر من الفتاوى ( مجلد عن التصوف ومجلد عن السلوك )؟
وله رسالة أعمال القلوب ، والعبودية ، والرسالة التدمرية ، وغير ذلك ، ووصف الصوفية بأنهم صديقو هذه الأمة ، كما ذكر ذلك الشيخ محمد زكي إبراهيم ، رائد العشيرة المحمدية بمصر رحمه الله ، وهو معتدل جداً وعالم وأديب وشاعر ، وكان يزوره كبار علماء سورية وغيرها ...
وقال الإمام ابن تيمية رحمه الله عمن يعمل المولد النبوي: أرجو أن يؤجروا على نيتهم ومحبتهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم ...
وقال ابن الجوزي رحمه الله: عمل المولد أمان للسنة كلها ...
فلماذا تنكرون علينا الاحتفال بمولد سيد الأنام عليه الصلاة والسلام ؟ علماً بأن الحبيب نفسه كان يهتم بيوم مولده ويصومه ... فقد روى الإمام مسلم في صحيحه: أن النبي صلى الله عليه وسلم ، كان يصوم يوم الاثنين ، ولما سئل عن ذلك ، قال: ذاك يوم ولدت فيه ، وفيه أنزل علي.
علماً بأنكم تحتفلون كل عام ، بأسبوع الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ...
وقال ابن تيمية عن الشيخ عبد القادر الجيلاني رحمه الله: وردت إلينا كراماته بالتواتر .
وقد قال الإمام الجيلاني رحمه الله: طر إلى الله بجناحي الكتاب والسنة ... كل الطرق مسدودة إلا من اتبع طريق الرسول صلى الله عليه وسلم ...
وقال الإمام الجنيد رحمه الله: علمنا هذا مقيد بالكتاب والسنة ، من لم يقرأ القرآن ويكتب الحديث ، لا يؤخذ عنه في هذا الأمر ...
وكان الشيخ المربي الكبير السيد محمد النبهان رحمه الله تعالى ، كثيراً ما يقول:
أنا في الشريعة كالسمكة في الماء . الشريعة أخذت لبي .
ووصف ابن تيمية رحمه الله ، السيدة رابعة العدوية: بالمؤمنة التقية ،
بينما نرى السيد الجميلي ، يصفها بالزنديقة ، في كتابه: لماذا يلحدون ؟ !!!
ودافع ابن تيمية عن أبي يزيد البسطامي ... بينما ألف الدكتور عبد الرحمن بدوي ، الفيلسوف الوجودي المصري كتاباً عن شطحات الصوفية ( شطحات أبي يزيد البسطامي ) ...
وأما ابن القيم رحمه الله ، فقد ألف كتاب مدارج السالكين ، الذي قال عنه العلامة الشيخ محمد نجيب سراج الدين رحمه الله: كتب ابن القيم كلها عيون ، وعين العيون مدارج السالكين ...
وقال العلامة القرضاوي حفظه الله: يعتبر ابن تيمية وابن القيم من كبار الصوفية ...
وحينما ألف الدكتور الفقيه محمد رواس قلعه جي حفظه الله ، موسوعة فقه ابن تيمية ، في مجلدين ... ونشرها في السعودية ، سحبت من المكتبات وأحرقت ، وقالوا: كيف تكتب أنت عن ابن تيمية ؟! مع أن ابن تيمية دمشقي !!!

أوردها سعد وسعد مشتمل ما هكذا يا إخوتي تورد الإبل
واقرأ إن شئت كتاب: موقف أئمة الحركة السلفية من التصوف والصوفية ، لترى فيه شهادات منصفة عن التصوف والصوفية ... للإمام أحمد وابن تيمية وابن القيم والذهبي وابن كثير ومحمد بن عبد الوهاب ، وغيرهم .. رحمهم الله .
اقرؤوا كتاب التصوف في الإسلام للشيخ محمد الصادق عرجون رحمه الله ، وكتاب أصول التصوف للدكتور محمد عبد اللطيف فرفور ، وكتاب التعرف لمذهب أهل التصوف ، للكلاباذي .. الذي قيل عنه: لولا التعرف ، لما عرف التصوف .
ثم ما رأيك بالعلامة أبي الحسن الندوي ، حكيم الهند رحمه الله تعالى ؟ يقول في مقدمته لكتاب بين التصوف والحياة ، لمؤلفه الأستاذ عبد الباري الندوي ،
يقول أبو الحسن الندوي:
كم للمصطلحات من جناية على الحقائق ، ولكن لا مشاحة في الاصطلاح ...
فالتصوف هو التزكية وهو فقه الباطن وهو الإحسان ... اهـ .
طيب ، ما حكم من ينكر هذه الأخلاق ؟؟...
أليس الإحسان هو ثلث الدين ، في حديث جبريل الطويل ؟!
ثم لماذا التركيز على المصطلحات ؟
فنحن تعبدنا بالمعاني لا بالألفاظ ، كما يقول الإمام مالك رحمه الله ، بالمعاني لا بالمباني ، وبالمضامين لا بالعناوين ... لماذا ، نركز على التصوف ، الذي هو علم وخلق وسلوك ، وشأنه شأن غيره من العلوم ، التي ظهرت لحاجة الأمة إليها ولم تكن معروفة بهذا الشكل ، في زمن الحبيب صلى الله عليه وسلم ، والقرون المشهود لها بالخيرية !!...
ويقول العلامة المجاهد الشيخ محمد الحامد رحمه الله: الصوفية الصحيحة والمعتدلة تتفق مع السلفية الصحيحة والمعتدلة ... إذاً هناك نشاز وغلو وشذوذ ، في بعض ممن ينتسبون لهؤلاء وأولئك ... فلماذا التعميم ؟؟؟!!!
يعني لو اعتدل الصوفية وأنصف السلفية لالتقوا على كلمة سواء ...
وكلا طرفي نقض الأمور ذميم ...
وخير الأمور أوساطها ، كما جاء في الحديث الشريف ..
والإسلام دين الوسطية والاعتدال ...
وهلك المتنطعون ... كما جاء في الحديث الشريف ...
التعميم غلط وخطأ ... فالله تعالى قال عن أهل الكتاب: ( ليسوا سواء ... )
لماذا تنكرون التصوف جملة وتفصيلاً ، وتحرمون من بركته ؟!
التصوف تهذيب للخلق وتزكية للنفس ، يعرف الإنسان على عيوبه ،
ويصف له العلاج ...
هناك تصوف أصيل ، وتصوف دخيل ،
هناك صوفية ، وهناك أدعياء الصوفية ،
هناك علماء الصوفية ، وهناك عوام الصوفية ،
لماذا تعممون الحكم على الجميع ؟؟؟ .
أليس الحكم على الشيء فرع عن تصوره ، كما يقول علماء أصول الفقه ؟
كيف تحكمون على الصوفية بالشرك والبدع والضلال ، هل كان السلف الصالح يفعلون ذلك ؟
لماذا تلقبون الصوفية ، بالقبورية ، والله تعالى يقول:
( ولا تنابزوا بالأ لقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) .
هل هذا هو الحوار المناسب والدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة ؟
أترضون أن يقال عنكم وهابية ؟! مع أننا لا نرضى بهذا الأسلوب ...
وهناك علماء منكم معتدلون ومنصفون ... نحن لا نعمم ...
إذا كان الله تعالى يقول: ( ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن )
وفي آية أخرى ( وجادلهم بالتي هي أحسن ) وفي آية ثالثة: ( وقولوا للناس حسناً )
وقوله تعالى لموسى وهارون ، لما أرسلهما إلى فرعون :
( فقولا له قولاً ليناً لعله يذكر أو يخشى )
فأين أنتم من ذلك ؟
كيف سيتقبل منكم هؤلاء نصيحتكم بهذا الأسلوب المنفر والألقاب المحرمة وهذه الطريقة ؟
ثم أليست هذه غيبة وسخرية واستهزاء وإعجاب بالنفس ، وذم للآخرين ؟؟؟
وفي الأثر: إذا قال الرجل : الناس هلكى ، فهو أهلكهم ...
يقول الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق في كتابه فضائح الصوفية أو التصوف ،
عن التصوف: بأنه بحر من القاذورات ، هل هذا منطق أهل العلم ؟
وألف مجلداً ضخماً بعنوان الفكر الصوفي ، ويقرن اسم الصوفية بالمجوسية والبوذية والنصرانية ، وغيرهم ؟
ورد عليه الدكتور البوطي في أحد دروسه المساجدية ...
كما رد عليه من قبل الأستاذ عبد القادر عيسى دياب رحمه الله ، في كتابه الميزان العادل في تمييز الحق من الباطل ... رداً على كتابه: أصول الدعوة السلفية ...
وكذلك ألف الشيخ عبد الرحمن الوكيل رحمه الله ، هذه هي الصوفية ،
وخطاب إلى شيخ مشايخ الطرق الصوفية ، ويقول: الكلاب أولياء الصوفية !!!
هل كتاب الشيخ مقبل الوادعي رحمه الله ، إسكات الكلب العاوي يوسف القرضاوي ،
يمت إلى المنهج العلمي والرد العلمي والنقد العلمي ، بأية صلة ؟؟؟!!!
وهل هذا منطق العلماء والمحدثين والسلف الصالح ؟؟؟!!!
وألف الدكتور محمد جميل غازي رحمه الله ، كتابه: الصوفية الوجه الآخر ،
كما ألف الشيخ ربيع هادي المدخلي كتابه: الصوفية في ضوء الكتاب والسنة ،
وألف الشيخ محمد جميل زينو رسالة عن التصوف أيضاً ، ورسالة بعنوان:
كيف اهتديت ؟
وألف البقاعي كتابه تنبيه الغبي إلى تكفير ابن عربي أو مصرع التصوف ...
وألف السيوطي كتابه: تنبيه الغبي إلى تبرئة ابن عربي ...
وألف الصحفي عبد المنعم الجداوي رسالته : كنت قبورياً ...
إذا كان هو قبوري فهذا شيء يخصه هو !!!
كما ألف محمود مهدي استانبولي ، كتابه: كتب ليست من الإسلام ...
وذكر في كتابه هذا ، كتب ابن عربي والشعراني ، وإحياء علوم الدين للغزالي ، وديوان ابن الفارض ، وبردة المديح للبوصيري ، وغير ذلك ، كما تهجم وتهكم على الدكتور البوطي والدكتور عبد الحليم محمود ، والبوصيري ، وسيد قطب ، وغيرهم في كتابه: تحفة العروس !!!
ما رأيكم ، فيمن يقول: لئن تخرج المرأة عارية ، أهون من الصلاة على النبي بعد الأذان ؟ أحتفظ باسمه ...
مع أن الصلاة على النبي بعد الأذان ، سنة ، ورد حديثها في صحيح مسلم ، حديث الوسيلة ، ويقول الإمام الشاطبي وابن حجر الهيتمي وغيرهما: بأن أصلها سنة ، وكيفيتها بدعة ...
ما رأيكم ، فيمن يقول: إني أخشى أن يحاسب الله عمر بن الخطاب ، على قولته:
نعمت البدعة هذه !!
ـ ما رأيكم فيمن أفتى بجواز لبس الصليب إذا كان هناك مصلحة ، وجواز الاستعانة باليهود والنصارى لرد الظالم وكبح جماله ، وعدم حركة الأرض ودورانها ؟
( هذه بعض فتاوى الشيخ العلامة الفقيه ابن باز رحمه الله )...
ـ ما رأيكم فيمن أفتى بوجوب خروج الفلسطينيين من فلسطين ، لأنها أصبحت دار حرب ، والحكم على العمليات الإستشهادية بالانتحارية ، والنيل من المذهب الحنفي وصاحب المذهب ، وتحريم الزيادة على ثماني ركعات في صلاة التراويح ، وتحريم لبس النساء للذهب المحلق ، وتحريم الوضوء بأكثر من مد ، والاغتسال بأكثر من صاع ، والمنع من زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، والقول بأن السبحة بدعة منكرة ؟ مع أنها آلة لضبط العدد ، ولا تتعلق بالعبادة ...
( هذه بعض آراء الشيخ المحدث الألباني رحمه الله ) ...
كلمة في الشيخ الألباني رحمه الله ...
أصله من ألبانيا ، جاء إلى دمشق لا يعرف العربية ، فتعلمها وتوظف في المكتبة الظاهرية ، وثقف نفسه بنفسه ، ولم يتلق العلم عن العلماء ، وهو ساعاتي ابن ساعاتي ، اشتغل بعلم الحديث ، وقال عنه العلامة أبو الحسن الندوي رحمه الله:
الألباني من أكبر المشتغلين بالحديث في هذا العصر ، وقال عنه الشيخ المحدث أبو الفضل أحمد الصديق الغماري المغربي رحمه الله: لولا عناده ومذهبه ، لكان فلتة من فلتات الزمان ...
رد عليه عشرات العلماء ، منهم: الشيخ المحدث حبيب الرحمن الأعظمي الهندي رحمه الله ، في كتابه: شذوذ الألباني ( 4 أجزاء ) ... ورد عليه الشيخ محمد علي الصابوني حفظه الله ، كما رد عليه الشيخ حماد الأنصاري رحمه الله ، ورد عليه الشيخ حسان عبد المنان ، والدكتور صلاح الدين أحمد الإدلبي ، والشيخ وهبي سليمان غاوجي ، والأستاذ أحمد عبد الغفور عطار السعودي ، في كتابه: ويلك آمن ، دفاعاً عن أبي حنيفة ومذهبه ... ورد عليه الشيخ حسن بن علي السقاف الأردني ، في عدة كتب ، منها: تناقضات الألباني الواضحات ( 3 أجزاء ) ... وكتاب: قاموس شتائم الألباني للعلماء ... مع أنا لنا ملاحظات على السقاف ...
ورد عليه العلامة الشيخ المحدث عبد الفتاح أبو غدة رحمه الله ، في كتابه: كشف افتراءات وأباطيل ... علماً بأنه يقول عن الشيخ أبو غدة: له غدة كغدة البعير !!!
ورد عليه الشيخ عبد الله الهرري الحبشي ، الذي لنا عليه ملاحظات كثيرة ...
ورد عليه الشيخ محمود سعيد ممدوح المصري ، في عدة كتب ... عن السبحة وغيرها ... وكتاب ستة مجلدات ، عن تحقيقات الألباني للأحاديث ...
ورد عليه الشيخ حمود التويجري السعودي رحمه الله ، في مسألة كشف وجه المرأة ...في كتاب الصارم المشهور على أهل التبرج والسفور ) للتويجري ...
علماً بأن الشيخ زهير شاويش الدمشقي ، صاحب المكتب الإسلامي للطباعة والنشر / بيروت ... هو من شهر الألباني ، وطبع له كتبه ، واختلف معه في آخر الأمر ...
ما رأيكم فيمن يقول عن الإمام الأعظم أبي حنيفة النعمان بن ثابت رحمه الله تعالى: أبو جيفة ؟؟؟
أليست هذه شطحات ؟؟؟
إذن ... الشطحات ليست وقفاً على بعض الصوفية وحدهم ...
ما قولكم في أمير المؤمنين في الحديث وقاضي القضاة بمصر ، الذي شرح الحديث:
" من أحدث في أمرنا ما ليس منه فهو رد " فقال: ما ليس منه: أي ما ينافيه ويناقضه .
وذكر قصة العتبي وتوسل الأعرابي بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته ...
ما رأيكم في قول الإمام الشافعي رحمه الله: ما أحدث وخالف كتاباً أو سنة أو إجماعاً أو أثراً فهو البدعة الضالة ، وما أحدث من الخير ، ولم يخالف شيئاً من ذلك ،
فهو المحمود ؟
ما رأيكم في تقسيم العز بن عبد السلام ، والشاطبي ، البدعة إلى الأحكام الخمسة ؟؟؟
وألف الشيخ أبو بكر الجزائري كتابه: إلى التصوف يا عباد الله ، فإن المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ، وجمع فيه شطحات وهفوات مدسوسة في بعض كتب الصوفية ، ككتاب الفتوحات المكية لابن عربي ، والطبقات الكبرى للشعراني ، وغيرها ،
ورد عليه الشيخ أحمد القطعاني في كتابه: الحجة المؤتاة في الرد على كتاب إلى التصوف يا عباد الله ...
وقال أبو بكر الجزائري كلمة حق في كتابه هذا: لقد استطاع عبد القادر عيسى في كتابه حقائق عن التصوف أن يظهر الوجه المشرق للتصوف ، وسكت عن الوجه المظلم ...
ومن قال لك أن هناك وجه مظلم ؟ ولماذا لا يكون هذا هو التصوف الصحيح ؟
ولقد ذكر الشيخ عبد القادر عيسى رحمه الله ، في آخر كتابه ، عشرات الشهادات لعلماء الأمة عن التصوف والصوفية ...
إذاً ، لماذا تنكرونه ، طالما أنه مشرق ؟ ما هذا التناقض ؟
لماذا لا تقرؤون كتب الشعراني: الميزان ، وكشف الغمة ، وتنبيه المغترين ، وقد ذكر في مقدمته: أنه دس عليه وهو حي ، فكيف بعد موته ؟؟؟!!!
واقرؤوا كتاب البطولة والفداء عند الصوفية ، وكيف شاركوا في الجهاد ومقاومة المحتلين ...
كالشيخ أبو الحسن الشاذلي رحمه الله ، وكان كفيفاً ، ويخرج للجهاد ، وقد أعذره الله ...
والشيخ العلامة المحدث محمد بدر الدين الحسني رحمه الله ، وغيرهم كثير ...
هل من أخلاق المسلم أن يتتبع عثرات للمسلمين ويشهر بها ؟ وربما دست عليهم ولم يقولوها فكيف يقول ابن عربي بالحلول ، وهو القائل: من قال بالحلول فدينه معلول ؟
لماذا لا تجمعوا الموضوع من جميع جوانبه وأطرافه ؟
ثم إن هناك صوفية ، رد عليهم الصوفية أنفسهم ، وهم غير راضين عنهم ... كالحلاج وابن سبعين والسهروردي وابن عربي وغيرهم ...
من أصحاب التصوف الفلسفي والإشراقي ...
ولكن لم يكفروهم ...
فالمؤمن إذا رأى حسنة ذكرها ، وإن رأى سيئة سترها ... ومن نصح أخاه سراً فقد نصحه وزانه ، ومن نصح أخاه أمام الناس فقد فضحه وشانه ، كما يقول الإمام الشافعي رحمه الله ، ويقول أيضاً : ما ناقشت أحداً إلا وأحببت أن يظهر الحق على يديه ...
لا انتصاراً للنفس وطلباً للشهرة وحباً للظهور ، وحب الظهور يقصم الظهور ...
أين أنتم من قول الله تعالى: ( يأيها الذين ءامنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ) ؟
أين أنتم من قول الإمام مالك رحمه الله: لو كان في الإنسان تسعة وتسعون احتمالاً يؤدي إلى الكفر ، واحتمال واحد يؤدي إلى الإيمان ، فاحمله على الإيمان ..
من باب : لئن أخطىء في العفو ، خير من أن أخطىء في العقوبة ).

رمتني بدائها وانسلت كما يقول المثل.
( من يكفر الآخر ؟ ألم يقل دمشقية: ( هكذا هوحال أهل الشرك والبدع هم أهل فري وبهت
يتهمون الآخرين بما هو فيهم.عندهمشرك واتخاذ الأنداد مع الله ووحدة الوجود وبدع(.
( نحن لا نكفر أحداً قال : لا إله إلا الله محمد رسول الله ، ولم ينقض هذا الأساس وهذا الأصل ...
امتثالاً لقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم: " كفوا ألسنتكم عمن قال: لا إله إلا الله " ... وقصة أسامة بن زيد رضي الله عنه ، عندما قتل المشرك الذي قال: لا إله إلا الله ، معروفة ومشهورة ...
ألف الدكتور رؤوف شلبي رسالة بعنوان: كفوا ألسنتكم عمن قال: لا إله إلا الله ،
وألف الشيخ محمد زكي إبراهيم كتيباً بعنوان: أهل القبلة كلهم موحدون ومساجدهم مساجد التوحيد ، ولا نكفر أحداً منهم ...
وألف الأستاذ عبد الكريم الخطيب كتاباً بعنوان: مسلمون وكفى ...
وألف الدكتور مصطفى الشكعة ، كتاباً مجلداً بعنوان: إسلام بلا مذاهب ...
ويقصد غير المذاهب الفقهية الأربعة ... يا أخي المذاهب الأربعة ، مدارس فقهية تلقتها الأمة بالقبول ، منذ أكثر من ألف سنة ... فقد كان الرافعي والنووي والغزالي والسيوطي وابن حجر العسقلاني ، وغيرهم كثير ، مذهبهم شافعي ...
وكان صاحبا أبي حنيفة وقاضيا القضاة ، أبو يوسف ومحمد بن الحسن الشيباني ، وزفر وغيرهم أحناف ...
وكان القاضي عياض والقاضي أبو بكر بن العربي الأندلسي ، والإمام القرطبي وغيرهم كثير مالكية ...
وكان ابن قدامة ، وابن رجب ، وابن عقيل ، وابن تيمية وابن القيم ومحمد بن عبد الوهاب وغيرهم ، حنابلة ... لماذا ترفضون التمذهب بهذه المذاهب ؟؟؟
وألف الدكتور محمد علي الزعبي كتاباً بعنوان: لا سنة ولا شيعة ...
ولنا عليه ملاحظات ...
والشيء بالشيء يذكر ... لماذا تتهجمون على الصوفية والإخوان وحزب التحرير ، وجماعة الدعوة والتبليغ ، والشيعة ، والأشاعرة ؟
علماً بأن عقيدة أبي الحسن الأشعري هي عقيدة أهل السنة والجماعة ذاتها ،
تبناها فنسبت إليه ، ولم يضعها هو ابتداء ، واقرؤوا كتابه: الإبانة في أصول الديانة ... الذي ذكر فيه عقيدته ... وهو من أواخر كتبه ...
هل كلهم مخطئون ، وأنتم على صواب ؟! ما هذا ؟ هل تحتكرون الصواب وحدكم ؟
أنتم أهل السنة والجماعة ، وأنتم الفرقة الناجية ، وأنتم تمثلون السلف الصالح ،
لماذا لا نكون جميعاً من أهل السنة والجماعة ؟!
وأنتم تخافون على الأمة من الشرك ، بينما الرسول صلى الله عليه وسلم ، لم يخف على أمته من الشرك ، عندما قال: " ما الشرك أخشى عليكم ، ولكن أخشى أن تبسط الدنيا عليكم فتنافسوها كما تنافسها من قبلكم فتهلككم كما أهلكتهم ...
أو كما قال الحبيب ...
ويقول أيضاً: " إن الشيطان قد يئس أن يعبد في أرضكم ، ولكن لم ييأس من التحريش بينكم "
أو كما قال ...) ...
ثم هل أنتم أوصياء على الناس ؟؟؟ لماذا هذا الحكم على الناس ؟
دون أن تسألوهم وتسمعوا منهم ، وتعرفوا حقيقة أمرهم ؟؟؟ )
ليس هذا فقط.
بل عندهمتكفير للآخرين إذا لم يتبعوا طريق التصوف.
فقد حكموا على من قال: « الطرقالصوفية لم يرد بها كتاب ولا سنة» حكموا عليه بالكفر فقالوا:
واياك أن تقول: طرق الصوفية لم يأت بها كتاب ولا سنة فانه كفر» (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بن سليمان البغدادي ص 31).
وقال صاحب الحديقة الندية بأن الانكار علىالسادة الصوفية سم قاتل قد ورد به الوعيد الشديد وهو علامة إعراض القلب عن اللهويخشى على فاعله من سوء الخاتمة (الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية لمحمد بنسليمان البغدادي 94. نور الهداية والعرفان ص 67).
بل قال السرهندي: « وأشقى جميع الخلائق وأبعدهم عن السعادة الذينيرون عيوب هذه الطائفة» (المكتوبات الربانية للسرهندي 347 ).
من لا شيخ له فشيخه الشيطان ...

( هذا القول ينسب لأبي يزيد البسطامي ... ولم يقل كافر أو فاسق ...
ألم يقل السلف الصالح: لا تأخذ العلم من صحفي ولا القرآن من مصحفي ؟؟؟
ألم يقل عمر بن عبد العزيز رحمه الله: من عمل بغير علم كان ضرره أكثر من نفعه ...
ألم يقل الإمام أبو حنيفة رحمه الله: من أخذ علمه عن الكتب فقد هدم نصف الدين ، أو نصف العلم ؟
ألم يقل الإمام الشافعي رحمه الله : من أخذ علمه من الكتب فقد عطل الأحكام ؟ كما ذكر ذلك الإمام النووي رحمه الله ، في مقدمة كتابه المجموع ... مقدمة في العلم ...
من أين يؤخذ العلم ؟؟؟ أليس من الشيوخ والعلماء ؟؟؟
ألم يقل محمد ابن سيرين رحمه الله: إن هذا العلم دين ، فانظر عمن تأخذ دينك ؟؟؟)
كما في سنن الدارمي وغيره ...
لذلك ، لابد أن يلازم المسلم شيخاً عالماً أو أكثر ، يسأله ويستشيره ويستفيد من علمه ،
كما هو حال الطبيب الخاص للعائلة ، وغير ذلك ... )
وهو كافر وفاسق
بل صرحوا بأنكل من لم يتخذ له شيخا فهو عاص لله ورسوله ولا يحصل له الهدى بغير شيخ، ولو حفظ الفكتاب في العلم ( الحديقة الندية في الطريقة النقشبندية ص 31 لمحمد بن سليمانالبغدادي.).
بل حكموا عليه بالكفر فقالوا: « منلا شيخ له فشيخه الشيطان، ومتى كان شيخه الشيطان كان في الكفر حتى يتخذ له شيخامتخلقا بأخلاق الرحمن» (البهجة السنية في آداب الطريقة العلية الخالدية النقشبنديةص 47 لمحمد بن عبد الله الخاني. نور الهداية والعرفان في سر الرابطة والتوجه وختمالخواجكان لمحمد أسعد صاحب زادة: مصر 1311. ).
قال الشيخ التيجاني « من دخل زمرتنا ودخل غيرها تحل به المصائب دنيا وأخرى ولا يعود إليها أبداً إلابتوبة نصوح» (كتاب الفتح الرباني فيما يحتاج إليه المريد التجاني ص 47).

( الشيخ التيجاني والطريقة التيجانية ، فيها أخطاء ، ورد عليها بعض علماء الصوفية ...
ومن أخطائهم : قالوا إن صلاة الفاتح من القرآن ، وهي : اللهم صل على محمد ، الفاتح لما أغلق ، والخاتم لما سبق ، وناصر الحق بالحق ، والهادي إلى صراطك المستقيم ، وعلى آله وصحبه ، حق قدره ومقداره العظيم ...
فكما قال الإمام مالك رحمه الله: كل يؤخذ من كلامه ويترك ، إلا صاحب هذا القبر ، وأشار إلى قبر الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ...)

وزعمت فرقة الجنبورية أن شيخهم هو « إمام العصر والزمان و أن منلم يدخل في طاعته مات ميتة جاهلية و قتلو كثيرا من مخالفيهم و استباحو اغتيالهم» (انظر فرق الهند المنتسبه للاسلام ص 291).
هذا إن ثبت ، فهو مردود عليهم ... ولا نوافقهم عليه ...
و قد الف علي المتقي صاحبكنز العمال رسالتين للرد عليهم و هما ( الرد على من حكم وقضى أن المهدي قد جاء ومضىقال فيه « ومن قبائحهم أنهم يعتقدون أن من أنكر بهذا السيد الماضي الذي ادعىالمهدوية فهو كافر و بهذا الاعتقاد يكفرون جميع الخلق.
( موضوع المهدي وردت فيه أحاديث كثيرة لها حكم التواتر المعنوي ، وألفت عنه كتب كثيرة ، ومنها: كتاب للإمام ابن حجر الهيتمي ، وكتاب لملا علي القاري ، وكتاب المهدي حقيقة لا خرافة للدكتور محمد إسماعيل المقدم ، من علماء الاسكندرية السلفيين ، ثم غير عنوانه: المهدي وأشراط الساعة ... وغير ذلك ...
ونحن لا نقول بأن المهدي قد جاء ومضى ، فهذا كلام الشيعة وعقيدتهم ، أنه ولد ثم اختفى في السرداب ...) كما قال النصارى عن عيسى عليه السلام ، بأنه صلب وسوف يعود ...)
قال المهدي بن تومرتفي رسالته إلى علي بن يوسف بن تاشفين رحمه الله امير دولة المرابطين:قال:
« وقد امرني الله بإدحاض حجة الظالمين ودعاء الناس إلى اليقين و نسأل من الله اجرالمحسنين لا تغتروا فإن المسلمين إليكم قادمون لقتال من زاغ وجنف وكفر بنعمة الله وقد جاء في التنزيل أنكم لستم بمؤمنين ولا تؤمنون بلا إله الا الله و انها كلمةتقولنها عند الخوف و التعجب وتارك واحدة من السنة كتاركها كلها ومن أجلذلك».
ويأتي سيد الكفر بلا منازع (إبن عربي) فيقول ما نصه:
( أرأيت من يكفر من ؟؟؟!!! لماذا لا نقول هذا الكلام كفر أو من يقول هذا الكلام أو يعتقده فهو كافر؟؟
بدل أن نكفر إنساناً ربما دس عليه أو قال ذلك وتاب ورجع عنه ؟؟؟
ومن كفر مسلماً فقد كفر ، ومن قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما ،
إن كان كما قال ، وإلا حارت على قائلها ...)
وما خلق الله أشق ولا أشد من علماء الرسوم على أهل الله المختصينبخدمته العارفين به من طريق الوهب الإلهي الذي منحهم أسراره في خلقه وفهمهم معانيكتابه و إشارات خطابه فهم لهذه الطائفة مثل الفراعنه للرسل» (الفتوحات المكية لابنعربي 2-175).
ويزعم الشيخ الميرغني محمد عثمان شيخ الطريقة الختميةأن الله كلمه وقال له:
«أنت تذكرة لعبادي، ومن أراد الوصول إلىَّ فليتخذك سبيلا،وأن من أحبك وتعلق بك هو الذي خلد في رحمتي، ومن أبغضك وتباعد عنك فهو الظالمالمعدود له العذاب الأليم» كتاب الطريقة الختمية بعنوان» (الهبات المقتبسة – تأليفمحمد عثمان ص76).
( الشيخ الميرغني ، له أخطاؤه وشطحاته هو الآخر ...)
يقول الشيخ على وفا « الاشياخ لا يغفرون أن يشرك بهم،تخلقا بنظر مسمى أخلاق الله، فإذا رايت أيها المريد شيخك يتشوش منك إذا أشركت فىمحبته شيخا آخر فإياك أن تسئ به الظن بل أشهد أن ذلك من أخلاق الله الذى يقول (إنالله لا يغفر أن يشرك به) (الانوار القدسية 2/12).
هكذا يكون فقه الصوفيةلآية النهي عن الشرك وهو الشرك بالشيخ.
ولا تعجب بعد هذا المسخ في فهمالاسلام عندما ترى أعداء المسلمين يسارعون إلى نشر التصوف بكل ما أوتوا منقوة.
( هناك اتجاهات منحرفة في تفسير القرآن ، حادت عن الصواب ، وحملت القرآن فوق ما يحتمل ، وضلت السبيل ، كالباطنية وأصحاب الفكر الفلسفي الصوفي الرمزي ، وبعض فرق الشيعة ومن يسمون أنفسهم بالقرآنيين ، وهم ليسوا كذلك ، لأنهم ينكرون السنة النبوية ، وكثيراً من آيات القرآن الكريم ..وأصحاب المدرسة العقلية الحديثة وأصحاب القراءات المعاصرة ومدعي التجديد وغيرهم ...)
اقرأ إن شئت كتاب الاتجاهات المنحرفة في تفسير القرآن للدكتور محمد حسين الذهبي رحمه الله ، صاحب كتاب التفسير والمفسرون ...)
يقول الرئيس فيليب فونداس المستعمر الفرنسي :
« لقد اضطر حكامنا الإداريون وجنودنا في أفريقيا إلى تنشيط دعوة الطرق الدينينةالاسلامية لأنها كانت أطوع للسلطة الفرنسية و أكثر تفهما وانتظاما من الطرقالوثنية» (الاستعمار الفرنسي في افريقيا السوداء ص52)( بالعكس ، الصوفية هم من نشر الإسلام والدعوة إلى الله ، في أفريقيا وغيرها

أخيراً ... أخي الكريم:
( ما رأيك بهؤلاء الأئمة ؟
الحسن البصري ، وسهل بن عبد الله التستري ، وإبراهيم بن أدهم ، والسري السقطي ، وابن أخته الجنيد بن محمد البغدادي الملقب بسيد الطائفة ، وسليمان الداراني ، وحاتم الأصم ، وشقيق البلخي ، ويحيى بن معاذ ، والإمام الغزالي ، والإمام السيوطي ،و الإمام النووي ( صاحب رسالة المقاصد ، وفي آخرها ذكر أصول التصوف ) وابن زروق المغربي صاحب كتاب: قواعد التصوف ، والذي يقول: الفقه أمير على التصوف ... وابن عطاء الله السكندري صاحب الحكم العطائية ، التي شرحت أكثر من خمسين شرحاً ، وقال عنها بعض العلماء: لو جازت الصلاة بغير الفاتحة ، لجازت بالحكم ، والسيدة رابعة العدوية ، وسفيان الثوري أمير المؤمنين في الحديث ، والحارث المحاسبي ( صاحب رسالة المسترشدين ) وبشر ابن الحارث الحافي ، وعبد القادر الجيلاني ، صاحب كتاب الغنية في الفقه ، والفتح الرباني وفتوح الغيب وغير ذلك ، وهو فقيه شافعي وحنبلي ، أسلم على يديه خمسة آلاف من اليهود والنصارى ، وتاب على يديه ، مئة ألف من الشطار وقطاع الطرق ، وكان يحضر درسه سبعون ألفاً ، وله كرامات كثيرة ...
وأحمد الرفاعي صاحب كتاب حالة أهل الحقيقة مع الله ، وكتاب البرهان المؤيد وكتاب أهل الاختصاص ، وكتاب حكم السيد أحمد الرفاعي ...
وفي عصرنا :
السيد النبهان رحمه الله ، الشيخ الشعراوي ، والشيخ محمد الغزالي صاحب كتاب: الجانب العاطفي في الإسلام ،و له مقالة بعنوان: التصوف الذي نريد ، في كتابه: ركائز الإيمان ، والشيخ المحدث عبد الله سراج الدين ، والشيخ أبو الحسن الندوي ، صاحب كتاب: ربانية لا رهبانية ... والشيخ العلامة القرضاوي ، والشيخ حسن البنا ، والشيخ محمد الخضر حسين التونسي شيخ الأزهر ، والشيخ الدكتور عبد الحليم محمود شيخ الأزهر ، والشيخ سعيد حوى ، الذي ألف ثلاثة كتب في التصوف ، وهي: تربيتنا الروحية ، ومذكرات في منازل الصديقين والربانيين ، والمستخلص في تزكية الأنفس ، الذي استخلصه من كتاب إحياء علوم الدين للإمام الغزالي ، والشيخ عبد الفتاح أبو غدة ، والدكتور البوطي ووالده العلامة الفقيه الشيخ ملا رمضان البوطي ، و غيرهم كثير ؟؟؟!!!
فهؤلاء كلهم صوفية ، فهل هم على حق أم على باطل ؟؟؟
اتقوا الله ، واعدلوا وأنصفوا ، فإن الإنصاف من الإيمان ...
( ولا تبخسوا الناس أشياءهم ) ...
لماذا لا نقول كما قال الشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة حفظه الله:
الجماعات الإسلامية يكمل بعضها بعضاً ، ولكل منها سلبيات وإيجابيات ،
وهذا من طبيعة البشر ... فكلنا ذو خطأ ...
لماذا لا نقول ما قاله السيد رشيد رضا رحمه الله:
نتعاون فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضاً فيما اختلفنا فيه ،
أو نتحاور فيما اختلفنا فيه ، كما قال الأستاذ عبد الحليم أبو شقة رحمه الله ..
لصالح من هذا الخلاف ..؟ لا شك أنه لصالح الأعداء ... فقد أذاعت أمريكية منذ سنوات: أشغلوا المسلمين بعضهم ببعض : سني وشيعي وصوفي وسلفي وإخواني وتحريري ... وشعارهم في ذلك : ( فرق تسد ) ...
أين نحن من أخلاق الصوفية ، ومن أخلاق السلف الصالح ... كلنا يتشرف بالانتساب للسلف الصالح ، وللصوفية الحقة ... ولكن أخلاقنا وخلافنا وأعمالنا لا تؤهلنا إلى أن نكون واحداً منهم ، لا صوفي ولا سلفي ... فلنبكي على أنفسنا ...

والدعاوى ما لم يقم عليها بينات أصحابها أدعياء
وكل يدعي وصلاً بليلى وليلى لا تقر لهم بذاك



ملاحظة:
جعلت كلامه باللون الأزرق ، وتركته كما هو ، وجعلت كلامي باللون الأحمر وبين قوسين ، وشكراً ... 4/7/2007 م . )
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

فياض العبسو
04-Jul-2007, 08:42 PM
شكراً أخت روح الإسلام على تكبير حجم الخط ... يسلموا إيديك ... بقي أن أسمع رأيك ورأي باقي الإخوة،

فرأيكم يهمني ... والمرء كثير بإخوانه ...

أنا اتبعت أسلوب ، أراه مفيداً ومقنعاً ... وهو ( من فمك أدينك ) ... فأنقل لمن يحاورني ويناقشني ، من أقوال

وآراء وفتاوى علمائه ... حتى يقتنع ... وهدفنا هو الوصول إلى الحقيقة العلمية المجردة ... دون تعصب أو هوى ...

وشكراً لكم ...

فياض العبسو
04-Jul-2007, 08:48 PM
للأمانة العلمية ... هذه من أقوالي ، ولونت باللون الأزرق ... ارجع إلى الأصل لترى ذلك
( الشيخ دمشقية له فضل في الرد على الأحباش في عدة كتب له )
( من يكفر الآخر ؟ ألم يقل دمشقية ...)
( بالعكس ، الصوفية هم من نشر الإسلام والدعوة إلى الله ، في أفريقيا وغيرها )

صدى الأسحار
04-Jul-2007, 10:31 PM
أخي فياض العبسو
قرأت الموضوع كاملا لا يسعني ان أقول الاّ مبدع كفيت ووفيت في هذا المجال
وكأني اقرأ عصارة من العلم
بارك الله بك وزادك من علمه ومعرفته

فياض العبسو
04-Jul-2007, 10:36 PM
هذا شيء يسعدني كثيراً ... وإن شاء الله أكون عند حسن ظنكم ... ومحل ثقتكم ...
ولكن أين هو الموضوع ؟ لعله حذف ؟

روح الإسلام
04-Jul-2007, 10:39 PM
للأمانة العلمية ... هذه من أقوالي ، ولونت باللون الأزرق ... ارجع إلى الأصل لترى ذلك
( الشيخ دمشقية له فضل في الرد على الأحباش في عدة كتب له )
( من يكفر الآخر ؟ ألم يقل دمشقية ...)
( بالعكس ، الصوفية هم من نشر الإسلام والدعوة إلى الله ، في أفريقيا وغيرها )


تم التعديل 000


والعذر منك أخي000000

فياض العبسو
04-Jul-2007, 10:58 PM
جزيت خيراً ، وبارك الله في همتك ... ولكن ، لا زلت أنتظر رأيك ، ورأي الإخوة ... قبل ما أسافر ، غداً صباحاً ،

إن شاء الله تعالى ... وأي خدمة أنا حاضر ...

ولكن أين الموضوع ؟؟!

روح الإسلام
04-Jul-2007, 11:07 PM
السلام عليكم 000

أما بالنسبه لرأيي فهي مقالة من النوع االجيد جداً ووفت كافة الشروط من أدله وإثباتات من كتبهم وكتبنا 000

وأتمنى أن تنشرها في منتدياتهم فهي لنا تزيدنا ثباتاً على الحق لكن هم من بحاجه لقرائتها أكثر منا 00

عسى ولعل توقف دوامة التكفير والإتهامات الباطله 000

أخي فياض كتبت وابدعت فيما كتبت 000

بارك الله فيك 0000

فتحت عيني على أمور كثيره وأفدتني بأشياء كنت بحاجه لها 000000

تابع أخي وبوركت00000


وبالنسبه للمقاله فهي موجوده في الصفحه 2 000

ودمت للمنتدى ذخرا ولنا فخرا 0000
روح الإسلام000

صدى الأسحار
05-Jul-2007, 12:56 AM
ههههههههههه

فياضو شو مضيع عيني حقك الأشواق سبقتك ومشغول بالسفر

تصل بالسلامة وأمانة تقرانا فاتحة لأولياء حلب وتسلمنا عليهن

فياض العبسو
05-Jul-2007, 01:04 AM
لاح نور النور من خلف الخبا ....................... وانجلى المحبوب يزهو عجبا
يا بروحي ذلك الوجه الذي ......................... سجد الحسن له واقتربا
يا صبا الأسحار إن جزت الحما ..................... خبريني عن حبيبي يا صبا
أي صب صب مثلي مدمعاً ........................... في هواكم ثم قاسى النصبا
قلبوا قلبي لديكم وانظروا ......................... هل صبا يوماً لواش أو صبا
أيها الشادي المفدى غن لي ..................... باسم من أهوى ودع من عتبا
وعليك الله صلى كلما ............................... لاح نور النور من خلف الخبا

حياكم الله وبياكم وجعل الجنة مسكنكم ومأواكم ... أي خدمة ؟ أي طلب ؟ أي أمر ؟ حاضرين ... أنا خادم للطيبين .

روح الإسلام
05-Jul-2007, 01:10 AM
أي صب صب مثلي مدمعاً ........................... في هواكم ثم قاسى النصبا

قلبوا قلبي لديكم وانظروا ......................... هل صبا يوماً لواش أو صبا

.

ماذا نريد من حلب ومن أهلها00000000


سلم على كل شارع وكل حارة وزقاق 0000

وبلغ لأشواق للأهل والصحب والرفاق 000

وقل لحلب 000

يا حلب حبك في قلب روح الإسلام باق 0000000باق 000باق 00000000


وبسلامه إن شاء الله 0000000

فياض العبسو
05-Jul-2007, 01:42 AM
الله يعيد كل غائب ومهاجر ومغترب ومنفي ... إلى أهله وبلده ووطنه وناسه ... اللهم هيىء طريق العودة ،
لهذه الطيور المهاجرة ... والعقول المهاجرة ... بمنك وكرمك ، وفضلك ورحمتك ...

أخي صبراً على ألم الفراق ................. كلانا للنوى والشوق باق
إذا ابتعدت هياكلنا وبانت .................. فروحي نحو روحك في عناق

يا من يعز علينا أن نفارقهم ................ وجداننا كل شيء بعدكم عدم

إخوان الصدق خير مكاسب الدنيا .. هم زينة في الرخاء ، وعدة في البلاء ، وفي الجنة لنا معهم لقاء ، إن لم يكن في الدنيا دار الفناء ... إن رضي الله وشاء ... ولا تنسونا من الدعاء ... يا أعز الأصدقاء ...

سراج حلب
05-Jul-2007, 03:25 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


الف شكر لكم على ما قدمتم لي من مساعدة سوف انقل الرد للمحاور الذي يقول انه لا يرد من عنده


هو يراجع اهل العلم في الرياض على حسب حديثه وانا اصدقه بسبب الكتب التي ياتي بها


فهي لمشايخ سعوديين في اغلبها


شكرا على المساعدة ودمتم سالمين وقبل النقل سوف اقرا ما كتب اكثر من مرة لاتعلمه وافستفيد منه


وسال هل اذكر الدار عند النقل (النبهانية_ الكلتاوية) ام اخفيه وشكرا لكم مرة اخرى

د.أبوأسامة
05-Jul-2007, 03:46 AM
أخي فياض
سلمت براجمك من الأوخاز، لقد أسعدتني بكلماتك المضيئة ، فشكراً لشمعتك ، ولضوء نجمك ، وقلمك العملاق، وأشد على يديك.
كلامك جميل ، ومنطقي ومقنع، ونابع من القلب ، فلا فض فوك ولا عاش حاسدوك.
نحن أمة الوسطية في كل شيء حتى في التعامل مع العلماء فلا غلو ولا جفاء ،ولا ندّعي عصمة لعلمائنا، ولا نتعصب لهم ، ولا ينقص النقد البناء قدرهم.
ينبغي التماس العذر للعالم في زلّته ، و التأدّب في ردّ مقالته و عَدَم المبالغة في تعظيم العالِم بأخذ كلّ ما يصدُر عنه ، والاعتقاد بأنه الحقَّ ، فهو معرَّضٌٌٌ للخطأ ، و الوَهمِ ، و النسيان ، لأنَّه من بني البَشر ، ( و كلُّ بني آدَم خطّاء ، و خير الخطائين التوّابون )
ورُويَ عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قوله : ( ثلاث يهدمن الدين زلة العالم ، و جدال المنافق بالقرآن ، و أئمة مضلون ) [ رواه الدارمي في سننه عن زياد بن حدير.
وقد أحسن من قال :
أيُّهـا العـالِم إيّـاك الـزَلَـل
و احـذَرِ الهفـوةَ فالخَطبُ جَلَـلْ
هفـوةُ العـالِـمِ مُـستَعظَمَـةٌ
إن هَفَا يوماً أصبَحَ في الخَلْـقِ مَثَلْ
إن تكُـن عنـدَكَ مُـستَحقَـرةٌ
فـهيَ عِنـدَ اللهِ و النـاسِ جَبَـلْ
أنتَ مِلـحُ الأرضِ ما يُصلحُـهُ
إن بَــدا فيـهِ فَسـادٌ أو خَـلَـلْ

و قال الإمام الذهبي في ترجمة الإمام محمد بن نصر المروزي : ( و لو أنا كلما أخطأ إمام في اجتهاده في آحاد المسائل خطأً مغفوراً له قمنا عليه و بدَّعناه ، و هجرناه ، لما سلم معنا ابن نصير ، و لا ابن مندة ، و لا من هو أكبر منهما ، و الله هو هادي الخلق إلى الحق ، هو أرحم الراحمين ، فنعوذ بالله من الهوى و الفظاظة ) [ سير أعلام النبلاء : 40/14 ] .
و قال رجل للإمام أحمد بن حنبل رحمه الله إن ابن المبارك قال كذا فقال إن ابن المبارك لم ينزل من السماء [ الفروع في الفقه الحنبلي : 6 / 381 ] .
قال الترمذي رحمه الله تعالى : (لم يسلم من الخطأ والغلط كبير أحد من الأئمة مع حفظهم) .
وذكر أحد العلماء عند الإمام أحمد وكان متكئاً من علة فاستوى جالساً وقال: (لا ينبغي أن يذكر الصالحون فنتكئ!!.
ومع أخطائهم نجلهم ونحترمهم فهذا عبد الله بن عباس رضي الله عنهما ذهب لبيت جابر بن عبدالله رضي الله عنه ليتعلم منه، فلما قدم وجد جابراً نائمًا، فبقي عند البيت ينتظره، فلما خرج سلم عليه وقبل يده وقال:'هَكَذَا أُمِرْنَا أَنْ نَكُونَ مَعَ عُلَمَائِنَا.
فإياك ياأخي أن ترد على عالم بقصد التشفي وإرواء الغليل لخلاف في مسألة، أو فهم دليل، وليكن مرادك وجه الله، وعالج نيتك مرة بعد مرة، وإياك أن ترد شبهة بأعظم منها، أو زلة بأكبر منها، وعليك بسلوك دروب العلم والعَرْض على العلماء، ولا تعجل، فتزل قدمك، وإياك، ثم إياك وسلوك طريق أرباب المهن الوضيعة ، فلم يعرفوا الأدب، ولا الحياء بزعمهم أن التشديد والتثريب على المخالف جائز، وأن بعض العلماء قد فعله، فلكل مقام مقال ولكل خطأ رد بحسبه.
ومن سلك هذا المسلك بغير حجة من كتاب وسنة، وقد تعرى من الذوق والأدب؛ فقد صدق فيه قول ابن عساكر رحمه الله: ' اعلم ياأخي ـ وفقني الله وإياك لمرضاته وجعلني وإياك ممن يخشاه ويتقيه حق تقاته - أن لحوم العلماء مسمومة وعادة الله في هتك أستار منتقصيهم معلومة وأن من أطلق لسانه في العلماء بالثلب بلاه الله قبل موته بموت القلب ..'
واسمع قول القاضي أبي الحسن الجرجاني رحمه الله :
إنّ النقد حق مشروع للأُمّة يحق لها أن توجهه لأي شخص ،وكلّما علا موقعهم في المسؤولية كلّما كانوا أكثر تعرضاً للنقد وكلّما كانت الأُمّة أحق بسؤالهم ويفترض فيهم أن يكونوا أكثر سعة للصدر وتقبلاً للنقد ، ولكن النقد يجب أن يتوجّه للموضوعات لا الذوات.
والنقد لا يعني سوء الأدب أو الشتيمة والتشهير ، وإنّما النقد البنّاء يكون علمياً وموضوعياً يتحرّى الدليل ووسيلته البرهان.
وكما قال أبو حامد الغزالي رحمه الله تعالى صاحب إحياء علوم الدين: (وهذه عادة ضعفاء العقول، يعرفون الحق بالرجال لا الرجال بالحق ).
كما يجب التفريق بين (النقد) و(التجريح)، وبين (النصيحة) و(الفضيحة)، وبين (الصدع بالحق) و(التحامل).
أما الألفاظ المذمومة فلا يجوز ذكرها ، وليس من أدب الحوار في شيء، قال النووي رحمه الله : ( من الألفاظ المذمومة المستعملة في العادة قوله لمن يخاصمه : يا حمـار , يا تيـس , يا كلب , ونحو ذلك , فهذا قبيح لوجهين , أحدهما : أنه كذب . والآخر : أنه إيذاء , وهذا بخلاف قوله : يا ظالم , ونحوه , فإن ذلك يسامح به لضرورة المخاصمة , مع أنه يصدق غالباً , فقلَّ إنسان إلا وهو ظالم لنفسه ولغيرها ) .
( معجم المناهي اللفظية ص : 574 )
وأعداء الدين من المنافقين ، والعلمانيين ، والحداثيين ، والزنادقة ، والفساق تتهلل وجوههم الكالحة من نعت علماء الإسلام والدعاة بهذه النعوت ومن تتبع خضراء الدّمن من الجرائد والمجلات الكاذبة ، يعلم جيداً خبث هؤلاء واصطيادهم في الماء العكر، فهل تسعد أيها الناصح المريد للخير بإسعاد هؤلاء؟! بلا ريب : لا وألف لا!

والعاقل يجب عليه أن يحذر من ترديد كلام الآخرين من غير التثبت منه، وعقله وفهمه فيورط نفسه ويقع في المخالفة الشرعية التي جاء التحذير منها في حديث أبو هريرة رضي الله عنه مرفوعاً: (كفى بالمرء كذباً أن يحدث بكل ما سمع) رواه مسلم.

صدى الأسحار
05-Jul-2007, 02:00 PM
بوركت أمل المسلمين

ما شاء الله كله جميل وأجمل وحسن وأحسن ما بين الموضوع والردود بارك الله بكم جميعا وجعلكم ذخرا للأمة .

خادم الأحباب
07-Jul-2007, 08:36 PM
أخي الكريم ( سراج حلب) أولاً : نحن هنا لانتحدث باسم المدرسة الكلتاوية أو النبهانية أو دارنهضة العلوم الشرعية نحن هنا نعبر عن آرائنا ونجمع ماتحصل لدينا قد نتفق معهم وقد نختلف ولو أنك نظرت في صفحة الموقع الأولى ( من نحن )
لعلمت أننا من طلبة هذه الدار أحببنا أن نجمع الشمل ونعرف الناس بهذه المؤسسة وبصاحبها رحمه الله ( السيد النبهان)
فلاننطق باسم هذه الدار فللدار مسؤولوها ومشرفوها
أما رأينا في الإمام محي الدين بن عربي فمن نحن حتى نتحدث عن العظماء ولكن أتركك مع كلام للإمام ابن حجر الهيتمي:
يقول ابن حجر الهيتمي في كتابه الفتاوى الحديثية ص 440 وهو آخر مطلب في الكتاب :
( الشيخ محي الدين بن عربي رحمه الله ورضي عنه ؛ إمام جمع بين العلم والعمل كما اتفق على ذلك من يعتدُّ به ، كيف وقد ذكر بعض المنكرين في ترجمته أنه كان وصل لمرتبة الاجتهاد وحينئذ فإسلامه متيقن وكذلك علمه وعمله ، وزهده وورعه ، ووصوله في الاجتهاد في العبادة إلى ما لم يصل إليه أكابر أهل الطريقة .
و إذا تقرر أن هذا كله معلوم من حاله فالأصل بقاءه عليه إلى أن مات فلا يجوز الإقدام على تنقيصه بمجرد تهور والتخيلات التي لا يستند إليها من يعتد به بل يستصحب ما علم من إسلامه ومعارفه وعلومه , هذا ما يتعلق بذلك ، أما الكتب المنسوبة له فالحق أنه واقع فيها ما ينكر ظاهره والمحققون من مشايخنا ومن قبلهم على تأويل تلك المشكلات بأنها جارية على اصطلاح القوم وليس المراد منها ظواهرها . قال بعض المحققين من مشايخ مشايخنا ؛ مع اعتقادي فيه المعرفة الكبرى والنزاهة العظمى لو رأيته للممته و قلت له : قد أودعت في كتبك أشياء كانت سببا لضلال كثيرين من الجهال بطريقتك واصطلاحك ، فإن أكثر الناس ليس لهم من الكلام إلا ظاهره , و ظاهر تلك الكلمات كفرٌ صريح ارتبك فيه أقوام اغتروا بكلامك و لم يدروا أنه جار على اصطلاحك ، فليتك أخليت تلك الكتب عن كلمات المشكلة . انتهى .
وحاصل كلام ما قاله ذلك المحقق وهو كلام حسن ، وإن فرض أن للشيخ عذر في ذكرها غيرة على طريقتهم أن ينتهجها الكذابون ........الخ ) انتهى ما أردنا نقله من كلام ابن حجر .
و قال أيضا ( ابن حجر الهيتمي) ص 73 من الكتاب نفسه مجيبا على حال ابن عربي وابن الفارض :
(( وكفاك حجة على ولايتهما تصريح الكثيرين من الأكابر بها , و بأنهما من أخيار المقربين كالشيخ العارف الإمام الفقيه المحدث المتقن عبد الله اليافعي نزيل مكة المشرفة وعالمها , ومن ثم قال الأسنوي في ترجمته : فاضل الأباطح وعالمها ، و قال الحمد لله الذي كتبنا بالشافعي و ختمها باليافعي ................. و يا عجبا كيف نأخذ بقولهم في الأحكام ونعمل بها فيما بيننا و نعتمد عليها في التحريم والتحليل وقتل الأنفس وقطع الأيدي وغير ذلك من العظائم ، ولا نأخذ بقولهم في أئمة المسلمين تضلعوا من الكتاب و السنة .....و مما يدل على إتقانهم تلك العلوم المذكورة ما حكاه الذهبي و كان من المنكرين على الشيخ محي الدين :
أن السلطان الغرب أمر أن لا يقيم ببلاده إلا رجل يبلغ درجة الاجتهاد بحيث لا يتقيد بمذهب أحد فأجمع علماء بلاده على ستة منهم ، و كان من الستة الشيخ محي الدين .

سراج حلب
08-Jul-2007, 02:27 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


اخي الكريم شكرا لك على التوضيح وجزاك الله خيرا

لقد فهمت من كلامك انك من تلاميذ المدرسة وانا كلي ثقة في المدرسة الشرعية في حلب

وانا اعتبر ان كل من درس في هذه المدرسة الكلتاوية هو مرجع لنا نحن المسلمين

والحمد لله رب العالمين

سراج حلب
13-Jul-2007, 06:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اخي المشرف والادارة واصحاب المنتدى اريد ان تدخلوا معي على هذا المنتدى


الذي اشارك فيه ولقد دونت فيه المشاركة ورد على اريد ان نتعاون لرد على من يرمي المشايخ

وهذا هو الرابط واريد رايكم في رد والمشاركات وشكرا لكم


والحمد لله رب العالمين



http://www.almjhool.net/vb/showthread.php?t=152

خادم الأحباب
13-Jul-2007, 01:20 PM
أخي الكريم سراج أنا أنصحك بنصيحة العلماء لمثل هؤلاء القوم لاتذهب إليهم للحوار ولكن لو جاءنا من يريد الحوار حقيقة فأهلاً به للوصول إلى الحقيقة ولكن نحن لن نذهب إليه وأنت لايغرك التدليس الذي يبثونه بين الناس والقص واللصق
واالحذف كمايشاؤون ويريدون
ولك الإختيار وشكراً

ابوالفتح
28-Sep-2007, 02:09 AM
غريب أنني لم أر هذا الموضوع

من زمااااااااان